جدل "خماسي" في "مربع" دوري الإمارات

على وقع التوقف الثاني لدوري الخليج العربي لكرة القدم في الإمارات، رسمت نتائج مباريات الجولة السابعة من البطولة، فرزاً واضحاً، وتحديداً أوضح لهويات فرق المستويات الثلاثة، المقدمة أو مربع الأربعة الكبار، الوسط أو فرق المنطقة الدافئة، وأصحاب المراكز الأخيرة الذين ينحصر تفكيرهم وجهدهم في كيفية تجنب الدخول في دائرة الهبوط إلى دوري الهواة.

فرق المقدمة
وفي ضوء نتائج الجولة السابعة من الدوري، اتضحت هوية فرق مربع الكبار وسط جدل «خماسي» محتدم، أطرافه الشارقة وشباب الأهلي والعين والنصر، وهي الفرق التي أثبتت أحقيتها الفنية حتى الآن في التواجد في المراكز الأربعة الأولى من لائحة الترتيب العام، مع عدم إغفال إمكانية دخول فريق الجزيرة إلى مربع الكبار في أي من الجولات القادمة للبطولة، رغم فارق النقاط الكبير.

نسبة مقبولة
وفي المقابل، اتضحت وبنسبة مقبولة، هوية فرق المنطقة الدافئة أو وسط الترتيب العام في ظل تنافس «سداسي» متمثل بفرق الوحدة وعجمان والوصل وحتا وبني ياس والظفرة، وهي الفرق التي سيدور بينها تنافس حام لتلافي منطقة الخطر المتمثلة بالمركزين الأخيرين اللذين يدور فيهما صراع «ثلاثي» بين فرق اتحاد كلباء والفجيرة وخورفكان، مع إمكانية «إفلات» أي منها إلى مركز أعلى، وتراجع أي من فرق المنطقة الدافئة.

محصلة الجولة
وبالعودة إلى المحصلة في ختام مباريات الجولة السابعة من دوري الخليج العربي، رفض الشارقة التخلي عن قمة الترتيب العام لفرق البطولة بعدما حقق فوزاً مثيراً بهدفين دون رد على مضيفه الجزيرة، رافعاً رصيده إلى النقطة 19، فيما واصل شباب الأهلي تمسكه بالمركز الثاني بعد فوزه الثمين على مضيفه الظفرة بهدف وحيد، رافعاً رصيده إلى النقطة 16، بينما عزز العين تواجده في المركز الثالث برصيد 14 نقطة رغم تعادله سلبياً مع مضيفه بني ياس.

لعبة المراكز
وواصل النصر «لعبة حرق» المراكز بتقدمه وبثقة إلى المركز الرابع بعد فوزه بهدفين دون رد على ضيفه اتحاد كلباء، رافعاً رصيده إلى النقطة 13، فيما تراجع الجزيرة إلى المركز الخامس برصيد 11 نقطة إثر خسارته بهدفين دون رد أمام ضيفه الشارقة، بينما حافظ الوحدة على مركزه السادس برصيد 10 نقاط بعد تعادله بهدفين لمثلهما مع ضيفه الوصل، تاركاً المركز السابع لعجمان بـ 8 نقاط بعد تعادله بهدف لمثله مع ضيفه خورفكان.

تراجع الوصل
وتراجع الوصل إلى المركز الثامن برصيد 8 نقاط بعد تعادله 2/2 مع ضيفه الوحدة، فيما تقدم حتا المتألق إلى المركز التاسع بذات الرصيد إثر فوزه الثمين على مضيفه الفجيرة بهدف دون رد، فيما احتل بني ياس المركز العاشر برصيد 7 نقاط بعد تعادله السلبي مع ضيفه العين، بينما تراجع الظفرة إلى المركز 11 بذات الرصيد بعدما تجرع مرارة الهزيمة أمام ضيفه شباب الأهلي بهدف دون رد.

دون جديد
ودخل اتحاد كلباء في معمعة فرق المراكز الأخيرة باحتلاله المركز 12 برصيد 6 نقاط بعد خسارته بهدفين دون رد أمام مضيفه النصر، فيما تراجع الفجيرة إلى المركز 13 بذات الرصيد بعد خسارته بهدف وحيد أمام ضيفه حتا، فيما لم يحدث أي جديد على وضع خورفكان الذي «عزز» تواجده في المركز 14 والأخير برصيد 3 نقاط فقط رغم تعادله مع مضيفه عجمان بهدف لمثله.

سباق الأفضل
وعلى صعيد سباق الأفضل في الجولة السابعة لدوري الخليج العربي، لمع نجم عادل الحوسني حارس مرمى الشارقة، وفرض أفضليته بعدما أسهم بقوة في فوز فريقه بهدفين دون رد على مضيفه الجزيرة، ودوره الحاسم في التصدي للكثير من الكرات الخطيرة للمنافس، وحرمانه من التسجيل في شباك الشارقة.

منافس مباشر
وفي المقابل، نجح الوطني عبدالعزيز العنبري مدرب فريق الشارقة في فرض أفضليته على صعيد مدربي فرق الجولة السابعة لدوري الخليج العربي بعدما قاد فريقه للفوز على منافس مباشر بقيمة وقوة الجزيرة، وفرض اسمه باعتباره احد ابرز مدربي فرق البطولة.

نخبة نجوم
وأفرزت الجولة السابعة من دوري الخليج العربي نخبة من النجوم في مختلف خطوط اللعب، والذين بالإمكان اعتبارهم التشكيلة المثالية للجولة، وهم عادل الحوسني "الشارقة" لحراسة المرمى، وللدفاع، عبدالعزيز هيكل "شباب الأهلي" وجالفاو "الوصل" وعبدالله الرفاعي "الوحدة" والحسن صالح "الشارقة"، وللوسط، علي صالح "الوصل" وعلي سالمين "الوصل" وشوكوروف "الشارقة" ومحمد برغش "الوحدة"، وللهجوم نيغريدو "النصر" وتيغالي "الوحدة".

 

كلمات دالة:
  • جدل خماسي ،
  • الجولة السابعة،
  • دوري الخليج العربي ،
  • مباراة القمة
طباعة Email
تعليقات

تعليقات