محمد عمر: التحكيم يتعافى ولا أخطاء مؤثرة

جانب من مباراة الفجيرة وكلباء | تصوير: زيشان أحمد

أشاد محمد عمر الحكم الدولي الأسبق بمستوى وأداء قضاة الملاعب خلال الجولة السابعة عشرة لدوري الخليج العربي، وقال: التحكيم يتعافى وهناك تطور ملحوظ في الأداء خلال الجولات الأخيرة، ولا توجد أخطاء تحكيمية مؤثرة في نتائج المباريات في الجولة المنتهية، فيما عدا بعض الحالات التي وقعت في منتصف الملعب وغير مؤثرة.

وأضاف محمد عمر قائلاً لا توجد أخطاء تحكيمية أثرت في فرق المسابقة، ويلاحظ تقليل اعتماد الحكام على استخدام تقنية الفيديو لقربهم من اللعبة وعدم الاعتماد بشكل كبير على تلك التقنية إلا في الحالات التي تستدعي التدخل، وهذا أمر جيد وظاهرة صحية وتحسب لقضاة الملاعب والقائمين على لجنة الحكام برئاسة الأخ علي حمد الذي يعمل جاهداً على إعادة هيبة التحكيم وتألقه مرة أخرى بعد فترة من تذبذب المستوى.

حالات

وعن بعض الحالات التي شهدتها الجولة المنتهية يقول رئيس لجنة قضاة الملاعب الأسبق محمد عمر، طالب الفجيرة بركلة جزاء في مباراته أمام كلباء في الدقيقة 78 ولكن قرار الحكم عبدالله العاجل عدم الاحتساب جاء موفقاً وسليماً، لعدم وجود إعاقة متعمدة واللعب كان على الكرة.

وأما مباراة الجزيرة مع خورفكان فقد أداها الحكم حمد علي يوسف بشكل جيد وقراراته كانت صحيحة، وبالنسبة لمطالبة خورفكان بركلة جزاء، فكان قرار الحكم سليماً بعدم الاحتساب.

وقال محمد عمر إن ركلة الجزاء التي احتسبها الحكم عادل النقبي لصالح شباب الأهلي في مباراته أمام بني ياس، كان قرارها سليماً نتيجة لمس مدافع بني ياس الكرة بيده داخل منطقة الجزاء.

وعن تعدد حالات الإنذار في مباريات الجولة والتي وصلت إلى 34 حالة يقول محمد عمر، المنافسات الآن وصلت لمرحلة ساخنة سواء في القمة والقاع، ما وضع اللاعبين تحت ضغط نفسي كبير، أثر فيهم وظهر ذلك خلال توتر أعصاب العديد من اللاعبين، وساهم في ذلك قلة لياقة البعض ما أفقدهم التركز فارتكبوا عدداً من الأخطاء داخل الملعب أدت لنيل الإنذار لهذا العدد من اللاعبين، إضافة إلى حالتي طرد.

وعن تقليل قضاة الملاعب من استخدام تقنية الفيديو يقول محمد عمر هذا أمر جيد من الحكم وهو سيد الملعب، ويجب أن يكون تركيزه على اللعب بشكل كبير لتقليل الاعتماد على تقنية الفيديو.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات