محمد بن سليـم: سأسخّر كل وقتي للعمل الرياضي

توجه محمد بن سليم الأمين العام اللجنة الأولمبية الوطنية الجديد بالشكر إلى سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم  رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية على الثقة الغالية، مؤكدا أنه سيبذل كل جهوده من أجل المساهمة في تطوير الحركة الرياضية في الدولة باعتبار ان اللجنة الأولمبية المسؤولة الأولى عن تخريج  الأبطال الأولمبيين ورعاية المواهب. 

وقال: أعتز بالثقة الغالية وأنا متفائل ولكن المسؤولية كبيرة تحتاج إلى فريق متعاون، يجب أن ننظر إلى الوراء لتحديد أسباب الإخفاقات والبحث عن العوامل التي تساعدنا على التقدم، هناك نقاط قانونية علينا مراجعتها ومنها الميثاق الأولمبي والتحكيم، في ظل عدم وجود خطة واضحة سيكون الفشل، المسألة صعبة ويجب امتلاك الأدوات المتكاملة والموارد للوصول إلى الأهداف المطلوبة.

وأضاف: بحكم خبرتي في الرياضة، يجب البدء بتعديل الميثاق الأولمبي حتى يأخذ بعين الاعتبار التطورات الجديدة في عالم الرياضة ومراجعة الميزانية واستثمارها بالطريقة الصحيحة، سأسخّر كل وقتي للعمل الرياضي مع ضرورة اختيار الأشخاص المناسبين في فريق العمل.

واعترف بن سليم أن هناك العديد من السلبيات التي تحتاج إلى تدقيق ومراجعة لبناء رياضة سليمة وبيئة ملائمة لصناعة أبطال المستقبل، مشيرا إلى أن العمل الجيد يحتاج بدوره إلى الوقت واستراتيجية شاملة وأنه ليس من السهل الحديث عن تحقيق أرقام وميداليات أولمبية ومشددا على ضرورة الالتزام بالواقعية وعدم إطلاق وعود صعبـة المنال، وقال: يجب أن يحاسب كل واحد منا نفسه، الأولمبياد أمل وحلم الجميع ومن الضروري ان يكون لنا نتائج جيدة، وهذه طموحات نتقاسمها وسنعمل على تحقيقها بتكاتف الجهود.

 وعن رايه في مسألة التجنيس للاستفادة من المواهب، أوضح بن سليم أنه يجب التركيز أولا على بناء الكوادر الإماراتية وأن التجنيس لن يكون مفتوحا بل وفقا لجملة من الضوابط وأن هذا الملف يتجاوز اللجنة الأولمبية الوطنية

وشدد الأمين العام للجنة الأولمبية الوطنية على ضرورة بناء علاقة تكاملية وبناءة بين مختلف المؤسسات والهياكل الرياضية وخاصة بين اللجنة الأولمبية والهيئة العامة للرياضة تأخذ بعين الاعتبار المصلحة العليا لرياضة الإمارات بعيدا عن كل الحسابات وأنه شخصيا ليس لديه أي مشكلة مع أي طرف.

وحول اختيار الأمناء العامين المساعدين الجدد في اللجنة، أكد بن سليم على الكفاءة والتخصص والتفرغ للعمل الرياضي وقال: الاختيار سيكون دقيقا وحسب المعايير المطلوبة لتشكيل فريق عمل كفء وبالتشاور مع مجلس إدارة اللجنة الأولمبية، وطبعا يجب أن يكون الأمين العام المساعد متفرغا للعمل الرياضي أو يخصص أغلب وقته له

كلمات دالة:
  • محمد بن سليم،
  • اللجنة الأولمبية الوطنية،
  • الامين العام،
  • ثقة غالية
طباعة Email
تعليقات

تعليقات