منتخبنا الوطني يتوجه إلى هانوي للقاء فيتنام

تغادر مساء غد "الثلاثاء" على متن طائرة خاصة بعثة منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم باتجاه العاصمة الفيتنامية هانوي استعدادا لمواجهة منتخب فيتنام يوم الخميس المقبل باستاد ماي دينه، ضمن الجولة الرابعة للتصفيات المشتركة المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022 ونهائيات كأس آسيا 2023 لحساب المجموعة السابعة.

ويؤدي الأبيض غدا آخر حصصه التدريبية في بانكوك قبل السفر إلى هانوي تحت قيادة المدرب الهولندي فان مارفيك وجهازه المعاون بمشاركة كافة اللاعبين الذين ضمهم للقائمة .

وواصل الجهاز الفني والإداري اجتماعاته اليومية أمس مع اللاعبين من خلال محاضرات الفيديو لتحليل أداء المنتخب الفيتنامي في مبارياته الماضية بالتصفيات، وتم عرض بعض الحالات الخاصة بمباريات منتخبنا خاصة المباراة الأخيرة أمام تايلاند لمعالجة السلبيات وتلافيها في المباراة المقبلة، كما يحرص لاعبو منتخبنا على التمسك بالتركيز في التدريبات واستيعاب تعليمات المدرب لتطبيقها من أجل العودة إلى سكة الانتصارات وضمان التأهل ضمن المراكز الأولى في المجموعة.

وأكد خالد عيسى حارس مرمى العين ومنتخبنا الوطني، قدرة الأبيض على إنجاز الهدف المطلوب في المباراة المقبلة أمام فيتنام، مبينا أن جميع اللاعبين يدركون أهمية المواجهة، وضرورة تحقيق نتيجة إيجابية تعزز فرص المنتخب في التصفيات الحالية، وتمكنه من الحصول على بطاقة التأهل.

واعترف الحارس الدولي بأن النتيجة السلبية التي خرج بها المنتخب من المباراة السابقة أمام تايلاند كانت مؤلمة، لكنه عاد وأكد أن الخسارة كانت بمثابة درس قاس يجب الاستفادة منه بمراجعة السلبيات، والعمل على تلافيها في المباريات المقبلة، واعدا ببذل كل الجهد الممكن من أجل العودة إلى سكة الانتصارات.

وأشاد عيسى بالأجواء المميزة التي تسود أروقة المنتخب، وتحفز الجميع على أداء التدريبات بجدية وحماس، مثمنا الجهود الكبيرة التي يبذلها الجهاز الفني لإعداد المنتخب للمباراة المقبلة، إضافة إلى ما يقوم به الجهاز الإداري من عمل كبير في توفير كل الاحتياجات الخاصة باللاعبين.

وختم خالد عيسى حديثه بالتأكيد على الجاهزية الكاملة لكل اللاعبين لخوض المباراة المقبلة، واستعداد اللاعبين للذود عن شعار المنتخب في هذه المواجهة المصيرية التي تتطلب تضافر الجهود من أجل تحقيق تطلعات الجماهير الرياضية، والعودة من هانوي بالعلامة الكاملة.

وأكد علي سالمين لاعب وسط الوصل ومنتخبنا الوطني، عزم اللاعبين على العودة بنتيجة إيجابية من مباراة الجولة الرابعة التي تجمع الأبيض بالمنتخب الفيتنامي الخمس المقبل،من أجل تعزيز حظوظ المنتخب في التصفيات المشتركة المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023.

ووصف سالمين المباراة بالصعبة، خاصة وأنها تأتي عقب الخسارة من تايلاند في الجولة السابقة، وهو الأمر الذي يضع الجميع أمام مسؤولية كبيرة لتحقيق نتيجة تعيد المنتخب إلى الطريق الصحيح، وتضعه في مركز متقدم في ترتيب المجموعة، ليستعيد زمام المبادرة ويكون منافسا قويا على بطاقة التأهل.

ورفض لاعب الوسط الشاب الاستهانة بالمنافس مبينا أن المنتخب الفيتنامي حقق طفرة كبيرة في السنوات الأخيرة بدليل حصوله على سبع نقاط من ثلاث مباريات، ومنافسته على صدارة المجموعة، مشددا على ضرورة احترام كل المنافسين بصرف النظر عما قدموه من مستويات في الجولات السابقة.

وقال: " لن ندخر أي جهد في سبيل تحقيق النتيجة التي تنتظرها جماهير الكرة الإماراتية منا، وبالتأكيد فإن المواجهة لن تكون سهلة، لأنها أمام منتخب قوي وعلى أرضه، لكننا عازمون على تقديم أفضل ما نملك والقتال بقوة على أرض الملعب من أجل تعزيز فرصنا في التأهل".

كلمات دالة:
  • منتخبنا الوطني ،
  • منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم ،
  • منتخبنا الوطني الأول،
  • الأبيض،
  • الأبيض الإماراتي،
  • هانوي،
  • فيتنام،
  • التصفيات الآسيوية
طباعة Email
تعليقات

تعليقات