«العنابي» وعوانة.. نهاية أقصر فترة إعارة

أنهى الوحدة أقصر فترة إعارة للاعب في عهد الاحتراف بإعادة فواز عوانة إلى ناديه بني ياس، والذي كان قد انضم إلى «العنابي» لمدة 24 يوماً، وشارك معه لمدة 180 دقيقة أمام النصر السعودي ذهاباً وإياباً في ثمن نهائي دوري أبطال آسيا.

وحرص الوحدة على رد الأمانة إلى أهلها، تنفيذاً لاتفاق سابق بين الناديين، قضى بعودة اللاعب حال عدم نجاح الفريق في مواصلة مشواره الآسيوي على حساب «العالمي» الذي خسر أمامه 3-4 من مجموع المباراتين ليغادر البطولة، وكان عوانة قد ظهر بمرود فني جيد وشكل ثنائية مع لاعب الارتكاز ميليسي وحصل على إشادة كبيرة من الجماهير.

وأبان أحمد الرميثي مدير شركة الوحدة لكرة القدم، أن عودة فواز عوانة لناديه كان التزاماً واتفاقاً بين الناديين، مبيناً أن بني ياس تجاوب مع المشاركة الوطنية للوحدة ووافق على إعارة لاعبه رغم حاجته إليه، وتمسك المدرب الألماني شايفر به وأضاف: رغم ذلك تمت الإعارة في موقف وطني، لكن الاتفاق كان واضحاً بأن يتم استرداد جهود اللاعب إذا لم يواصل الفريق مشواره آسيوياً، باعتبار أن الإعارة أساساً كانت تلبية لنداء الوطن.

وأوضح المحامي والمستشار القانوني هاني عبده، أن إنهاء فترة إعارة فواز عوانة وعودته لناديه خطوة سليمة من الناحية القانونية، وذلك بعد أن أثار الموضوع جدلاً كبيراً على مواقع التواصل الاجتماعي بعدم قانونية القرار على خلفية أن أقل فترة إعارة مسموح بها 6 أشهر فقط.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات