السماوي والبرتقالي.. إصرار في بداية المشوار

من لقاء بني ياس وعجمان في افتتاحية الدوري | البيان

أكد بني ياس وعجمان، الجاهزية التامة لدوري الخليج العربي من خلال الظهور الجيد والمتميز في مباراة الفريقين، مساء أمس الأول، ضمن الجولة الأولى من المنافسة والتي انتهت بالتعادل الإيجابي 2-2، في مواجهة كشف فيها الفريقان روح الإصرار والتحدي، وأن كلاً منهما سيكون ندا قويا لأندية المقدمة في النسخة الحالية، ومواصلة لتألقهما في الموسم الماضي الذي كان قد شهد انتصارات ونتائج باهرة للفريقين.

وخرج الألماني وينفريد شايفر مدرب السماوي، والمصري أيمن الرمادي مدرب البرتقالي عقب اللقاء وهما في حالة رضا عن المردود والنتيجة مع بعض التحفظات والإشارة للسلبيات، وكذلك الحال وسط الجمهور الذي بلغ عدده 414 مشجعا، من أنصار أصحاب الأرض وقلة من الضيوف والذين أشادوا بالأداء وقوة اللقاء خاصة أنه الأول في النسخة الحالية من الدوري.

تعادل مقبول

وأكد وينفريد شايفر أنه راض بنقطة التعادل رغم أنهم كانوا يعملون على الفوز باعتبار أنها المباراة الأولى للفريق وعلى ملعبه، مشيرا إلى أن المواجهة كانت بها الكثير من الإيجابيات مثل النجاح في العودة لتعديل النتيجة مرتين واللعب الجاد، وبعض السلبيات مثل أخطاء التمرير في منطقة الوسط، وقال: مستوانا لم يكن جيدا في الشوط الأول لأن لاعبي المحور فواز عوانة ولويس انتونيو كانا يتراجعان للمنطقة الدفاعية أكثر، لكن في الشوط الثاني تداركنا الأمر وقدمنا مردودا أفضل خاصة مع التعديلات التي تمت، ولو أسعفنا الوقت كان بالإمكان إحراز هدف التقدم.

وأشار شايفر إلى ضرورة الاستفادة من التجربة وتطوير قدرات الفريق حتى يظهر بمستوى أفضل في المباريات المقبلة، مع معالجة مشكلة الكرات العالية التي كانت سببا في هدفي عجمان، وأضاف مدرب السماوي: يجب أن نطوي صفحة المباراة والتركيز على اللقاء المقبل أمام الظفرة، لأنه سيكون صعباً، ويجب أن نستعد بشكل أفضل حتى نتمكن من الخروج بنتيجة الفوز.

خصم قوي

وبدوره قال المصري أيمن الرمادي مدرب البرتقالي، إنه راض عن النتيجة رغم أنه تقدم على منافسه مرتين، ذاكراً أن بني ياس خصم قوي لا يستهان به ومن الفرق القوية، خاصة عندما يلعب على ملعبه، وأضاف: بداية بني ياس لهذا الموسم أكدت قوته عندما فاز على الشارقة وتعادل مع الوحدة في كأس الخليج العربي، والمعروف أيضاً أنه يكون شرساً جداً على ملعبه بدليل أنه في الموسم الماضي لم يخسر سوى مباراة واحدة كانت ضد الشارقة، لذلك أعتقد أن التعادل ليس سيئاً والمهم بالنسبة لنا عدم الخسارة.

وقال الرمادي إن الطقس أثر على مردود لاعبي الفريقين، وإن المستوى كان يمكن أن يكون أكثر تميزاً، وأضاف: هناك بعض اللاعبين في صفوف فريقي لم يعتادوا على اللعب في أجواء مماثلة، وبعد التأقلم مع هذه الظروف الطبيعية سيقدمون مستوى أفضل مثل ويليام أوسو الذي يعتبر إضافة كبيرة جداً للفريق.

وكشف مدرب عجمان أن البقاء طموح فريقه الثابت في دوري المحترفين، وفي ذات الوقت يعملون على تطوير مستوى الفريق حتى يتمكن من منافسة أندية المقدمة في المستقبل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات