روسيا تتغلب على مصر بصعوبة

الأبيض يخسر بضربات «الحظ» في «شاطئية القارات»

صورة

خسر منتخبنا الوطني بركلات الترجيح (2-1) من نظيره الإسباني (الماتادور) في المباراة التي جمعتهما مساء أمس لحساب الجولة الأولى من المجموعة الأولى لبطولة كأس القارات لكرة القدم الشاطئية، بعدما انتهت في وقتيها الأصلي والإضافي بنتيجة التعادل بهدفين لمثلهما، وضمن منافسات المجموعة نفسها تغلب منتخب اليابان على إيطاليا بنتيجة 6-4 فيما تغلبت روسيا بصعوبة على مصر 5-3 لحساب المجموعة الثانية.

وحضر الجولة الافتتاحية للبطولة مروان بن غليطة، رئيس اتحاد الإمارات لكرة القدم، وسعيد حارب، الأمين العام لمجلس دبي الرياضي، وجوان كوسكو، المدير التنفيذي لكرة القدم الشاطئية بالفيفا.

وأضاع «الأبيض» فوزاً كان بين يديه عندما تقدم في الشوط الثالث بهدفين مقابل هدف، وفرض سيطرة واضحة على مجريات المباراة، لكنه لم ينجح في تحويل الفرص العديدة التي حصل عليها إلى أهداف.

بداية هادئة

وبالعودة إلى تفاصيل المباراة، فقد جاءت بدايتها هادئة من الطرفين مع أفضلية نسبية لمصلحة «الأبيض» من حيث السيطرة، وكاد وليد محمد أن يُدرك التقدم من ضربة رأس، بيد أن كرته علت العارضة بقليل، وبعدها بدقيقة واحدة نجح حارس المنتخب الوطني، محمد الجسمي في إنقاذ مرماه من هدف مُحقق من انفراد للمهاجم الإسباني، خافير توريس.

ولاحت فرصة ثمينة لأصحاب الأرض لاختراق أحمد بشر دفاع المنتخب الإسباني، إلا أنه سدد في الأخير بجوار القائم الأيسر.

ونجح «الماتادور» في إنهاء الشوط الأول من المباراة، متقدماً بهدف سجله سلفادور أرديل آخر 26 ثانية من تسديدة لم تُفلح محاولات حارس المرمى في التصدي لها.

ضغط

وضغط منتخبنا بثقله مع بداية الشوط الثاني، وأوجد بعض الفرص الخطرة، أبرزها تسديدة قوية من أقدام وليد بشر مرت فوق المرمى بقليل، ثم تسديدة ثانية من أحمد بشر بجانب القائم، وتسديدة ثالثة من هشام منتصر أنقذها الدفاع قبل أن يدرك عباس علي التعادل من ركلة حرة دق 6.

وواصل منتخبنا أداءه الهجومي، وكان الطرف الأفضل، لكن الحظ أدار له ظهره في ترجمة بعض الفرص السهلة إلى أهداف، خصوصاً تسديدة وليد بشر (ق8) التي علت العارضة بقليل، وقبلها تسديدة من اللاعب نفسه حوّلها الحارس إلى الركنية.

واستطاع «الماتادور» الصمود في وجه السيطرة التي فرضها عليه منتخبنا والخروج بنتيجة التعادل 1-1 من الشوط الثاني برغم الأسبقية الواضحة للأبيض.

وحافظ منتخبنا على أدائه القوي في الشوط الثالث، وسدد كمال علي قريباً من مرمى «الماتادور» قبل أن يحصل منتخبنا على 3 ركنيات متتالية ترجمت سيطرته على مجريات المباراة.

أفضلية

وتمكّن أحمد بشر من منح الأفضلية لمنتخبنا بهدف رائع جاء من تسديدة قوية (ق6)، لينزل المنتخب الإسباني إلى الهجوم بحثاً عن التعادل، ونجح في إدراكه بواسطه خافيير توريس بعد محاولتين متتاليتين تألق في التصدي لهما حارس المرمى محمد الجسمي.

وحسم التعادل بهدفين لمثلهما نتيجة المباراة في وقتها الأصلي والإضافي، ليحتكم المنتخبان لركلات الترجيح التي ابتسم فيها الحظ للماتادور، بعدما نجح لاعباه خافير توريس وليون في التسجيل، بينما أخفق زميلهما مولينا، ومن جانب منتخبنا فشل كل هشام منتصر ووليد بشر في التسجيل ونجح عباس علي.

لقاء

ويلتقي «الأبيض» نظيره الإيطالي، مساء اليوم، لحساب الجولة الثانية، بينما يلتقي ضمن المجموعة نفسها منتخبا إسبانيا واليابان، وسيكون «الأبيض» مطالباً بالفوز من أجل الحفاظ على حظوظه كاملة في الـتأهل إلى المربع الذهبي.

وأكد علي كريم، لاعب منتخبنا الوطني، أن «الأبيض» كان يستحق العلامة الكاملة، لأنه كان الطرف الأفضل على على أرضية الملعب، مشيراً إلى أن هدف «الأبيض» العبور إلى المربع الذهبي، وأن حظوظه ما زالت قائمة برغم الانطلاقة المتعثرة في الجولة الأولى.

فوز

تمكّن فريق اللجنة المنظمة للبطولة الفيفا من الفوز على فريق الإعلاميين 7-2 في المباراة التي جمعتهما مساء أول من أمس قبل انطلاق البطولة التي تهدف إلى تعزيز العلاقة بين الطرفين، وضم فريق الإعلاميين سامي عبد الإمام، ورضا سليم، وأحمد طارق، ومحمد عبد الله، وأحمد مصطفى، وأحمد إبراهيم، ومروان السقاف، وأحمد نبيل.

برنامج اليوم

إسبانيا - اليابان س 16:15

إيطاليا - الإمارات س 17:30

المكسيك - روسيا س 18:45

مصر - إيران س 20:00

طباعة Email
تعليقات

تعليقات