كأس عام التسامح لقدامى اللاعبين تنطلق في دبي

تنطلق اليوم منافسات بطولة كأس عام التسامح لقدامى اللاعبين التي تنظمها بلدية دبي على ملاعب نادي بلدية دبي، وخصصت المشاركة في البطولة لموظفي ومنتسبي الدوائر الحكومية بدبي وللاعبين فوق الـ43 عاماً، حيث يمثلون 8 فرق بالنسخة الأولى للبطولة وهي بلدية دبي، وهيئة الطرق والمواصلات، وهيئة الصحة، والقيادة العامة لشرطة دبي، وهيئة الكهرباء والمياه، ودائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري، وفريق التسامح، وفريق إمارات التسامح والذي يمثلهم نخبة من قدامى اللاعبين ممن ينطبق عليهم شرط المشاركة والمنافسة على لقب البطولة.

مباريات اليوم

وستكون الانطلاقة اليوم بإقامة مباراة استعراضية تجمع بين فريق أصحاب الهمم مع فريق يضم نخبة من اللاعبين المشاركين من مختلف الدوائر المحلية في إطار حرص بلدية دبي على إشراك جميع فئات المجتمع في الفعاليات، وعقب المباراة الاستعراضية تبدأ البطولة بإقامة مباراتين لفريقي بلدية دبي وهيئة كهرباء ومياه دبي مباريات البطولة في العاشرة والربع مساءً، وتعقبها المباراة الثانية وتجمع بين فريقي هيئة الصحة وفريق التسامح.

قواعد

أكد وليد الشيباني مدير قسم نادي بلدية دبي أن اللجنة المنظمة وضعت مجموعة من القواعد الخاصة بمشاركة الموظفين اللاعبين فوق 43 سنة حيث تقام البطولة بنظام المجموعات ودوري من دور واحد ضمن كل مجموعة، ويلتقي في الدور قبل النهائي متصدر المجموعة الأولى مع وصيف الثانية، ووصيف الأولى يلتقي مع متصدر الثانية لتحديد طرفي النهائي والمقرر إقامته يوم الثلاثاء في 21 مايو الجاري.

وأشار إلى أهمية البطولة وخاصة بمشاركة هذه الفئة السنية لإبراز مواهبهم الكامنة وسط أجواء تنافسية شريفة بعيداً عن الروتين الوظيفي، والتي دأبت بلدية دبي على إقامة مثل هذه البطولات بين موظفي ومنتسبي الدوائر الحكومية في دبي لترسيخ مزيد من الألفة والمحبة بين الجميع.

وأشار الشيباني إلى أن اللجنة المنظمة تلقت موافقة هذه الهيئات والدوائر على المشاركة وتم تقسيم الفرق إلى مجموعتين وتضم المجموعة الأولى كلاً من بلدية دبي وهيئة كهرباء ومياه دبي وهيئة الصحة وفريق التسامح الذي يضم مجموعة من اللاعبين من مختلف الدوائر فيما تضم المجموعة الثانية هيئة الطرق والمواصلات والقيادة العامة لشرطة دبي والإدارة العامة للشؤون الإسلامية والعمل الخيري، وفريق إمارات التسامح الذي يضم مجموعة من اللاعبين القدامى.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات