نجوم الرياضة للجماهير: ابقوا في منازلكم

انضم عدد من نجوم الرياضة لدعم حملة «البقاء في المنزل» التي أطلقتها دبي ومختلف الأندية المحلية والعالمية على مواقع التواصل الاجتماعي تأكيداً لالتزامهم بالإجراءات الوقائية للحد من فيروس كورونا المستجد.

وشدد الإسباني ألفارو نيغريدو مهاجم نادي النصر على ضرورة التقيد بكافة التعليمات التي أقرتها الجهات المختصة في الدولة بهدف سلامة الجميع، ووجه نيغريدو بضرورة البقاء في المنزل والتقيد بالإجراءات الحكومية عبر رسالة قال فيها: «يمر العالم بفترة صعبة، وصحتنا مهددة إذا لم نحترم الإجراءات الحكومية الاحترازية لمحاربة فيروس كورونا، بتعاوننا وتكاتفنا معاً، سنكون بصحة جيدة غداً، لذا أنا أتعهد أن ألتزم».

وأكد الكرواتي كرونوسلاف يورتشيتش مدرب النصر أهمية تكاتف الجهود لمحاربة هذا المرض والتعاون مع الحكومة للتغلب عليه وقال في رسالته: «تعودت دائماً على وضع الخطة للتغلب على الفريق المنافس، ولكن الآن سنخوض حرباً معاً ضد فيروس كورونا، هناك طريقة واحدة للانتصار عليه، احترام الإجراءات الحكومية الاحترازية..أنا أتعهد أن ألتزم».

دعم

من جهته، عبر البرتغالي أنطونيو جوزيه كارفالو (توزي) عن دعمه لكافة الإجراءات والتدابير الوقائية التي أقرتها دولة الإمارات لمواجهة الفيروس، ودعا إلى البقاء في المنزل والاستمتاع بقضاء أوقات أطول مع العائلة، وقال: «صحتنا وصحة عائلاتنا وأصدقائنا مسؤوليتنا جميعاً، ندعم كل الجهود التي تحارب فيروس كورونا وأحيّ كل الأطباء في ساحة المعركة، لنساعدهم باحترام الإجراءات الحكومية الاحترازية..أنا أتعهد أن ألتزم».

كما أعلن طارق أحمد لاعب نادي النصر والمنتخب الوطني دعمه للحملة، وقال: صحتنا أغلى ما نملك، نشعر بالسعادة عندما يكون أبناؤنا وعائلاتنا وأصدقاؤنا بخير، لنحميهم باحترام الإجراءات الحكومية الاحترازية ضد فيروس كورونا..أنا أتعهد أن التزم».

نداء

ونشر عمر عبد الرحمن تغريدة على حسابه على «تويتر» كتب فيها: «من أجل أهلي ومجتمعي ومن أجل الوطن، أتعهد بأن ألتزم بجميع الإرشادات والإجراءات الوقائية المتبعة في دولتي الحبيبة للحد من انتشار فيروس كورونا».

ويلعب نجوم كرة القدم دوراً مهماً في نجاح الحملات التوعوية والمساهمة في نشرها بين أفراد المجتمع بشكل واسع نظراً للعدد الكبير لمتابعيهم على مواقع التواصل الاجتماعي، وشهدنا خلال الأيام القليلة الماضية مشاركة كبار اللاعبين والمسؤولين في العالم في حملة «الأيادي النظيفة» التي أطلقتها منظمة الصحة العالمية لمحاربة فيروس كورونا .

وكذلك حملة «ابق في منزلك» مثل البرازيلي نيمار داسيلفا نجم الكرة العالمية ولاعب باريس سان جيرمان الفرنسي الذي دعا متابعيه إلى الالتزام بالإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا، وكتب نيمار على حسابه على إنستغرام وتويتر نصيحته لمتابعيه بـ3 لغات، الفرنسية والبرتغالية والإنجليزية وجاء فيها: «الفيروس لا ينتشر، والأشخاص هم الذين يوزعونه». وأضاف تعليقاً آخر: «اتبعوا التوصيات».

مبادرة

وتحولت التدريبات المنزلية من مجرد إجراء احترازي وقائي ضد فيروس كورونا المستجد إلى مبادرة عالمية بامتياز تحفز الرياضيين بمختلف ألعابهم وأفراد المجتمع بشكل عام على ممارسة الرياضة وجعلها أسلوب حياة لدى الشعوب.وحظيت المبادرة بدعم كامل من كافة الأندية في العالم التي أعلنت تعليق نشاطها مؤقتاً لحماية لاعبيها من الفيروس .

وكذلك من العديد من المنظمات والهياكل الرياضية المحلية والدولية وتعزز حضورها في المشهد الافتراضي من خلال هاشتاغ# البقاء في المنزل، الذي اعتمده لاعبو كرة القدم شعاراً على حساباتهم على مواقع التواصل الاجتماعي.

