«الإمبراطور» يحرم «الصقور» من الأمان

جانب من مباراة الإمارات والوصل | تصوير: إبراهيم صادق

بلغ فريق الوصل الأول لكرة القدم، حاجز العشرين نقطة بعد فوزه الثمين والصعب جدا على مضيفه الإمارات أول من أمس بهدفين لهدف ضمن الجولة 17 لدوري الخليج العربي، متقدماً مركزاً واحداً، حارماً الصقور من دخول منطقة الأمان، بعدما ثبته في المركز ما قبل الأخير برصيد 12 نقطة فقط.ولم يكن عبور الفهود حاجز الصقور هيناً أبداً، فقد عانى الأصفر كثيراً قبل أن يدرك غايته التي تحققت عبر ركلة جزاء، ونتيجة طرد لاعب من المنافس الذي واصل تقديم مستويات مقنعة، لكنه يفشل في تحقيق النتيجة المرجوة المتمثلة تحديداً بخطف النقاط الثلاث.

التونسي رمزي جرمود المدرب المساعد في الجهاز الفني لفريق الإمارات، شدد على أن الصقور قدم أداء وصفه بالممتاز في المباراة الثالثة على التوالي في الدور الثاني من البطولة، لكنه أخفق في تحقيق نتيجة إيجابية كما حصل في مباراة الوصل، موجهاً الشكر للاعبيه، مثنياً على أداء الجميع.

ولفت جرمود إلى أن جزئيات صغيرة حسمت نتيجة المباراة لمصلحة الوصل، وكلفت فريقه الخسارة الأولى له في الدور الثاني من البطولة، رافضاً التعليق على بعض قرارات حكم المباراة، مشيراً إلى أن فريقه يتعرض لتأثيرات سلبية لبعض القرارات للمباراة الثالثة على التوالي، ما تسبب بتجرعه مرارة الخسارة في نهاية مباراة الوصل. الروماني ريجيكامب مدرب فريق الوصل، أشار إلى أنه توقع أن تكون المباراة صعبة، مشيرا إلى أن الفوز هو هدف فريقه الأول في كل المباريات، مبدياً سعادته بفوز الوصل على الإمارات، وبلوغه النقطة العشرين، وتقدمه إلى المركز العاشر في لائحة الترتيب العام .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات