ليما: لم أتلقَ أي عروض احتراف.. وسعيد ببقائي في الوصل

نفى المحترف البرازيلي في صفوف الفريق الأول لكرة القدم بنادي الوصل، فابيو دي ليما، تلقيه أي عروض احترافية في الوقت الراهن، يرحل بموجبها عن الفريق الموسم المقبل.

وقال: «لم أتلقَ أي عروض، وأنا سعيد في الوصل، ومتمسك ببقائي هنا ضمن صفوف «الإمبراطور»، وكذلك سعيد بجمهور الذهب. كما تمنى ليما بقاء مواطنه، كايو كانيدو، في صفوف "الإمبراطور"، لافتاً إلى أن جميع اللاعبين يتمنون من كايو الاستمرار مع الفريق، بينما أشار إلى أن اللاعب البرازيلي في النهاية يعلم مصلحته، والطريق الأفضل إلى مستقبله»، وكان كايو قد صرح الجولة قبل الماضية، بنيته الجلوس مع إدارة النادي بحضور وكيل أعماله، لاختيار الأفضل لمستقبل أسرته، في إشارة منه للتفكير في الرحيل عن القلعة الصفراء، بعد إخفاقه في تحقيق بطولة مع الوصل على مدار المواسم الخمسة الماضية.

تأهل

ونفى محترف الوصل ليما، أن تكون حظوظ فريقه قد تلاشت في التأهل لدوري الـ 16 لدوري أبطال آسيا، وقال: «ما زالت حظوظنا قائمة في دوري أبطال آسيا، وعلينا الفوز فيما تبقى من مباريات، وتنتظرنا مواجهة مهمة أمام النصر السعودي على ملعبه ووسط جمهوره، وهي مواجهة صعبة، تتطلب منا التركيز طوال التسعين دقيقة».

وأضاف: «"تابعت مباراة النصر السعودي ضد فريق الزوراء العراقي، ولاحظت أنهم يلعبون بلاعبي الصف الثاني، لتركيزهم على الدوري المحلي، وعلينا استغلال الفرصة». وأشاد ليما بالفوز الذي حققه فريقه على الجزيرة في الجولة الماضية لدوري الخليج العربي بنتيجة 3-1، واصفاً إياه بالفوز المهم، قائلاً: «حققنا فوزاً مهماً على الجزيرة، نظراً لأن الانتصارات كانت غائبة عن الفريق الفترة الماضية، وكنا في أمسّ الحاجة لفوز، وسعيد بعودتي للتسجيل».

تحضيرات

في السياق نفسه، يختتم الفريق الأول لكرة القدم بنادي الوصل، تحضيراته الليلة لمواجهة مضيفه عجمان غداً، ضمن منافسات الجولة 23 لدوري الخليج العربي، حيث يجري حصة تدريبية مسائية على ملعب زعبيل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات