الوحدة والجزيرة.. الديربي الثاني

تيغالي مهاجم الوحدة وهجمة على مرمى الجزيرة | أرشيفية

يسعى الوحدة إلى تكرار فوزه على الجزيرة للمرة الثانية هذا الموسم عندما يلتقيان في الساعة الثامنة والنصف مساء اليوم على استاد آل نهيان في الدور ربع النهائي لكأس الخليج العربي للمحترفين.

وفاز الوحدة على الجزيرة 3-2 في الديربي الأول الذي جمعهما هذا الموسم في الجولة الثانية من دوري الخليج العربي، وستكون مباراة اليوم بمثابة الثأر لـ «فخر العاصمة» الذي يبحث عن الإطاحة بغريمه العنابي من البطولة والتأهل إلى الدور نصف النهائي.

وتأهل الوحدة إلى ربع النهائي متصدراً المجموعة الثانية برصيد 11 نقطة بالفوز في ثلاث مباريات والتعادل في مباراتين وخسارة واحدة، فيما جاء تأهل الجزيرة بصعوبة بعدما احتل المركز الرابع في المجموعة الأولى برصيد 7 نقاط من الفوز في مباراتين والتعادل في واحدة والخسارة في مباراتين.

ووصف الإسباني مانويل خيمينيز المدير الفني لفريق الوحدة الذي يخوض الديربي الأول له مع العنابي منذ توليه المهمة، المباراة بأنها بمثابة نهائي مبكر ومختلفة تماماً عن المباراة السابقة في الدوري، مؤكداً أن الفريق سيسعى بكل قوة للفوز رغم وجود غيابات مهمة متمثلة في إسماعيل مطر وحمدان الكمالي.

وقال: «أحترم فريق الجزيرة كثيراً، واجهت سابقاً أندية مثل ريال مدريد وبرشلونة، ولم أشعر بالخوف، الجزيرة فريق مميز ويملك 22 لاعباً بنفس المستوى، والوحدة كذلك يملك فريقاً على أعلى مستوى ولدينا فرصة كبيرة في الفوز».جاهزية

من ناحيته قال مارسيل كايزر مدرب الجزيرة، إن فريقه جاهز لمواجهة الوحدة، وإنهم يفضلون هذه النوعية من «الديربيات» التي تحظى بحضور جماهيري موسع، ومشيراً إلى أن الدوليين قد انضموا إلى الفريق عقب العودة من المشاركة في خليجي 24، وسيتم التعرف على جاهزيتهم عقب انضمامهم للحصة الأولى للتدريبات.

وأضاف كايرز: انضمام الدوليين إلى التدريبات يعطي الجهاز الفني خيارات أكثر، في الوقت نفسه فرص الشباب مكفولة بالمشاركة، حيث تفرض اللوائح مشاركة 3 لاعبين شباب.. لافتاً إلى أن الضغوطات تقع عليه كونه مديراً فنياً في اختيار التشكيلة المثلى، وأسلوب اللعب الأفضل، وليس اختيار اللاعبين، حيث إنهم متشوقون لتقديم مباراة كبرى.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات