تحكيم

مسلم أحمد: التعديلات الجديدة أنصفت خالد عيسى

أداء مميز للحكم محمد عبد الله في الجولة الأولى | البيان

أثير جدل كبير حول الكرة التي لمست يد حارس مرمى العين خالد عيسى وهو خارج حدود منطقة الجزاء في مباراة فريقه أمام اتحاد كلباء، حيث احتج لاعبو كلباء مطالبين بطرد الحارس لكونه منع المنافس من تسجيل هدف، وأكد مسلم أحمد الخبير التحكيمي، أن قرار الحكم سليم تماماً بعدم طرد اللاعب، وفق التعديلات الجديدة لقانون اللعبة، التي أنصفت الحارس حيث إن اللاعب لم يتعمد لمس الكرة، حينما ارتطمت ببطنه ثم ذهبت نحو يده التي تعد في وضعها الطبيعي من دون تعمد.

وأضاف: أستغرب احتجاج لاعبي كلباء، حيث تم شرح التعديلات قبل انطلاقة الدوري بواسطة خبراء التحكيم، من أجل أن يستوعبها الجميع، ولكن يبدو أن تلك التعديلات لا تزال في حاجة لاستيعاب أكثر من اللاعبين ومسؤولي الأندية.

تقنية الفيديو

وعن الحالات التي تم اللجوء فيها لتقنية الفيديو يقول الدولي الأسبق مسلم أحمد: للأسف كل الحالات التي لجأ فيها الحكام لتقنية الفيديو لم تكن تستحق اللجوء لها وأنصح الحكام بتقليل الاعتماد على «VAR» وقال لا بد من أن يتحمل الحكام مسؤوليتهم، وأن يقل اعتمادهم على تلك التقنية إلا في الحالات الدقيقة، لكونهم المسؤولين عن إدارة المباراة وليس حكم الفيديو.

وأبدى مسلم أحمد استغرابه من لجوء حكم مباراة الشارقة مع خورفكان لتقنية الفيديو في هدف سجله الشارقة وكان من المفترض ألا يلجأ لذلك كونه الأقرب للعبة، فيما أشاد بحكم مباراة الجزيرة مع الظفرة الذي تم استدعاؤه في واقعة طرد سلطان السويدي لاعب الجزيرة ولكنه أصر على رأيه من منطلق قربه للعبة.

تألق

أشاد مسلم أحمد بالحكم الدولي محمد عبدالله الذي خطف النجومية في ديربي بر دبي بين النصر والوصل، حيث أدار المباراة بخبرة وحنكة.

تطرق مسلم أحمد إلى بعض حالات اللعب في الجولة الأولى مؤكداً أنه لا وجود لركلة جزاء لفريق بني ياس وأن قرار الحكم موفق بإنذار سلطان الشامسي للتحايل، ومشيراً إلى أن قرار الحكم بعدم احتساب الهدف الثالث للشارقة امام خورفكان سليم ، لكما أنه لا صحة لوجود ركلة جزاء لـشباب الأهلي في الدقيقة 72 لأن لمسة اليد لم تكن متعمدة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات