باتنـا.. أزمة بين الوحدة والجزيرة في «الميركاتو»

فجّر نادي الوحدة أولى أزمات «الميركاتو الصيفي»، بتأكيده بطلان وعدم قانونية توقيع لاعبه المغربي مراد باتنا لنادي الجزيرة، مبيناً أن باتنا ما زال مقيداً في كشوفاته، ومرتبطاً معه بعقد سار لموسم 2019- 2020.

وأكد مجلس إدارة شركة الوحدة لكرة القدم، بعد إعلان توقيع اللاعب للجزيرة «أن الرحلة لم تنتهِ، وأن اسمه موجود ضمن قائمة الفريق، ولا يحق له قانوناً الانتقال لنادٍ آخر». وأشار نادي الوحدة في بيان رسمي أمس، إلى أن «توقيع اللاعب لنادي الجزيرة يعتبر باطلاً ومخالفاً للوائح اتحاد الكرة، حيث لا يجوز للاعب الانتقال لأي نادٍ إلا بموافقة نادي الوحدة، وذلك باعتبار أن العقد بين الطرفين ما زال سارياً».

وأشار مجلس إدارة شركة الكرة في بيانه، إلى أنه سيلجأ للقضاء والقانون للحفاظ على حقوقه، ذاكراً أن التوقيع بين الجزيرة واللاعب لم يتبع الإجراءات السليمة لآلية التفاوض والتعاقد.

وكان المغربي باتنا فتح باب مفاوضات الأندية معه، عندما بادر بالإعلان عن انتهاء ارتباطه مع «أصحاب السعادة»، ذاكراً عبر حسابه الشخصي في موقع التواصل الاجتماعي «إنستغرام»: «هنا تنتهي رحلتي مع الوحدة»، مقدماً الشكر للجماهير واللاعبين على فترة الموسمين اللذين قضاهما مع الفريق.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات