العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    تراجع المؤشر العام للفريق

    الشارقة.. الخسارة الثانية على التوالي

    الوحدة يتألق في ملعب الشارقة | تصوير: سالم خميس

    يخشى جمهور فريق الشارقة أن يكون حامل لقب الدوري في طريقه إلى مزيد من نزيف النقاط بعد أن تلقى الخسارة الثانية على التوالي والأولى على ملعبه منذ بداية الموسم الماضي.

    وفقد فريق الشارقة الجولة الماضية 3 نقاط عندما تلقى هزيمته الأولى في الدوري أمام الظفرة بنتيجة 1-3.

    وتأكدت هذه المعاناة أمام الوحدة بالهزيمة الثانية على التوالي وهذه المرة في عقر داره 1-2، بحيث بات الشارع الرياضي يتساءل، هل بدأ الشارقة رحلة التراجع؟، أم أنه قادر على العودة إلى الصدارة والتمسك بها في ظل مهمة صعبة فرضتها الظروف التي يمر بها الفريق من غيابات لعناصر مؤثرة.

    ويزيد من الصعوبة المطاردة القوية لشباب الأهلي الذي يعيش أفضل حالاته، ويبدو الشارقة، رغم تراجع المؤشر العام، قادراً على استعادة مكانته، بالمقومات التي يملكها والتجانس بين عناصره وقدرة المدير الفني المواطن عبد العزيز العنبري على استعادة زمام الأمور.

    وكانت الفرصة مواتية لعودة الشارقة إلى التألق، لكنه فرط في فوز مهم في عقر داره بحيث قدم الشارقة أسوأ أداء له منذ موسمين تقريباً وكأنه يرفض الفوز على «العنابي» الذي احتفل لاعبوه بإهداء الفوز إلى إداري الفريق فهد مسعود متمنين له الشفاء العاجل.

    ركلة الجزاء

    وأكد الإسباني مانويل خيمينيز المدير الفني الجديد لفريق الكرة بنادي الوحدة أن فريقه كان من الممكن أن ينهي المباراة بثلاثة أو أربعة أهداف دون رد لولا ركلة الجزاء التي احتسبت للشارقة وسجل منها هدفه الوحيد.

    وقال: لقد خضنا مواجهة صعبة ضد أحد الفرق التي تنافس على صدارة الدوري، ولعبنا بشكل جيد خصوصاً في الشوط الأول ونجحنا في تسجيل هدفين بعد مرور 27 دقيقة، حيث هاجم الشارقة بعدها بشكل كبير.

    وأضاف: لعبنا بسبعة لاعبين شباب في ظل الغيابات التي نعاني منها مع ذلك نجحوا في تحقيق المطلوب منهم وعادوا بالنقاط الثلاث.

    وتابع: في الشوط الثاني كنا نحتاج إلى الكثير من الهدوء حتى نتمكن من إنهاء اللقاء بالشكل الصحيح، ولا أخفي سعادتي بأداء اللاعبين ضد الجزيرة والعين وكذلك ضد الشارقة، حيث قدموا أداء جيداً وكانوا على قدر المسؤولية، وسعادتي مضاعفة في لقاء الشارقة للنتيجة والأداء.

    فترة التوقف

    من ناحيته قدم عبد العزيز العنبري مدرب الشارقة التهنئة لفريق الوحدة، وقال: نتطلع إلى الاستفادة من فترة التوقف المقبلة من علاج للأخطاء وإعادة تنظيم الصفوف، سنحصل على بعض الراحة ثم نعاود التدريب، ونأمل في العودة إلى النتائج الإيجابية قريباً.

    وأضاف: من الوارد في كرة القدم أن تخفق أحياناً وحاولنا العودة إلى المباراة وتحقيق نتيجة إيجابية وامتلكنا شخصية مجاراة الفرق الكبرى، وثقتي كبيرة في المجموعة الحالية من اللاعبين، ونتطلع بعد فترة التوقف إلى الاستقرار على تشكيلة ثابتة.

    تعاقدات

    في إجابته عن سؤال بشأن أهداف الشارقة في موسم الانتقالات الشتوية ، قال عبد العزيز العنبري مدرب الفريق : سنتابع مع الإدارة مسألة الاستقطابات، ونعمل على الاستفادة القصوى من كل العناصر الموجودة من مواطنين ومقيمين، ونحتاج إلى لاعب في مركز الجناح، خصوصاً بعد أن يلتحق طارق الخديم بالخدمة الوطنية في الفترة المقبلة، وسنناقش باقي احتياجات الفريق.

    تيغالي: كورنادو مفتاح لعب الشارقة

    وصف الأرجنتيني سيبستيان تيغالي مهاجم الوحدة نظيره المحترف البرازيلي إيغور كورنادو محترف الشارقة بمفتاح لعب الفريق، واصفاً غيابه بالمؤثر. وقال تيغالي: يمتلك الشارقة عناصر جيدة، وواجهنا فريقاً صعباً ونجحنا في العودة إلى درب الانتصارات مجدداً، وكنا بحاجة ماسة إلى تحقيق الفوز وحصد نقاط المباراة.

    وأضاف: لا ننظر للشارقة أو العين وإنما نسعى للفوز في كل المباريات، والوحدة حصد حتى الآن 17 نقطة فقط في الدوري نظراً لكون أنه يضم في صفوفه مجموعة من اللاعبين المميزين صغار السن لكنهم بحاجة إلى اكتساب المزيد من الاحتكاك. وعن المستوى الذي قدمه مع الوحدة هذا الموسم، أكد تيغالي أنه يسعى دائماً لتقديم الأفضل ليس له هو كلاعب وإنما من أجل فريقه الوحدة. الشارقة - البيان الرياضي

    الغساني: «الغيابات» حفزت لاعبي الوحدة

    أكد يحيي الغساني مهاجم فريق الوحدة أن فريقه يدخل كل مباراة من أجل الفوز، وأضاف بعد الانتصار على الشارقة: في كل مباراة نسعى لتقديم كل ما لدينا في الملعب، لكن لم يكتب لنا التوفيق في حصد النتائج الإيجابية، لكن نجحنا في ذلك بلقاء الشارقة وحصدنا النقاط الثلاث ونعد جمهور الوحدة بمواصلة تقديم الأداء الجيد.

    وقال: أثرت الغيابات على الفريق، لكنها مثلت حافزاً قوياً للبدلاء لتقديم مباراة قوية وحققنا المطلوب ونلنا النقاط الثلاث. وأضاف: نتطلع إلى تصحيح الصورة في الدور الثاني للدوري، مشيراً إلى أن السر في تألقه يعود إلى زملائه في الملعب، حيث يحرص الوحدة على اللعب الجماعي. واختتم الغساني حديثه بالقول: الشارقة قدم أداء جيداً، والعنابي كان الطرف الأفضل لذا استحق الفوز.

    طباعة Email