«الخبرة» ترجح كفة العين على كلباء

Ⅶ الإثارة كانت عنوان لقاء العين وكلباء | تصوير: سيف الكعبي

انتزع العين، فوزاً صعباً على ملعبه، من منافسه العنيد فريق اتحاد كلباء، لكنه كان انتصاراً مهماً للغاية، في انطلاقة مسيرة الفريقين، بدوري الخليج العربي لكرة القدم، ورجحت «الخبرة» كفة الزعيم، في ضربة البداية، وجمع النقاط الثلاث، بشق الأنفس في الدقيقة 95 من الوقت الإضافي، عندما خطف المدافع الشاب سعيد جمعة الهدف الثالث القاتل، بعد أن توقع الكثيرون انتهاء تلك المباراة المثيرة بالتعادل 2/‏‏2، وكان غياب المهاجم البرازيلي كايو كانيدو، عن قائمة الزعيم، أبرز المشاهد التي أثارت التساؤلات، وحامت الشكوك حول خلافه مع مدرب الفريق الكرواتي إيفان ليكو، إلا أن الأخير نفى ذلك تماماً، وأكد أن اللاعب أصيب خلال المران الأخير قبل المباراة، وإذا كان العين قد فاز بتسجيله ثلاثة أهداف في مرمى اتحاد كلباء، فهو يدين بحصوله على النقاط الثلاث لحارسه الدولي المتألق خالد عيسى، الذي أنقذ مرماه من ثلاث فرص محققة كانت كفيلة بأن يخرج الزعيم من اللقاء بخسارة كارثية.

وأكد الكرواتي، إيفان ليكو، مدرب العين، أن غياب المهاجم البرازيلي كايو كانيدو عن المباراة الأولى أمام اتحاد كلباء، كان بمثابة صدمة للفريق باعتباره إحدى دعامات الهجوم التي يعتمد عليها، موضحاً أن اللاعب تعرض للإصابة خلال التدريب الأخير قبل اللقاء، وقال إن فريقه استحق الفوز لأنه كان الأفضل في المباراة، وقال: نحن راضون وعلى قناعة تامة وثقة كبيرة باللاعبين، وقد واجهنا فريقاً يلعب بأسلوب دفاعي محكم وتضييق المساحات وسنعمل خلال التدريبات القادمة على معالجة القصور.مردود متميز

ومن جانبه، يرى الإيطالي فابيو فيفياني، مدرب كلباء أن فريقه قدم مردوداً متميزاً أمام العين بأرضه ووسط جمهوره وخسر بسوء الطالع في الوقت الإضافي وفي أخر الثواني قبل صافرة النهاية، وقال: كلباء عليه أن يستمر في الأداء بمثل هذه الروح القتالية العالية التي ظهر بها أمام العين حتى نهاية الدوري، وأوضح أنه وفي آخر خمس دقائق ارتكب لاعبوه بعض الأخطاء وفقدوا الكرة بكل سهولة وكان عليهم أن يثبتوا أنهم قادرون على اللعب بثقة عالية، لكن طالبهم بأن يرفعوا رؤوسهم بعد أن قاتلوا بجسارة واستبسلوا في الدفاع عن شعار النادي.

جماهير كلباء سعيدة بلاعبيها رغم الخسارة

رغم خسارة فريقها للقاء، خرجت جماهير اتحاد كلباء القليلة التي وُجدت في ملعب المباراة باستاد هزاع بن زايد، راضية وسعيدة بالمردود الفني المتميز الذي قدمه الفريق في أول ظهور له بدوري الخليج العربي، وأمام فريق العين الذي له ثقله ووزنه في المنافسة، وأحد المرشحين للقب البطولة، كما أنه يلعب على أرضه ووسط جمهوره.

وأشادت جماهير كلباء، بصفة خاصة بالمهاجم التوغولي ملابا، الذي قدم نفسه بصورة متميزة في اللقاء وسجل هدفي الفريق بطريقة رائعة أبرزت الإمكانات الهجومية التي يتمتع بها اللاعب، بما يؤكد النجاح الكبير لتعاقدات إدارة كلباء، ومن واقع الأداء الذي قدمه الفريق في المباراة أمام العين، يمكن القول بأن فرقة النمور ستكون الحصان الأسود بدوري الخليج العربي هذا الموسم. العين البيان الرياضي

لابا كودجو يتغلب على أحزان وفاة والده

رغم وفاة والده قبل يوم واحد فقط من المباراة الأولى للعين في الدوري أمام اتحاد كلباء أول من أمس، فإن المهاجم التوغولى لابا كودجو حرص على الوجود في تشكيلة الفريق البنفسجي لأداء الواجب والدفاع عن الشعار، وكان مشهداً مؤثراً وهو يرفع صورة والده المتوفى قبل اللقاء ليتفاعل معه الجمهور العيناوي ويصفه باللاعب الوفي والعاشق للزعيم.

وتغالب اللاعب على أحزانه وقدم مردوداً فنياً متميزاً ليتوجه جمهور العين نجماً للقاء، بعد أن سجل أول الأهداف العيناوية بضربة رأسية رائعة، وبعدها صال وجال وأسهم في فتح الثغرات والمساحات لمساعدة زملائه في الوصول لمرمى المنافس ليسهم بصورة كبيرة في الفوز الذي حققه العين وحصل بموجبه على ثلاث نقاط ثمينة في استهلالية المشوار.العين البيان الرياضي

طباعة Email
تعليقات

تعليقات