ومحلياً، اعتمدت «الرياضة المنزلية» كتوجه حكومي لتشجيع أفراد المجتمع على البقاء في منازلهم، وأطلق مجلس دبي الرياضي مبادرة «خلك نشيط.. وخلك سليم» عبر حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي لحث الجمهور من كافة فئات المجتمع على استمرارهم في ممارسة الرياضة وتدريبات النشاط البدني في منازلهم.

ونشر عدد من لاعبي دورينا مقاطع فيديو أثناء تدريباتهم بمنازلهم مثل البرتغالي كايو لاعب نادي الشارقة ومهند العنزي وزميله لابا كودوجو لاعبي العين والكونغولي مبوكو لاعب الوحدة.

دعوة

وعلى صعيد الدوريات العالمية، دعت الأندية الأوروبية لاعبيها وجماهيرها للبقاء في المنزل، وقام نادي برشلونة بإضافة عبارة «من المنزل» بجانب اسمه على موقعه الرسمي لحض متابعيه على البقاء في المنزل ضمن الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا، بعدما أعلن في وقت سابق تعليق جميع أنشطة الفريق الأول حتى إشعار آخر بناء.

ويخضع لاعبو برشلونة في منازلهم لبرنامج تدريب «محدد وخاص» بكل منهم، يراقبه الجهاز الفني للفريق، عن بعد باستخدام أجهزة قياس بيومترية، ونشر الأرجنتيني ميسي صورة تجمعه مع نجليه في منزله، مرفقة برسالة «هذه أوقات معقدة لنا ونريد أن نساعد من خلال وضع أنفسنا مكان الذين يعانون من أسوأ ما يحصل»، وتابع «يجب أن تبقى الصحة الأولوية.. هذا وضع استثنائي».

لقطات

ونشر راموس قائد ريال مدريد لقطات وأشرطة مصوّرة له وهو يقوم بتمارين رياضية داخل منزله، فيما قام الفرنسي بنزيمه بنشر صور وهو يقوم بتمارين رفع الأثقال، وظهر بجوار كلبه وقال «أنا في حديقة منزلي، ليس لدي ما أقوم به».

كما قام نادي بايرن ميونخ الألماني باقتناء أجهزة تدريب منزلية وقدمها إلى لاعبيه لاستخدامها في التدريب الفردي في المنزل في ظل القيود المفروضة على الحياة العامة في ألمانيا بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد.

ونشر روبرت ليفاندوفسكي، مهاجم الفريق، في وسائل التواصل الاجتماعي، صورة تظهره بعد إصابته في الركبة اليسرى، وهو في غرفة التدريب في المنزل، وظهر في الصورة اللاعب البولندي الدولي وهو يلعب تمرين الضغط وابنته كلارا على ظهره.. وقرر حسن صالح حميدتش، المدير الرياضي، وهانزي فليك، المدير الفني، إلغاء التدريب الجماعي للفريق حتى إشعار آخر.

الكتبي: التدريبات المنزلية تضمن الكفاءة البدنية

دشن فيصل الكتبي بطل منتخبنا الوطني ونادي بني ياس للجوجيتسو، ورياضيون آخرون، حملة تحت عنوان «اِبقَ آمناً وحافظ على لياقتك من منزلك»، وتهدف إلى مخاطبة المجتمع عبر فيديوهات مصورة، تبث على «مواقع التواصل الاجتماعي» ورسائل بأهمية الحفاظ على اللياقة البدنية من خلال التدريبات المنزلية، وتشمل الرياضيين، وأفراد المجتمع بشكل عام.

ويأتي ذلك تماشياً مع التدابير الاحترازية التي تنتهجها مؤسسات الدولة، للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، (كوفيد 19)، موضحاً أن التدريبات المنزلية تضمن الكفاءة البدنية. وقال الكتبي لـ«البيان الرياضي»:

هدفنا من خلال هذه المبادرة، توعية اللاعبين وأفراد المجتمع، بمواصلة التدريبات، من خلال المنزل، حتى لا تقل معدلات اللياقة البدنية، وتؤثر على الرياضيين خلال المسابقات المقبلة، وفي الوقت نفسه نهدف إلى مجتمع صحي يتبني الرياضة أسلوب حياة.

وأوضح الكتبي أنه يتدرب وأولاده في منزلة، ولا يذهب إلى مقر التدريبات، في ظل توقف النشاط الرياضي، والإجراءات الاحترازية، التي تقرها الدولة للحد من انتشار فيروس كورونا.

العنزي: البقاء بالمنازل لسلامة المجتمع

شدد مهند العنزي، مدافع نادي العين، على أهمية وضرورة الالتزام بالتوجيهات الداعية للبقاء في المنازل والتعامل بحذر ويقظة للحد في من انتشار فيروس كورونا، وحرصا على سلامة الجميع، ونشر اللاعب مقطع فيديو ظهر خلاله وهو يقوم بالتعقيم والتدريب داخل منزله، بعد قرار تعليق النشاط الرياضي الجماعي أخيرا في إطار الإجراءات الاحترازية لمواجهة خطر انتشار الفيروس.

وكان العنزي عاد برفقة زميليه محمد فايز، ومحمد جمال لتدريبات العين بعد غيابهم أخيرا لتواجدهم بالخدمة الوطنية، وينتظر أن يعود اللاعبون الثلاثة للمشاركة في الاستحقاقات المقبلة.

ريمة الحوسني: نرجوكم الالتزام

طبقت اللجنة الوطنية لفحص المنشطات بصورة رسمية نظام العمل عن بعد لجميع العاملين، وأغلقت مقرها في منطقة الممزر في دبي حتى نهاية مارس الجاري، وذلك تماشياً مع التدابير الصحية الخاصة، للحد من انتشار فيروس «كورونا»، فيما نصحت الرياضيين بالحفاظ على سلامتهم، وتجنب استخدام المواد المحظورة.

وأكدت الدكتورة ريمة الحوسني رئيسة اللجنة الوطنية لمكافحة المنشطات أن خطوة اعتماد العمل عن بعد، الهدف منها في الأول سلامة العاملين خصوصاً أنه لا يتعارض مع عمل اللجنة، ونصحت الرياضيين بمواصلة الالتزام التام بالابتعاد عن استخدام المواد المحظورة، لافتة إلى أنهم على تواصل مع الجهات المعنية لإعادة جدولة الفحوصات مستقبلاً.

وقالت الحوسني: «لدينا في اللجنة الإمكانات المطلوبة لتسيير العمل عن بعد، بفضل الرعاية السامية من الجهات العليا في دولتنا الحبيبة».

شباب الأهلي.. رسالة توعية

نشر الحساب الرسمي لنادي شباب الأهلي على «تويتر» رسالة توعية إلى الجماهير وأفراد المجتمع، داعياً إلى التزامهم، وحملت التغريدة التي نشرها الحساب العديد من رسائل التوعية، وجاء فيها: «من أجل وطن آمن وأكثر صحة وقوة، كلنا ملتزمون يا وطن»، ثم نشر الحساب بعدها تغريدة تشرح إجراءات وطرق الوقاية من الفيروس. (دبي - البيان الرياضي)

لاعبو خورفكان لأصحاب الهمم يتدربون عن بعد

اتخذ مجلس إدارة نادي خورفكان لأصحاب الهمم، عدداً من القرارات التي من شأنها الحفاظ على سلامة اللاعبين والكادر الفني والإداري والعاملين بالنادي، في ظل الواقع الحالي، الذي تمر به دول العالم، والمتعلق بانتشار فيروس كورونا كوفيد 19، والإجراءات الاحترازية التي تقام حالياً داخل الدولة.

والمتمثلة بتعليق الأنشطة الرياضية المختلفة، والحصص التدريبية للفرق، مع الاعتماد على التدريب عن بعد، حيث تم اختيار عدد 25 لاعباً ولاعبة من رياضيي الفرق الأولى، الذين يستعدون للاستحقاقات الخارجية من ذوي الخبرات الرياضية الطويلة، والقادرين على ضبط الحصة التدريبية بأنفسهم.

نادي الذيد.. تقنيات بصرية لتدريب اللاعبين

باشر نادي الذيد الرياضي حصصه التدريبية التي أطلقها عن بعد، وباستخدام التقنيات البصرية الحديثة في تدريب للاعبي الكاراتيه في أولى خطواته، لتعزيز جوانب ممارسة الرياضة لدى المنتسبين من منازلهم.

وكشف سالم محمد بن هويدن، رئيس مجلس إدارة نادي الذيد الرياضي، أن النادي هدفه وقاية المجتمع من فيروس «كورونا» ليطبق بالتالي كل السياسات الاحترازية بطواقمه الرياضية وموظفي النادي ويرفع أعلى درجات الحيطة، وتأمين سلامة الجميع مع الحفاظ في الوقت ذاته على لياقة اللاعبين.

9 نصائح ذهبية لممارسة الرياضة المنزلية

الكل منا تعود على ممارسة الرياضة في الأندية والصالات الرياضة، إلا أن الظروف الحالية، أحيت فكرة ممارسة الرياضة المنزلية، إذ قامت عدد من الأندية والصالات الرياضية في الدولة بدعوة روادها إلى مواصلة ممارسة الرياضة في المنزل، مقدمة لهم عدداً من النصائح والإرشادات العملية المتعلقة بالتمارين الرياضية.

«البيان الرياضي» تستعرض هذه النصائح المفيدة، والتي ستساعد في ممارسة الرياضة المنزلية بكل يسر وسهولة.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات