شايفر: أخشى على لاعبي بني ياس من الغرور

أبدى الألماني وينفريد شايفر المدير الفني لفريق الكرة بنادي بني ياس، عدم رضاه عن نتيجة التعادل التي حققها فريقه في مواجهة الوحدة مساء أول من أمس، ضمن مباريات الجولة الثالثة من كأس الخليج العربي، مؤكداً أن بني ياس كان يستحق الفوز، وقال: لا أريد أن يصاب لاعبو بني ياس بالغرور فالفريق لم يترجم أفضليته المطلقة خلال اللقاء إلى أهداف.

وقال في تصريحاته عقب المباراة: «لست سعيداً بالنتيجة في ظل إهدار فرص بالجملة خلال اللقاء بعد أن سنحت لنا نحو 7 أو 8 فرص محققة للتسجيل لم نستغلها بالشكل الأمثل بسبب افتقادنا اللمسة الأخيرة أمام مرمى المنافس».

وأضاف: «وصلنا فقط إلى نسبة 70% مما نطمح إليه فيما يتعلق بأداء الفريق ومردود اللاعبين بصفة عامة، كما أن الحرارة والرطوبة العالية أثرتا على أداء الفريقين بشكل عام، الأمر المهم والإيجابي أننا استطعنا خلق فرص عدة وظهر التجانس والتفاهم بين اللاعبين، ولكننا مطالبون بعمل أكبر وبشكل مكثف لتطوير الأداء واستغلال الفرص في المرحلة المقبلة».

من جهته اعترف الهولندي موريس شتاين المدير الفني لفريق الوحدة بأفضلية بني ياس خلال المباراة، معتبراً أن حصول الوحدة على نقطة من اللقاء مكسب رفع رصيد الفريق إلى 7 نقاط في صدارة المجموعة الثانية. وقال: «بني ياس بالفعل كان الطرف الأفضل وسنحت له العديد من الفرص، بينما استطعنا التسجيل من فرصة وحيدة في الشوط الأول عن طريق ركلة جزاء قبل نهاية الشوط الأول، واستمرت معاناتنا حتى نهاية المباراة».

وكشف شتاين عن سبب تبديل الأوروجوياني نيكولاس ميليسي بين شوطي اللقاء، مؤكداً أن اللاعب عانى من المرض وارتفاع درجة الحرارة قبل يومين من اللقاء، ولكنه أبدى رغبته في اللعب إلا أنني فضلت استبداله بعد أن قام بجهد كبير في الشوط الأول، مشيراً إلى أن مشاركة تيجالي جاءت بعد أن تغير وضع اللاعب وظهر بشكل جيد خلال التدريبات الأخيرة، وعقب استطلاع رأي طبيب الفريق واللاعب نفسه الذي أكد على جاهزيته للعب.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات