مواجهات من العيار الثقيل في دور الثمانية للكأس

مواجهة مرتقبة بين العين والشارقة | البيان

حسمت بطاقات التأهل إلى دور الثمانية لكأس الخليج العربي لكرة القدم، والذي تقام مبارياته يوم 6 ديسمبر الجاري، بعد نهاية مباريات الجولة السابعة الأخيرة للدور الأول، وتقام مباراتا نصف النهائي يوم 9 يناير 2020، والمباراة النهائية يوم 17 من الشهر نفسه.

ويشهد دور الثمانية، والذي يقام من دون اللاعبين الدوليين، مواجهات من العيار الثقيل، بداية من مواجهة العين مع الشارقة في مباراة خارج التوقعات، في السادسة من مساء الجمعة 6 ديسمبر، وفي التوقيت نفسه يتحدى الفجيرة ضيفه النصر، أما عند الثامنة والنصف مساء اليوم نفسه، فيستضيف شباب الأهلي، حامل اللقب، الوصل في ديربي دبي، بينما تشهد العاصمة أبوظبي كلاسيكو الوحدة والجزيرة.

الجدير بالذكر أنه تأهل عن المجموعة الأولى كل من العين وشباب الأهلي والنصر والجزيرة، بعد احتلالها المراكز الأربعة الأوائل، إذ تصدر العين المجموعة برصيد 11 نقطة، وبفارق المواجهات المباشرة عن شباب الأهلي في المركز الثاني، وجاء النصر ثالثاً والجزيرة رابعاً.

11

وتأهلت فرق الوحدة والفجيرة والوصل والشارقة، بعد احتلالها المراكز الأربعة الأوائل في المجموعة الثانية، إذ أنهى الوحدة مشواره في الدور الأول متصدراً للمجموعة برصيد 11 نقطة، وجاء في الفجيرة في المركز الثاني برصيد 10 نقاط، وبفارق المواجهات المباشرة عن الوصل، واحتل الشارقة المركز الرابع الأخير في المجموعة برصيد 9 نقاط.

كانت لجنة الانضباط باتحاد الكرة، قد قررت اعتبار بني ياس خاسراً 0-3 من الفجيرة يوم الخميس المقبل، في الجولة السابعة الأخيرة للدور الأول، ليحل بني ياس خامساً في ترتيب المجموعة الثانية برصيد 8 نقاط، وجاء قرار اللجنة بناء على مخالفة فريق بني ياس للوائح المسابقة والخاصة بآلية مشاركة اللاعبين الأجانب والمقيمين والمواليد.

وجاء في حيثيات قرار لجنة الانضباط أن فريق بني ياس بدأ مباراته أمام الفجيرة بعدد 4 لاعبين من فئات الأجانب والمقيمين، وخلال المباراة استبدل عدد 3 لاعبين مواطنين، وحل مكانهم 3 لاعبين من فئة الأجانب والمواليد والمقيمين، ليكون العدد الإجمالي داخل الملعب 7 لاعبين ما يخالف نص المادة 3/‏‏2/‏‏8 من لائحة المسابقة، والتي تنص على أنه «يجب ألا يزيد عدد اللاعبين المسجلين في قائمة المباراة من اللاعبين الأجانب ومواليد الدولة والمقيمين عن 10 لاعبين وداخل الملعب عن 6 لاعبين».

إحصاءات

يعتلي الشارقة، قمة الفرق الأقوى هجوماً، بعد نهاية مباريات الدور الأول لكأس الخليج العربي، بعدما سجل لاعبوه 15 هدفاً، في 6 مباريات، وجاء العين ثانياً برصيد 13 هدفاً، والوحدة ثالثاً برصيد 11 هدفاً، أما الأضعف هجوماً وبرصيد 5 أهداف كل من اتحاد كلباء والظفرة وخورفكان والجزيرة.

وتصدر بني ياس والنصر، قائمة البطاقات الحمراء برصيد بطاقتين لكل منهما، ويتصدر شباب الأهلي، قائمة الأندية الأكثر حصولاً على إنذارات برصيد 18 بطاقة صفراء، وجاء الشارقة في المركز الأخير برصيد 5 بطاقات، ويتصدر الظفرة والوصل، قمة الأندية الأكثر تعرضاً للأخطاء برصيد 110 لكل فريق، وجاء الشارقة أخيراً برصيد 56 خطأ.

وكان الوصل، الأكثر اكتساباً للركلات الركنية برصيد 48 ركنية، وجاء الوحدة أخيراً برصيد 13 ركنية، وتصدر الشارقة نسبة تسجيل الأهداف من التسديدات بنسبة 26%، وجاء خورفكان أخيراً بنسبة 7%، وتصدر العين قائمة دقة العرضيات بنسبة 31%، وشباب الأهلي والوحدة في المركز الأخير بنسبة 17%.

4

تميزت أندية شباب الأهلي والنصر وخورفكان بأنها الأكثر حفاظاً على نظافة الشباك، برصيد 4 مباريات لكل منهم، واعتلى الجزيرة والعين وشباب الأهلي صدارة دقة التمرير بنسبة دقة وصلت إلى 86%، وتصدر الوصل قائمة الأكثر تسديداً، حيث قام الفريق بـ 99 تسديدة خلال دور المجموعات، وتصدر شباب الأهلي، الفرق الأكثر تمريراً بـ 3234 تمريرة، فيما كان الظفرة الأكثر إبعاداً للكرات من غير استفادة بـ 121 لعبة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات