الجمهور سلاح منتخبنا في موقعة إندونيسيا اليوم

منصور يا «الأبيض»

لمشاهدة الغرافيك بالحجم الطبيعي اضغط هنا

 

تتجه أنظار محبي الأبيض، صوب مدرجات استاد آل مكتوم عند الثامنة من مساء اليوم، من أجل متابعة منتخبنا الوطني، وهو يؤدي مباراته أمام إندونيسيا في الجولة الثالثة للتصفيات الآسيوية المشتركة المؤهلة لكأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023، حيث يسعى منتخبنا إلى مواصلة تحقيق الفوز، بعد سابق فوزه على ماليزيا في كوالالمبور بهدفين مقابل هدف، وحصد نقاط المباراة الثلاث، ليرتفع رصيده إلى 6 نقاط، تدفعه للمنافسة القوية على قمة المجموعة السابعة، التي يتصدرها منتخب تايلاند.

ولا شك أن الحضور الجماهيري خلال مباراة اليوم بكثافة، من شأنه رفع معنويات اللاعبين، وأن يسهم في تحفيزهم، خاصة مجموعة اللاعبين الشباب، كما يعتبر أحد أهم مفاتيح الفوز في المباراة، على أمل امتلاء مدرجات استاد آل مكتوم بالحضور لتدعيم الأبيض ولاعبيه.

المهمة الثانية

ويعتبر هذا اللقاء، ثاني مهمة رسمية للمدرب الهولندي فان مارفيك مع الأبيض، ويطمح في مواصلة تحقيق الفوز، خاصة أن اللقاء يعتبر الأول للأبيض على ملعبه في التصفيات، وأول لقاء مباشر بينه والجماهير، بعد الانتهاء من مهمة كأس آسيا التي أقيمت في الإمارات مع بداية العام الحالي، ويسعى جميع أفراد المنتخب لإدخال السعادة على الجماهير، من خلال تحقيق الفوز، وحصد النقاط الثلاث، مع تقديم أداء قوي، يتناسب مع الرغبة في اعتلاء صدارة المجموعة، من أجل التأهل إلى الدور الثاني للتصفيات.

ويعتبر لقاء اليوم تحدياً للأبيض، للظروف الصعبة التي يمر بها، من تعدد حالات الإصابة واستبعاد أصحابها واستدعاء بدائل، ومع ذلك، تبدو معنويات اللاعبين عالية، ولديهم عزيمة قوية لتقديم أداء جيد، يتوج بتحقيق الفوز واقتناص 3 نقاط، تعزز من مسيرة الفريق بالتصفيات، لذلك، كان تركيز الجهاز الفني كبيراً خلال التدريبات الماضية، من أجل تخطي كل الظروف الصعبة التي واجهت الفريق، والسعي إلى تقديم أقصى جهد من أجل تحقيق الفوز.

تغير طفيف

ويسعى الجهاز الفني، بقيادة المدرب الهولندي فان مارفيك، إلى تثبيت التشكيلة التي خاضت مباراة ماليزيا الأولى بالتصفيات على قدر المستطاع، إلا من خلال تغيرات طفيفة بسبب الإصابة، ومن المتوقع أن يدافع خالد عيسى عن عرين الفريق، بعد ظهوره بمستوى طيب مع فريقه العين خلال الفترات الماضية، فيما يتوقع أن يشهد خط الدفاع تعديلاً طفيفاً، نظراً لإصابة وليد عباس بتمدد في العضلة الخلفية، ما يمنعه من المشاركة، وهناك احتمال كبير للدفع بسالم راشد مدافع الجزيرة الشاب، وهناك شبه استقرار على الثلاثي خليفة الحمادي ومحمد العطاس ومحمد برغش.

أما خط الوسط، فلن يشهد أي تغيرات، وفقاً للمشاهدات من التدريبات الماضية، بمشاركة ثنائي الارتكاز علي سالمين وأحمد برمان، ولاعبي الأطراف علي صالح وخليل إبراهيم، وأمامهما صانع الألعاب جاسم يعقوب، على أن يشارك عموري في أوقات من زمن المباراة، حرصاً من المدرب على عدم المجازفة بمشاركته، خاصة أن جاهزيته البدنية لم تكتمل بعد عودته من الإصابة، وسيشارك المخضرم والهداف علي مبخوت في مركز رأس الحربة.

ويعول المدرب مارفيك على القوة الهجومية للأبيض، من خلال تقدم الظهرين برغش وراشد مع علي صالح وخليل إبراهيم، لتشكيل دعم للقوة الهجومية في حال امتلاك الكرة، خاصة في الكرات العرضية، التي تعتبر سلاح الأبيض في المباراة، نظراً لتوقع لعب الفريق الضيف بطريقة دفاعية بحتة، للحد من خطورة لاعبي منتخبنا خلال المباراة، فيما حذر المدرب مارفيك من الهجمات المرتدة السريعة لفريق إندونيسيا، وطالب لاعبي الدفاع باليقظة وحسن التعامل مع تلك الهجمات، بما يعزز من فرص الحفاظ على نظافة شباك الفريق.

 

أبيض × أحمر

عُقد صباح أمس في قاعة الاجتماعات باستاد آل مكتوم بنادي النصر الاجتماع الفني الخاص بمباراة منتخبنا الوطني مع نظيره منتخب إندونيسيا اليوم.

وتم خلال الاجتماع اعتماد ألوان قمصان المنتخبين في مباراة اليوم التي ستقام في استاد آل مكتوم الساعة 8 مساء، حيث سيرتدي منتخبنا الوطني الأبيض الكامل، فيما سيرتدي منتخب إندونيسيا اللون الأحمر الكامل.

https://secure.albayan.com/polopoly/polopoly_fs/1.3669966.1570641487!/image/image.jpg

اقرأ أيضاً:

ـــ ماكمنمي: نواجه منافساً قوياً وهدفنا الفوز

ـــ مارفيك: سنفرض أسلوبنا

ـــ النصر يساند الأبيض بـ1000 تذكرة

ـــ وليد عباس: رغبتنا قوية في تحقيق الفوز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات