«فخر أبوظبي» يهدي جماهيره الـ«عيدية»

صفقة العيد عموري وعامر في الجزيرة

فجّر نادي الجزيرة مفاجأة لجماهيره في الساعات الأولى من فجر أمس شغلت الساحة الرياضية محلياً وخارجياً، بالتعاقد مع الثنائي عمر عبدالرحمن الشهير بعموري «28 عاماً» قادماً من الهلال السعودي في صفقة انتقال حر بعقد لمدة 3 سنوات، وزميله السابق في العين عامر عبدالرحمن «30 عاماً» في صفقة انتقال حر أيضاً لمدة عامين، ومثلت صفقة الثنائي أجمل «عيدية» لعشاق النادي الذين احتفلوا بالتعاقد مع النجمين البارزين دعماً لصفوف الفريق في الموسم الجديد.

وشكل الإعلان عن صفقة التعاقد مع عموري تحديداً خبراً مفاجئاً للكثيرين، لأن الترشيحات كانت تشير إلى عودته إلى «الزعيم» مع انتهاء فترة تعاقده مع الزعيم يوم الاثنين الماضي، بينما جاء انضمام عامر عبد الرحمن طبيعياً نسبة إلى الاتفاق السابق بين اللاعب ونادي العين على عدم تجديد التعاقد.

ومنذ أن تسربت أخبار التوقيع عبر المواقع الإخبارية ومواقع التواصل الاجتماعي، ظل الجمهور الإماراتي في حالة تعليق مستمر على الصفقة التي أخذت مساحة كبيرة من الجدل والنقاش، وسط ترحيب كبير من جمهور الجزيرة، وبعض الاستنكار من قبل محبي العين الذين كانوا ينتظرون عودة عموري من جديد إلى الكشوفات، مع اهتمام عربي كبير أيضاً بالصفقة وخاصة الجمهور السعودي الذي ظل يراقب عموري عن بعد.

وعقب إعلان الجزيرة رسمياً عن صفقة الثنائي، قال محمد سيف السويدي رئيس مجلس إدارة شركة الجزيرة لكرة القدم، إن التعاقد مع عموري وعامر يعتبر تعزيزاً لصفوف الفريق في الموسم الجديد وكتابة المزيد من فصول النجاح في تاريخ نادي الجزيرة، ذاكراً أن هذه النجاحات تتم وفقاً للرعاية الكريمة والقيادة الرشيدة من سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، الرئيس الفخري ورئيس مجلس الشرف للنادي، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس نادي الجزيرة.

وقدّم السويدي شكره وتقديره بالنيابة عن أسرة النادي لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان لدعمه اللا محدود وقيادته الحكيمة للنادي ومساندته المستمرة من أجل بقاء فخر أبوظبي في طليعة الأندية الإماراتية، ذاكراً أن الأيادي البيضاء لسموه وحرصه الدائم على تعزيز جميع الفرق الرياضية في النادي كان له الأثر الأكبر في استمرار تدعيم الفريق الأول بالصفقات النوعية الناجحة على مستوى اللاعبين المواطنين والأجانب، وقال السويدي إن هذه الصفقات القياسية في ظل الدعم السخي من سموه تضاعف من المسؤولية لدى شركة كرة القدم والفريق الأول من أجل تحقيق طموحات الإدارة والمشجعين بالوجود على منصات التتويج والمنافسة بقوة للوصول إلى المراحل المتقدمة في البطولات الخارجية التي يمثل فيها الجزيرة دولة الإمارات العربية المتحدة، وندعو الله تعالى أن يوفق عمر وعامر وزملاءهما في الفريق لتقديم ما يرضي طموحات القاعدة الجماهيرية الكبيرة للجزيرة التي نثق في ترحيبها الحار والدعم المستمر لنجميهما الجديدين في قائمة فخر أبوظبي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات