الإمارات يزيد من آلام الذئاب ويقترب من البقاء

خطا فريق الامارات خطوة مهمة نحو البقاء في دوري الأضواء بعد فوزه الصعب على الفجيرة في معقله بهدف وحيد حمل توقيع اللاعب البرازيلي ماركوس انتونيو، واكمل الامارات المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد اللاعب الفرنسي شيخ دياباتي بالبطاقة الحمراء في الدقيقة 90+8، بالنتيجة فك الصقور شراكتهم مع الفجيرة متقدمين نحو المنطقة الآمنة باحتلالهم للمركز الثاني عشر  برصيد 18 نقطة فيما بقى الفجيرة برصيد 15 نقطة وباتت وضعيته صعبة، لكنها ليست مستحيلة وتتطلب الفوز في المباريات الثلاث المتبقية من عمر المسابقة.

 هدف مبكر

فاجأ الامارات مضيفه الفجيرة في الدقيقة الأولى بعد ان تمكن اللاعب البرازيلي ماركوس انتونيو من تسجيل هدف فريقه الوحيد في الدقيقة الأولى من عمر المباراة مستفيداً من الكرة الركنية التي نفذها وليد عمبر بالمقاس على رأس البرازيلي أنتونيو.

هدف أربك حسابات مدرب الفجيرة عبد الله مسفر، وتمضي دقائق هذا الشوط بسرعة من دون أن ينجح الفجيرة في تسجيل هدف التعديل على الرغم من حصول لاعبيه على أكثر من فرصة أبرزها تلك التي وجدها العائد من الإصابة محمد خلفان وأطاح بها أعلى مرمى حارس الامارات علي صقر "المتالق"  ق 37.

في الشوط الثاني ازدادت الأمور صعوبة على مدرب الامارات  التونسي جلال القادري، الذي قام باجراء تبديلين اضطراريين بعد إصابة كل من فهد خلفان وعبد الله موسى، ورفض حكم الفيديو احتساب ركلة جزاء لمصلحة الفجيرة بعد ارتطام الكرة بيد لاعب الامارات سعد سرور، لكن محمد عبد الله وبعد مراجعة "الفار" رفض احتساب الركلة ق 88 وسط احتجاج من قبل جماهير الفجيرة، واحتسب الحكم الرابع 9 دقائق وقت بدل ضائع ضرب فيها الذئاب حصاراً محكما بغية تسديل هدف التعادل ويطرد الحكم محمد عبد الله لاعب الامارات دياباتي بعد تعمده تأخير الزمن في الدقيقة قبل الأخيرة من الوقت المحتسب بدل الضائع والمقدر بتسع دقائق لتنتهي المباراة بفوز مهم للصقور بهدف.

كلمات دالة:
  • الفجيرة،
  • الامارات،
  • ماركوس انتونيو
طباعة Email
تعليقات

تعليقات