عجمان يتقدم في جدول الترتيب والعين يتراجع

رباعية تاريخية لـ «البرتقالي» في مرمى «الزعيم»

Ⅶ فرحة عجمان تكررت 4 مرات | تصوير: عمران خالد

ألحق فريق عجمان، خسارة قاسية بمضيفه العين، على ملعبه ووسط جماهيره، بنتيجة (4-0) مساء أمس على ملعب استاد هزاع بن زايد، لحساب الجولة 20 من دوري الخليج العربي لكرة القدم، وسجل أهداف الفريق البرتقالي على مدار شوطي المباراة، كل من النيجيري ستانلي (ق 29)، وعبد الله مال الله (ق 41)، وعادل هرماش (ق 50)، وفاندر فييرا (ق 89)، وبهذه النتيجة، تراجع العين إلى المركز الرابع، بعد أن تجمد رصيده في (38)، بينما قفز عجمان إلى المركز السابع برصيد (27 نقطة)، وتضاعفت متاعب العين بحدود الدقيقة (80)، بإصابة المدافع محمد فايز، وخروجه من الملعب، ليكمل فريقه المباراة ناقصاً لاعباً، بعد أن استنفد التبديلات، وجرت المباراة وسط أجواء ماطرة وجميلة، وقدم الفريقان مردوداً فنياً متميزاً ومتكافئاً خلال ربع الساعة الأولى، حيث تبادلا المحاولات الهجومية، وتألق حارسا المرمى في التصدي لعدد من التسديدات والفرص الخطيرة هنا وهناك، فيما شهدت الدقائق الأولى مطالبة باللجوء لتنقية الفيديو ثلاث مرات، منها اثنتان للعين، بحجة ملامسة الكرة ليد مدافع عجمان، وواحدة لعجمان، بحجة أن الكرة تجاوزت خط مرمى الحارس خالد عيسى في إحدى المحاولات الهجومية، لكن حكم المباراة يعقوب الحمادي لم يحتسب أياً منها، بعد التشاور مع حكام الفيديو.

أخطر الفرص

وظهرت أخطر فرصة في المباراة بحدود الدقيقة 16، عندما تلقى البرازيلي كايو لوكاس، تمريرة ذكية من عامر عبد الرحمن، وضعته في مواجهة المرمى، ولكنه سدد الكرة بين يدي الحارس، ليهدر فرصة محققة للزعيم، الذي بدا أفضل حالاً وأكثر جراءة في الهجوم، ولكن دون تركيز، وعلى عكس مجريات اللعب، استفاد لاعب عجمان المهاجم النيجيري استانلي، من خطأ دفاعي، وسجل هدف فريقه الأول، وعزز الهدف من معنويات لاعبي عجمان، الذين تعددت محاولاتهم للوصول مرة أخرى إلى شباك العين، ليضيف اللاعب عبد الله مال الله الهدف الثاني بتسديدة بالغة القوة من خارج منطقة العمليات، لتصطدم بالمدافع إسماعيل أحمد وتلج المرمى، ولم تفلح أكثر من محاولة هجومية قام بها العين لتقليص النتيجة، لينتهي شوط اللعب الأول بتقدم عجمان بهدفين نظيفين.

ضغط عيناوي

ودون تغييرات في صفوف الفريقين، بدأ الشوط الأول بضغط عيناوي، لأجل تقليص النتيجة، غير أن المشكلة الأساسية التي واجهت أصحاب الأرض منذ الشوط الأول، وهي سوء التعامل مع ختام الهجمة، استمرت في الشوط الثاني، ومرة أخرى، باغت الضيوف أصحاب الأرض، عندما سجل المغربي عادل هرماش الهدف الثالث، بعد أن تطاول فوق الجميع، وحول كرة عرضية في مرمى خالد عيسى (ق 50)، لتصبح النتيجة 3-0 لصالح عجمان.

سيطرة برتقالية

وسيطر الفريق البرتقالي على مجريات اللعب، بفضل المعنويات العالية، وتباعد خطوط العين، وتعدد أخطاء لاعبيه في التمرير، خصوصاً في وسط الملعب، الذي تفوق فيه عجمان بصورة واضحة، ليصنعوا العديد من الفرص الخطيرة، وأجرى العين تبديلين في نفس التوقيت، بخروج كل من ريان يسلم وسعيد جمعة، بديلين للبرازيلي كايو لوكاس، ومهند العنزي، وذلك في محاولة منه لتعديل أوضاع فريقه في الوسط والدفاع، غير أن الأمور بقيت على ما هي عليه، حيث حافظ الفريق البرتقالي على أسلوبه المتوازن، بفضل المعنويات العالية والثقة الكبيرة التي اكتسبها لاعبوه، بعد تقدمهم بثلاثة أهداف نظيفة، وبالمقابل، بدا الاستسلام واضحاً على لاعبي العين، باستثناء بعض الاجتهادات الفردية لريان يسلم وجمال معروف وبندر الأحبابي، ليجري مدرب العين تبديله الثالث الأخير، بخروج روبن روبيرو، ودخول خالد عبد الرحمن، ومني العين بضربة موجعة أخرى، بإصابة المدافع محمد فايز وخروجه من الملعب، ليكمل المباراة بعشرة لاعبين خلال الدقائق العشر الأخيرة، قبل أن يضيف البرازيلي فاندر فييرا الهدف الرابع لعجمان.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات