الوحدة والوصل.. استمرار الصحوة

الوحدة والوصل لقاء الكبار | البيان

لمشاهدة الغرافيك بالحجم الطبيعي اضغط هنا

 

سيكون استاد آل نهيان في أبوظبي، مسرحاً لمواجهة في غاية الأهمية، عندما يستضيف الوحدة فريق الوصل في التاسعة إلا ربع مساء اليوم، في ختام مباريات الجولة السابعة من دوري الخليج العربي.

وتعد ظروف الفريقين ودوافعهما متشابهة إلى حد كبير قبل المباراة، إذ يحتل الوحدة المركز السادس في جدول الترتيب، برصيد 9 نقاط، ويسعى إلى تأكيد صحوته، بعد تغيير جهازه الفني، وفوزه في مباراتين متتاليتين على حساب عجمان والظفرة في الجولتين الأخيرتين، وبالتالي، يأمل مواصلة الانتصارات بالفوز الثالث على التوالي، ومحاولة تحسين مركزه في جدول الترتيب.

ويدخل نادي الوصل اللقاء لمواصلة الانتصارات التي حققها الفريق في المباريات الأخيرة، وفي الوقت ذاته، مصالحة الجماهير عقب خروج الإمبراطور من بطولة كأس محمد السادس للأندية الأبطال، يحتل الفريق المركز السابع، خلف الوحدة، برصيد 7 نقاط، حقق فوزين على التوالي أيضاً في آخر جولتين، عندما فاز على الظفرة وحتا، ويملك نفس دوافع الوحدة من أجل الوصول للنقطة العاشرة.

مواجهة

سيحاول الإسباني مانويل خيمينيز مدرب الوحدة، التغلب على الغيابات، خاصة في خط الدفاع، في ظل غياب حمدان الكمالي للإيقاف، وأحمد راشد وحسين عباس المصابين، منذ فترة، وعبد الله الكربي الذي تعرض لإصابة قبل مباراة الظفرة.

وقال خيمينيز إن مواجهة الوصل ليست سهلة، ولكن الوحدة يدخل اللقاء بكل تركيز، من أجل تحقيق الفوز وحصد النقاط الثلاث، مؤكداً أن الفريق يسعى للاستمرار بنفس النهج، والعمل بالقوة ذاتها في المباراتين الأخيرتين.

وأضاف أن الفريق يملك الحلول لتعويض الغيابات في خط الدفاع، رغم أهمية اللاعب حمدان الكمالي، إلا أن هناك العديد من العناصر الشابة التي بإمكانه الاستعانة بها في المباراة، لافتاً إلى أنه يستبعد حدوث تأثير سلبي في الوصل بعد خسارته أمام اتحاد جدة في البطولة العربية، لا سيما أن «الإمبراطور» أراح عدداً من لاعبيه الأساسيين.

وتابع: «مباراتنا مع الوصل ليست سهلة، ولكننا نسعى للفوز، والاستمرار بنفس النهج والعمل بنفس القوة من أجل مواصلة الانتصارات». وعن مدى تأثير خسارة الوصل أمام اتحاد جدة في البطولة العربية، استبعد حدوث تأثير سلبي في المنافس، خاصة أنه أراح عدداً من لاعبيه الأساسيين في المباراة.

نتائج

وأكد مدرب نادي الوصل، الروماني لورينت ريجيكامب، أن على فريقه مواصلة النتائج الإيجابية التي قدمها خلال مباراتيه مع الظفرة وحتا ضمن دوري الخليج العربي، خاصة أن المباراة القادمة مع الوحدة ستكون صعبة، ويجب أن نكون مستعدين لذلك، معلناً عن عودة النجم البرازيلي فابيو دي ليما إلى الفريق، عقب غيابه نتيجة مشاكل عضلية عن مباراة الذهاب ضد فريق اتحاد جدة السعودي الأخيرة.

وأضاف: نحترم كل بطولة، ونلعب للفوز في كافة المباريات، و لكن أحياناً علينا اختيار الأفضل في الفريق، وإذا تعرض أي لاعب في الفريق للإصابة، فعلينا إعطاؤهم فترة للراحة، موضحاً أن ضغط المباريات المحلية أثر في أداء الفريق في مباراة الذهاب في جدة، وعليهم أن يستعدوا بقوة للمباراة القادمة، ولكن المشكلة هي الإجهاد الذي أصاب الفريق لكثرة المباريات.

 

صدارة

محمد الشامسي: مباراة قوية جماهيرية

وصف محمد الشامسي حارس مرمى الوحدة مباراة الوصل بـ «القوية» و «الجماهيرية» بين فريقين يملكان إمكانيات كبيرة على مستوى اللاعبين والأجهزة الفنية، مؤكداً أن الوحدة يدخل المباراة بهدف وحيد وهو الفوز مثلما يفعل في كل المباريات. وقال حارس مرمى الفريق الأول لكرة القدم بنادي الوحدة: بالطبع مواجهات الوحدة والوصل تحظى بالكثير من الندية والإثارة والقوة، وهي مباراة جماهيرية بالدرجة الأولى، ونسعى لتحقيق الفوز والثلاث نقاط خاصة وأن المباراة تأتي قبل توقف الدوري ولتحسين وضعنا في دوري الخليج العربي قبل هذا التوقف مما سيكون له تأثير إيجابي على الفريق، والفوز بها يمنح الفريق الفرصة للعودة للمنافسة والاقتراب من فرق الصدارة. أبوظبي- البيان الرياضي

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات