التقى علي بن الحسين ووزير الشباب الأردني

الرميثي: آسيا تحتاج رؤية جديدة لاستثمار الطاقات الكبيرة

محمد الرميثي خلال لقائه مع علي بن الحسين | البيان

أكد محمد خلفان الرميثي رئيس الهيئة العامة للرياضة، والمرشح لرئاسة الاتحاد الآسيوي، على أهمية الارتقاء بمنظومة الكرة الآسيوية بما يتناسب مع حجمها وطموحاتها للوصول إلى المكانة التي تستحقها فوق خريطة الكرة العالمية.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي عقده أمس مع الأمير علي بن الحسين رئيس اتحاد غرب آسيا ورئيس الاتحاد الأردني لكرة القدم بالعاصمة عمان.

وأشاد الرميثي خلال اللقاء بما حققه الأمير علي بن الحسين من نجاحات كبيرة وبصمات واضحة أسهمت في تغيير وجه اللعبة في منطقة غرب آسيا على كل المستويات الفنية والإدارية والتنظيمية.

وقال الرميثي: «إن قارة آسيا في المرحلة المقبلة تحتاج إلى رؤية جديدة لاستثمار الإمكانيات الكبيرة والطاقات الهائلة سواء البشرية أو المادية، فالقارة التي يسكنها أكثر من نصف سكان العالم تملك أكبر قاعدة للمواهب في العالم، مواهب استثنائية وجماهير لديها شغف كبير للعبة، ولكن حتى الآن ما زالت تبحث عن الطريق الصحيح.

توحيد الجهود

وأكد الرميثي أن آسيا مازال لديها الكثير ولكن كل ما تحتاجه آسيا في المرحلة المقبلة هو توحيد الجهود وتكاتف الجميع من خلال رؤية واضحة ومشروع طموح يختصر الوقت والزمن والمسافات لتطوير كل عناصر اللعبة ومسابقاتها وتمويلها للوصول في النهاية إلى مرحلة الأهداف الكبيرة من أجل مستقبل الأجيال القادمة في القارة الصفراء التي تنتظر الفرصة لتقديم نفسها.

وكان محمد خلفان الرميثي قد التقى الدكتور محمد سليمان أبو رمان وزير الثقافة ووزير الشباب الأردني بمكتبه بمدينة الحسين الرياضية، وتطرق اللقاء للعلاقات القوية التي تربط الإمارات والمملكة الأردنية، والتي تعد بمثابة أرضية مثالية لمزيد من التعاون من أجل مستقبل أفضل للشباب والرياضة في البلدين الشقيقين.

وكان محمد خلفان الرميثي قد وصل إلى العاصمة الأردنية عمان قادماً من مسقط على رأس وفد يتكون من عبد المحسن الدوسري الأمين العام المساعد للهيئة العامة للرياضة، والعميد خليفة الشامسي رئيس مجلس شرطة أبوظبي الرياضي، ومحمد بن هزام الأمين العام لاتحاد الكرة، وناصر بن ثعلوب مدير مكتب رئيس اتحاد الكرة، ويوسف البلوشي المستشار بمجلس أبوظبي الرياضي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات