الجزيرة وشباب الأهلي.. قمة «منزوعة الدسم» وبلا نجوم !

الجزيرة وشباب الأهلي اكتفيا بنقطة في القمة | تصوير: سيف الكعبي

خالفت «القمة» التي جمعت الجزيرة وشباب الأهلي في الجولة الثالثة لدوري الخليج العربي لكرة القدم توقعات الكثيرين، بتقديم مباراة قوية تليق بنجوم الفريقين، وطموحهما في حصد النقاط والتواجد في صدارة قائمة الترتيب، وجاءت القمة سلبية «منزوعة الدسم» واختفى فيها عطاء النجوم في ظل أخطاء غير مبررة للاعبي الفريقين، ونتيجة التعادل ليست في صالح الجزيرة والذي جمع 4 نقاط فقط في 3 مباريات، وخسر 5 نقاط، كما أن نزيف النقاط لا يتناسب مع حجم نجوم «فخر أبوظبي»، وهدف المنافسة على لقب الدوري.

وشارك عموري مع الجزيرة بديلاً في الدقيقة 80، ولم يشارك صانعي اللعب، عامر عبد الرحمن وعبد الله رمضان، أما نجوم الملعب علي مبخوت، مراد باتنا، وخلفان مبارك فلم يكونوا في يومهم، ولسوء الحظ خرج المهاجم البرازيلي كينو مصاباً، أما شباب الأهلي فليس أسعد حالا وشارك احمد خليل في الدقيقة 68 بديلاً عن محمد جمعة، ولم يوفق نجومه لوفانور، ليوناردو، ومحمد جمعة، فيدريكو، في التسجيل أو إضفاء الإثارة على المباراة.

تفوق

وبالنظر إلى إحصائيات المباراة فإن «فخر أبوظبي» صاحب الأرض استحوذ بنسبة 53.4%، في مقابل 46.6% لشباب الأهلي ونفذ 10 تسديدات، منها تسديدة مباشرة وحيدة في المرمى، في مقابل 9 تسديدات لشباب الأهلي، نفذ منها 5 في المرمى. ووقع الجزيرة في 7 أخطاء مقابل 18 لفرسان دبي.

 

أخطاء

واعترف الأرجنتيني رودولفو أروابارينا مدرب شباب الأهلي أن فريقه ارتكب أخطاء عدة على المستوى التنظيمي والدفاعي، بجانب أخطاء في التمركز، ومشيراً إلى أن أداء فريقه تراجع أمام الجزيرة بخلاف المباراتين الماضيتين التي فاز بهما على الفجيرة 5-1، وحتا 3-0، وأن الأداء بشكل عام لم يرتق إلى المستوى المطلوب لجميع اللاعبين.

واعتبر أروابارينا النتيجة جيدة مقارنة بالأداء، خصوصاً انه خاض مباراة صعبة خارج أرضه أمام الجزيرة، وتمنى أن يتحسن الأداء في المباراة المقبلة.

مسؤولية

وتابع: رغم انتقادي للاعبين إلا انهم قدموا مباراة جيدة، ولا أشكك في قدرة لاعبي فريقي في السعي إلى الفوز والتسجيل، فهم على قدر المسؤولية، لكن ننتقد بعضنا البعض في الفريق ونتحدث بصراحة عن الأخطاء، حتى نستطيع تفاديها مستقبلاً، والمنافسة على المراكز المتقدمة تتطلب المزيد من الجهد من أجل تحقيق أهداف الفريق بالمنافسة على لقب الدوري.

تراجع بدني

واتفق أروابارينا مع وجهة النظر القائلة بالتراجع البدني للاعبيه في الشوط الثاني بعكس الأول والذي كان أكثر نشاطاً وخطورة على مرمى الخصم، وقال الأداء البدني تراجع في الشوط الثاني، وبالمقارنة مع المباراتين السابقتين لشباب الأهلي أمام حتا والفجيرة فإن الأداء البدني تراجع، وهذه الظاهرة سنتناقش فيها مع اللاعبين، وأشار إلى أن فقدان الكرة بكثرة يؤدي إلى إضعاف الفريق من الناحية البدنية.

 

فرص

وفي المقابل أكد الهولندي يورغن ستريبل مدرب الجزيرة، أن فريقه قدم مباراة جيدة وهو سعيد بعطاء اللاعبين، وقال: أضعنا الفوز في الأمتار الأخيرة، وكان سوء التوفيق وراء إهدار الفرص، خصوصا في كرة جميلة نفذها علي مبخوت من ركلة ثابتة اصطدمت بالعارضة، بجانب فرص لمراد باتنا.

وأضاف: فريقي كان الأفضل خلال شوطي المباراة ومن المفترض أن يعاقب لاعب من شباب الأهلي بالطرد لكن حكم المباراة لم يحتسب شيئاً، «يذكر ان عبد الله النقبي تدخل بعنف تجاه باتنا وطالبت جماهير بطرده».

إهدار النقاط

وحول إهدار الفريق لـ 5 نقاط قال: نخوض كل مباراة على حدة ولكل منها ظروفها، وعلينا أن ننظر إلى الأمور بإيجابية، حيث فزنا في المباراة الأولى بالدوري أمام الظفرة، وخسرنا أمام الوحدة 2 - 3 بهدف عكسي في نهاية المباراة، واكتفينا بالتعادل أمام شباب الأهلي ووضحت رغبة اللاعبين في الانتصار.وأضاف: اهدرنا فرص لكن استطعنا صناعة الأهداف.

وعن إصابة كينو قال: هو جزء من سوء الحظ، حيث إنه مصدر من مصادر الخطورة، وللأسف لم يكمل المباراة، وسوف يخضع للفحوصات الطبية لمعرفة حجم إصابته.

البدلاء

وعن امتلاك الفريق لدكة بدلاء قوية غير مؤثرة أوضح أنه ليس من السهل أن تشارك كبديل في ثلاث مباريات وتحدث الفارق سريعاً، لدي رضاء عن أداء البدلاء، خصوصاً عمر عبد الرحمن ومازال أمامه طريق طويل للوصول إلى الجاهزية الكاملة.

 

دروس

ماجد ناصر: أهدرنا فرصاً مؤكدة

اعتبر ماجد ناصر حارس مرمى شباب الأهلي، التعادل مع الجزيرة نتيجة سلبية لفريقه،مؤكداً أن الهدف الذي يضعه شباب الأهلي دائماً هو الفوز وحصد النقاط الثلاث، ومشيراً إلى وقوع الفريق في بعض الأخطاء أبرزها ضعف التركيز في الثلث الهجومي للمنافس، في مقابل التركيز على الجانب الدفاعي، بالإضافة إلى إهدار بعض الفرص المؤكدة، وقال:المباراة قدمت لنا العديد من الدروس.

وقدم ماجد ناصر التحية لحارس الجزيرة علي خصيف الذي استطاع إنقاذ فريقه من أكثر من كرة خطرة،، كما أثنى على جهود اللاعبين الشباب في الجزيرة الذين قدموا مستوى جيداً.

وعن عدم استدعائه للمنتخب قال«ليس لي رغبة في الحديث عن عدم اختياري لكن الأمر لا يتعلق بالجهاز الفني للمنتخب بل باتحاد الكرة».أبوظبي - البيان الرياضي

 

أهمية

علي خصيف: تصحيح الأخطاء

أكد علي خصيف حارس مرمى الجزيرة، أن التعادل مع شباب الأهلي ليس مرضياً للجزيرة خصوصاً بعد الخسارة في الجولة الماضية أمام الوحدة، وقال: أن نفوز على ملعبنا، وهذا الأمر ليس تقليلاً من شأن المنافس. وأشار إلى أهمية تصحيح الأخطاء والعمل خلال فترة توقف الدوري على عودة الفريق قوياً.

وشدد علي خصيف على أهمية مراجعة الحسابات، فيما يخص اللاعبين، لأن الفريق يضم نجوماً كباراً، والفترة المقبلة تتطلب مضاعفة الجهد، حيث إن الفرق المنافسة تؤدي بشكل جيد أمام الجزيرة. أبوظبي - البيان الرياضي

طباعة Email
تعليقات

تعليقات