10 نجوم «سنة أولى تتويج»

خلال مباراة النصر وشباب الأهلي في النهائي | البيان

ضمت قائمة النصر بطل النسخة 12 لكأس الخليج العربي، 10 لاعبين يصعدون لأول مرة على منصة التتويج في مسيرتهم الكروية أغلبهم من العناصر الواعدة، من بينهم لاعبون شباب صاعدون من فرق الأكاديمية للنادي ويخوضون تجربتهم الأولى في الفريق الأول، وآخرون قادمون من فرق أخرى مثل مهند خميس الذي تعاقد معه النصر بداية الموسم من فريق الفجيرة ويعقوب البلوشي القادم من اتحاد كلباء.

وتضم القائمة إضافة إلى مهند والبلوشي، حسين عبد الله وحسين مهدي وحمد جاسم وغلوبير ليما وغابرييل فالنتيني وإبراهيم عيسى، ومحمد عبد الرحمن ومحمد عبد العزيز.

وساهم اللاعبون الشباب الذين تواجدوا في التشكيلة الأساسية بدور فعال في التتويج باللقب، بتقديمهم مستويات عالية وهم حسين مهدي وحسين عبد الله وغلوبير ليما.

اللقب الأول سيكون ذكرى بطعم العسل لهؤلاء اللاعبين، يبث فيهم الطاقة الإيجابية ويشكل لهم حافزاً لمزيد العمل للمساهمة بجهودهم في تحقيق تتويجات أخرى.

مهند خميس واحد من اللاعبين الذين لن ينسوا تلك اللحظة التاريخية التي عاشها مساء أمس والتي انتظرها طويلاً وما كانت لتتحقق لولا التحاقه بالنصر.

وأشار مهند خميس في تصريحاته إلى أن اللعب في صفوف النصر كان حلماً يراوده دائماً وأنه سعيد بتحقيقه هذا الموسم، وأضاف: العميد فريق كبير وكل لاعب يحلم أن يرتدي قميصه، وأنا فخور باللعب له والدفاع عن ألوانه وسأبذل قصارى جهدي من أجل أن أكون جزءاً من إنجازات جديدة يكتبها في تاريخه، وتابع: الأجواء طيبة وتساعد على العمل ونحن متفائلون بتحقيق موسم جيد.

ونفى مهند خميس القادم من الفجيرة شعوره بأي ضغوطات رغم الفارق الكبير بين اللعب لفريق منافس على الألقاب وآخر يطمح لاحتلال مركز مطمئن وسط الجدول، وقال: لم أشعر بأي ضغوط، صحيح الأمر مختلف عما كنت عليه في الفجيرة، وأعرف أن التحديات أكبر وكنت متحفّزاً لتقديم افضل ما لدي وكسب ثقة الجماهير وأن أكون عند حسن ظن الإدارة والجهاز الفني.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات