بن هزام: إعادة تأهيل لكل المنشآت في الفترة المقبلة

ملاعب النشء تراعي أعلى معايير الأمن والسلامة | البيان

يشير محمد بن هزام الظاهري أمين عام اتحاد الكرة، إلى الاهتمام المتزايد بأمن وسلامة كل المنشآت الرياضية في مجمع اتحاد الكرة، ويتخذ الاتحاد على عاتقه الاهتمام بالتفاصيل، وجعل الأمر بيد اختصاصيين في هذا الأمر، ولذلك يتم الاستعانة بشركات متخصصة من أجل مواصلة العناية بالملاعب وإعادة تأهيلها بما يتناسب مع متطلبات الاتحادين الدولي والآسيوي، مشيراً إلى أن الأولوية دائما هي سلامة اللاعبين الذين يزاولون مختلف الأنشطة على تلك الملاعب.

وأضاف محمد بن هزام قائلاً: «الفترة المقبلة سوف تشهد إعادة تأهيل لكل المنشآت الخاصة بمجمع اتحاد الكرة، من أجل التحديث والتطوير وإجراء الصيانة الدورية، ومطابقة كل معايير السلامة بتلك المنشآت، التي يفخر بها اتحاد الكرة ويعتبرها الرائدة في المنطقة العربية، بملاعبها المتنوعة إضافة للمنشآت ذات الطابع اللوجستي، والمكملة للعمل».

وواصل أمين عام اتحاد الكرة قائلاً: «خلال الفترة الماضية قام الاتحاد بإجراء صيانة شاملة لملعب ذياب عوانة، شملت العشب والري والإضاءة وتغليف أعمدة الإنارة بمواد عازلة، وأصبح الملعب من أفضل الملاعب القائمة التي تتوافر بها كل عوامل الأمن والسلامة، والتجهيزات والصيانة مستمرة في كافة الملاعب».

وقال بن هزام إن اتحاد الكرة حريص على أن تكون منشآته على قدر عالٍ من الكفاءة التشغيلية، لذلك لا يدخر جهداً في سبيل الحفاظ على تلك المنشآت، وأن تظل نموذجاً متميزاً في الصيانة، خاصة مع كثرة الاستخدام من قبل العديد من الرياضيين، وحتى تحافظ تلك المنشآت على رونقها بشكل دائم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات