وليد عبيد يشخص واقع المدرب المواطن لـ «البيان الرياضي»:

بعض الأندية تتخلى عنا بعد تحقيق أهدافها

حتا يبحث عن تثبيت أقدامه بين «المحترفين» | أرشيفية

كشف المدرب وليد عبيد أن مستقبله مع حتا لم يُحسم بعد قيادة الفريق إلى الصعود لدوري الخليج العربي على الرغم من موافقته سابقاً على تولي مسؤولية المساعد الأول للجهاز الفني بقيادة المدرب اليوناني كريستوس كونتيس، متوجهاً بالشكر إلى أسرة نادي حتا من إدارة ولاعبين على كل ما قدموه طوال الفترة الماضية التي تكلل فيها عودة الفريق إلى دوري «الأضواء» مع الكبار.

 

مشيراً إلى أن العقليات في أنديتنا من الصعب تغييرها خاصة أنها تعتبر المدرب المواطن مدرب طوارئ تستعين به في مرحلة معينة لتتخلى عنه بعد تحقيق الهدف.وأضاف وليد عبيد لـ «البيان الرياضي» أن المدرب المواطن ما زال يفتقد الثقة في دورينا بصورة عامة سواء من اتحاد الكرة أو مجالس الإدارات في الأندية، وقال: «رغم أن ابن الإمارات حلّق عالياً في الفضاء، إلا أن مدرب كرة القدم ما زالت الثقة به مهزوزة في الملاعب رغم الإمكانيات العالية التي يمتلكها».

وعن تغير نظرة الأندية تجاه المدرب المواطن بعد قيادة العنبري للشارقة إلى منصة التتويج، رد وليد عبيد بأنه غير متفائل تجاه واقع المدرب المواطن في المرحلة المقبلة رغم الإنجاز الرائع الذي حققه عبد العزيز العنبري بقيادة الشارقة إلى لقب دوري الخليجي العبري الأمر الذي يعتبر مفخرة للجميع.

دعم وإعدادوأشاد وليد عبيد بدور مجلس دبي الرياضي في دعم المدرب المواطن عبر إعداد الدورات وغيرها من البرامج الأخرى التي تسهم في صقل مهارات المدربين.

مؤكداً أن كرة الإمارات قدمت العديد من الأسماء الوطنية والنماذج الرائدة في عالم التدريب أبرزها جمعة ربيع وعيد باروت ومهدي علي وعبدالعزيز العنبري الذي يعتبر من الكفاءات الوطنية المميزة وتوفرت أمامه عوامل النجاح الأخرى مثل وجود لاعبين أجانب من الطراز الرفيع فضلاً عن معرفته وإلمامه باحتياجات الفريق.

علاقة مميزة

وأكد وليد عبيد أنه تقبل سابقاً قرار تواجده في الجهاز الفني مساعداً للمدرب بصدر رحب ، وأبدى استعداده حينها لتولي المهمة، خاصة أنه تربطه علاقة وطيدة مع اللاعبين ويعتبرهم أشقاء له، موضحاً أن شخصية المدرب الجديد كريستوس كونتيس قد تتناسب مع الفريق آملاً أن يحقق «الإعصار» أفضل النتائج في الموسم المقبل بقيادة المدرب الجديد ، مضيفاً أنه لم يحسم استمراره حتى الآن مع الفريق .

عناصر مميزة

وعن القرارات الفنية الأخيرة بشأن تجديد عقود بعض اللاعبين قال إن معظم اللاعبين الذين تم التجديد معهم مميزين واستجابت اللجنة الفنية لتوصيته بضرورة استمرار بعض العناصر الأساسية في تشكيلة الفريق لاسيما أنهم يعتبرون من لاعبي الخبرة، فضلاً عن اللاعبين الذين تم التعاقد معهم وهما وليد أحمد لاعب فريق اتحاد كلباء الذي لعب في صفوف العديد من أندية دوري الخليج العربي، إضافة إلى اللاعب سبيل غازي صاحب التجربة السابقة مع حتا.

واقع دورينا

وتطرق وليد عبيد إلى واقع أندية في دورينا مع المدربين، إذ تفتقد بعض مجالس الإدارات الصبر المعقول وترضخ لمطالب وضغوط الجماهير بصورة سريعة لتضحي بالمدرب، واستطرد: «عملية النجاح تحكمها العديد من العوامل والهزيمة في مباراتين أو 3 مباريات لا تعتبر مقياساً للفشل، وبعض إدارات الأندية ليس لديها قناعة بقدرات المدرب المواطن».

2

نجح المدرب وليد عبيد في قيادة حتا إلى دوري الخليج العربي للمرة الثانية على التوالي، حيث توج الفريق معه بلقب دوري الدرجة الأولى في موسم 2015-2016، واستطاع في نهاية الموسم الماضي إعادة «الإعصار» مع الكبار بعد أن تولى إدارة الجهاز الفني خلفاً للمدرب الصربي نيناد فانيتش الذي تمت إقالته على خلفية النتائج غير المرضية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات