عجمان والعين.. مهمة صعبة

يواجه عجمان صاحب الـ8 نقاط أصعب مهمة في دوري الخليج العربي عندما يستضيف العين «15 نقطة» في السادسة من مساء اليوم بملعبه باستاد راشد بن سعيد، ضمن الجولة التاسعة لدوري الخليج العربي وتكمن صعوبة المهمة في دخول عجمان المباراة وهو مصاب بالجراح من خسارته الكبيرة في الجولة الماضية أمام اتحاد كلباء «2-6»، ويزيد عليها مواجهة منافس كبير لم يحقق عليه الفريق البرتقالي الفوز في تاريخ مواجهاتهما في الدوري، ولكن الجهاز الفني للفريق بقيادة المدرب أيمن الرمادي، ركز على الإعداد الذهني لمواجهة هذا الموقف الصعب، وتبدو ظروف الفريق أفضل من ناحية تواجد جميع عناصره بعودة المدافع حسن زهران بعد استيفائه الإيقاف.

بدوره أكمل العين تحضيراته الميدانية بمران أخير أجراه أمس على ملعبه باستاد خليفة بن زايد، وعمد خلاله المدرب الكرواتي إيفان ليكو، إلى تصحيح الأخطاء ومعالجة السلبيات .

هدوء

وأكد أيمن الرمادي المدير الفني لفريق عجمان، أن ناديه تعامل بهدوء مع الخسارة الكبيرة التي تعرض لها الفريق في الجولة الماضية، وهذا الهدوء الذي يتميز به عجمان في التعامل مع أصعب المواقف هو الذي يمنع الإحباط ويحول دون تأثير نتيجة مباراة في المباراة التالية، وقال الرمادي: إن ما حدث في مباراة الاتحاد، لا يمكن تكراره بأي حال، وقال الرمادي إن فريقه قادر على معالجة أية أخطاء والعودة للظهور بشكل مشرف، مؤكداً أن مباراة اليوم تحتاج لحضور وتركيز ذهني كبير، زيادة على تلافي الأخطاء الفنية بالنسبة لفريقه، وأشار الرمادي إلى أنه لا يدري ظروف منافسه ويركز أكثر على تجهيز فريقه بشكل مثالي، وأوضح الرمادي، أن هناك تعديلات حدثت في طريقة وأسلوب اللعب، لمعالجة جزء من الأخطاء، واعترف الرمادي بأن الروح القتالية لم تكن في المستوى المطلوب وأثر ذلك في ما حدث.

تحذير

من ناحيته عد الكرواتي، إيفان ليكو، المدير الفني لفريق نادي العين، أن المواجهة أمام عجمان لن تكون سهلة فالمنافس متميز وقوي ويلعب بروح قتالية عالية وحماس كبير، بغض النظر عن نتائجه التي لا تعبر عن واقع مردوده القوي في الملعب، ولكننا نرغب في تحقيق الفوز والحصول على النقاط الثلاث مع كامل الاحترام، وقال إنهم أغلقوا صفحة مباراة النصر ، موضحاً أن التركيز أصبح منحصراً في مباراة اليوم أمام عجمان، وقد قاموا بتحليل أداء اللاعبين ووقفوا على مكامن الخلل. وأضاف المدرب الكرواتي: نحن ما زلنا منافسين على الصدارة وسنبذل كل ما في وسعنا من أجل الفوز.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات