خالد إسماعيل: القرار لا يخدم المسابقة وأفضّل العدد الحالي

أكد المونديالي خالد إسماعيل، نجم منتخبنا الوطني ونادي النصر السابق، أن قرار زيادة عدد أندية دوري أبطال آسيا إلى 40 نادياً ليس في مصلحة البطولة، لأننا لم نصل إلى المستوى الأعلى حتى تتم زيادة عدد الفرق، مشيراً إلى أن المستويات المقدمة في البطولة الآسيوية لم ترقَ إلى مستوى الطموح مقارنة بدوريات أخرى في قارات العالم الأخرى، فنحن تقريباً المستوى الأدنى بين قارات العالم، لافتاً إلى أن على الاتحاد الآسيوي أن يرفع من مستوى المسابقة ومن ثم يقوم بزيادة عدد الأندية.

32 أفضل

وقال: «من المفترض الإبقاء على العدد السابق، وهو 32 نادياً بحكم أن دوري الأبطال الآسيوي لم يصل بعد إلى القوة والسخونة المطلوبة»، لافتاً إلى أن نظام الذهاب والإياب المعمول به حالياً في أدوار المسابقة مفروض على الاتحاد الآسيوي، نظراً إلى التزامات الأندية والاتحادات بمسابقات أخرى محلية وعربية، لذا فإن الأمر الواقع يفرض الإبقاء على نظام الذهاب والإياب، ومن الصعب جمع الفرق في مكان واحد لمدة معينة بنظام الدورة المجمعة، لأن هذا الأمر سيحرم الأندية أيضاً من جمهورها الذي قد يحضر.

وتابع: «أقترح أن تكون هناك أجندة واضحة لتطوير مسابقة دوري أبطال آسيا، تراعي الأندية المشاركة والاتحادات الأخرى من بداية المسابقة».

واختتم خالد إسماعيل، نجم منتخبنا الوطني ونادي النصر السابق، حديثه بالقول: «أقترح على الاتحاد الآسيوي تطويرالمسابقة من خلال استراتيجية واضحة تراعي مصلحة أطراف اللعبة كافة».

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات