أرماندو: الرياضة ساعدتني على العمل ساعات أكثر

ثمن عدد من الشباب توفير الملاعب المجانية في أبوظبي وأكدوا الاستفادة الكبيرة من هذه الملاعب، مقدمين الشكر خلال الجولة التي قام بها «البيان الرياضي» لحكومة أبوظبي على الاهتمام بالرياضة، وقال الإسباني أرماندو إنه يتدرب يومياً في ملاعب جزيرة الريم، وأنها متوفرة بالقرب من مسكنه وهذا يشجعه على التدريب يومياً، وقال: استفدت منها كثيراً وشعرت بعد الانتظام في التمارين بأنني صحياً أفضل، وأستطيع أن أعمل لعدد ساعات أكثر.

ارتباط

فيما قال السوري يوسف محمد إنه تعلم كرة السلة وارتبط بها في ملاعب الحدائق، كاشفاً عن أنه كان يفضل رياضة المشي فقط ولكن تدريجياً انضم إلى مجموعة من الشباب في ملعب كرة السلة حتى تعلم اللعبة وأصبح مرتبطاً بها وقال: بالتأكيد الرياضة مهمة لصحة الإنسان وكل من يمارسها يستفيد منها، أشكر دولة الإمارات على ما تقدمه لنا وشكر خاص لمن يشرف على الملاعب في أبوظبي.

وأشار إلى أن ملاعب مدينة أبوظبي تعتبر الخطوة الأولى نحو الاحتراف، وأن الملاعب ليست لرياضة وصحة الإنسان فقط ولكنها لتطوير المواهب كما أنها تصنع النجوم الكبار.

إعجاب

وأبدى الجامايكي أندرياس ميلوا إعجابه الشديد بالملاعب في مدينة أبوظبي والأجواء المهيأة لممارسة الرياضة، مبيناً أنه وصل الدولة قريباً في زيارة سياحية ولفت انتباهه وجود الملاعب في كل مكان يذهب إليه وأن ذلك ساعده على مواصلة تدريباته لأنه كان يمارس رياضة الجري في بلاده بشكل يومي.

وقال الهندي امان بشير إنه لم يكن يتوقع في وقت سابق أن تكون هذه الملاعب مجانية، وكان يظن أنها تمثل مشاريع استثمارية، خصوصاً أنها مهيأة ومطابقة للمواصفات، وقال: هو عمل رائع وعظيم واهتمام كبير بالإنسان، واستفدت من هذه الملاعب وأحرص مع العائلة على التدريب فيها بشكل مستمر، كما أن الحدائق تمثل مصدر ترفيه لأطفالي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات