شباب الأهلي يفوز على الظفرة ويؤجل حسم الشارقة للدوري

حقق شباب الأهلي، فوزاً صعباً على ضيفه الظفرة 3-2 مساء اليوم، على ملعب استاد شباب الأهلي بالعوير، ضمن الجولة 23 من دوري الخليج العربي لكرة القدم، ليؤجل تتويج الشارقة بطلاً للمسابقة.

ورفع شباب الأهلي رصيده إلى 47 نقطة، وعزز ترتيبه في المركز الثاني في جدول الدوري، وتجمد رصيد الظفرة عند 28 نقطة، وظل مؤقتاً في المركز التاسع.

وسجل لشباب الأهلي كل من أحمد خليل هدفين في الدقيقتين 12 و84، وعبد العزيز هيكل في الدقيقة 27، وللظفرة ماجد حسن لاعب شباب الأهلي بالخطأ في مرماه بالدقيقة 3 من الوقت بدل الضائع، وسهيل المنصوري من ركلة جزاء في الدقيقة 57.

وجاء شباب الأهلي الأكثر سيطرة وخطورة على مجريات الشوط الأول، وأحرز أحمد خليل الهدف الأول لشباب الأهلي في الدقيقة 12، من ركلة حرة مباشرة، وبطريقة مشابهة كثيراً لهدفه الثاني في مرمى الظفرة بنهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة يوم الاثنين الماضي.

وأضاف المدافع عبد العزيز هيكل، الهدف الثاني لشباب الأهلي في الدقيقة 27، بلمسة فنية عالية، بعدما لعب الكرة من فوق حارس الظفرة، بعد تمريرة رائعة من أحمد خليل.

وفي الدقيقة 3 من الوقت بدل الضائع، سدد لاعب الظفرة ميليسي، كرة ضعيفة اصطدمت بقدم لاعبي شباب الأهلي محمد سبيل، ثم ماجد حسن، لتخدع حسن حمزة حارس شباب الأهلي، وتسكن الشباك معلنة عن هدف للظفرة، وليطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الأول لمصلحة شباب الأهلي 2-1.

وأحتسب حكم المباراة، ركلة جزاء للظفرة بعد العودة إلى تقنية الفيديو، وسددها سهيل المنصوري، محرزاً هدف التعادل لفريقه في الدقيقة 57، ونجح أحمد خليل في تسجيل هدفه الشخصي الثاني والثالث لفريقه في الدقيقة 84، من ركلة حرة مباشرة من الجانب الأيسر لمنطقة جزاء الظفرة.

وطرد سلطان السويدي لاعب الظفرة في الدقيقة 90، بالإنذار الثاني، ليزداد موقف الظفرة صعوبة في العودة إلى المباراة خلال الدقائق الثمانية المحتسبة كوقت بدل ضائع، ليحقق شباب الأهلي فوزاً صعباً، ويؤجل تتويج الشارقة.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات