الظفرة والوحدة.. مواجهة متكافئة

يلتقي الظفرة وضيفه الوحدة عند الخامسة وخمس وأربعين دقيقة مساء اليوم على ملعب استاد حمدان بن زايد لحساب الجولة 19 من دوري الخليج العربي، في مواجهة متكافئة، تشهد صراع الفريقين على مقاعد الكبار للفوز بنيل بطاقة المشاركة الآسيوية، حيث يسعى صاحب الأرض الذي يمتلك في رصيده 29 نقطة بالمركز السادس إلى الفوز والتقدم في جدول الترتيب على حساب ضيفه الذي يحتل المركز الرابع برصيد 32 نقطة وينظر إلى الأمام.

ويدخل الظفرة اللقاء بمعنويات عالية بعد تأهله لنهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة، على حساب بني ياس مؤخراً، ويعمل على العودة للانتصارات من جديد عقب خسارته للجولة الماضية أمام الوصل، واستعد الفريق بشكل جيد للقاء ويفقد اليوم جهود لاعبيه خالد بطي للإصابة وعبد الرحمن يوسف لنيله البطاقة الحمراء في الجولة الماضية، فيما يعمل الوحدة على مواصلة نتائجه الإيجابية وتقدمه في جدول الترتيب، وكان أصحاب السعادة قد نجحوا في تخطي عقبة عجمان بهدف خلال الجولة الماضية.

11

سيسعى الوحدة إلى تكرار فوزه الذي حققه في الدور الأول على الظفرة، والفوز الـ 11 له في مسابقة الدوري هذا الموسم، بالإضافة إلى محاولة اقتناص المركز الثالث في حال تعثر الجزيرة أمام العين، إذ يحتل الوحدة المركز الرابع برصيد 32 نقطة وبفارق نقطة واحدة عن الجزيرة.

ويخشى العنابي الحالة المعنوية الجيدة التي يمر بها الظفرة بعد التأهل إلى نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة، إلا أن المدير الفني خيمينيز يعول على رغبة لاعبيه في مواصلة الانتصارات خاصة وأن الفريق حقق نتائج إيجابية منذ بداية العام الحالي وإن كانت الانتقادات موجودة فيما يخص المستوى الفني.

واستعاد الوحدة جهود خميس إسماعيل، الذي غاب عن مباراة عجمان للإيقاف، بالإضافة لقائده إسماعيل مطر والظهير الأيمن محمد برغش، اللذين انتظما في التدريبات قبل يومين، فيما يغيب اللاعب طحنون الزعابي عن المباراة للإيقاف.

وأكد الكوري الجنوبي شانغ ريم مدافع الوحدة أن العنابي يركز في مواجهة الظفرة على الفوز وحصد نقاط المباراة الثلاث من أجل استمرار النتائج الإيجابية التي حققها الفريق منذ بداية الدور الثاني للدوري، مشيراً إلى أن الظفرة فريق قوي ويملك عناصر جيدة للغاية واستطاع تقديم أداء لافت خلال الموسم الحالي وتأهل مؤخراً إلى نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة، بعد أن أقصى فرق كبيرة وهو ما يؤكد على قوة الفريق.

وقال: «الظفرة فريق منظم وصعب خاصة على ملعبه وواجهنا صعوبات أمامه في مباراة الدور الأول، وبالتالي نحن مطالبون بالتركيز على مدار التسعين دقيقة واستغلال الفرص التي تتاح أمام مرمى المنافس».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات