عمر إسماعيل لـ "البيان الرياضي": المهاجم المواطن في خطر!

أكد عمر إسماعيل لاعب منتخبنا الوطني وبني ياس سابقاً أن ندرة وجود هداف مواطن من الطراز الرفيع يدق ناقوس الخطر في كرة الإمارات، مشيراً إلى أن السبب يعود إلى عوامل أبرزها لهاث الأندية من أجل التعاقد مع مهاجمين أجانب والاهتمام بالمحترفين على حساب المواطن، ما يؤدي إلى هدر المواهب، وينعكس سلباً على المنتخب الوطني الأول، الذي سيعاني كثيراً بعد انتهاء مشوار الهدافين علي مبخوت وأحمد خليل في المستقبل.

وقال عمر إسماعيل لـ«البيان الرياضي»، إن الجهة المسؤولة سواء كان اتحاد الكرة أو رابطة دوري المحترفين، يتعين عليها معالجة المشكلة عبر تقنين عملية التعاقدات مع المحترفين الأجانب وحكر مركز المهاجم على اللاعبين المواطنين فقط وفتح المجال في مراكز اللعب الأخرى مثل الدفاع والوسط وغيرها للمحترفين الأجانب، ما سيثمر  عن وجود هدافين مواطنين، ويوفر خيارات جديدة ستكون رافدة لمنتخبنا الوطني . تفاصيل أخرى غداً في "البيان الرياضي".

كلمات دالة:
  • أحمد خليل،
  • علي مبخوت،
  • الإمارات،
  • بني ياس،
  • عمر إسماعيل
طباعة Email
تعليقات

تعليقات