«درويش» الفجيرة يسطع في ليلة العنابي

كشفت مباراة الفجيرة والوحدة عن ميلاد نجم جديد في صفوف الذئاب وهو اللاعب أحمد درويش صاحب الـ19 عاماً والذي قدم مباراة كبيرة تفوق سني عمره أمام خبرات لاعبي العنابي وعلى رأسهم الكابتن إسماعيل مطر والهداف الأرجنتيني سبستيان تيجالي إلى جانب المدافع حمدان الكمالي الذي أصيب مع بداية المباراة، فقد طغت نجومية الشاب أحمد درويش على هجوم العنابي وقام اللاعب بعزل تيجالي الذي لم تصل إليه الكرة إلا قليلاً، وغاب زميله مطر والذي يبدو أنه لم يدخل بعد في فورمة المباريات بعد عودته من الإصابة، ويمتاز اللاعب أحمد درويش بهدوئه إلى جانب رؤيته السليمة للمجريات في خط الدفاع وتدخلاته في الوقت المناسب، حيث بات لاعب الفجيرة الصاعد بمقام مصدر اطمئنان لجماهير ناديه التي صفقت له كثيراً ولبقية زملائه اللاعبين عقب نهاية مباراة الوحدة بتفوق الفجيرة بهدف وحيد حمل توقيع الوافد الجديد عبدالله صالح الذي ربما يندم الوصل على عدم التجديد معه لموسم آخر بعد الأداء الجيد الذي أظهره أمام الوحدة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات