جعفر: تصحيح الأخطاء مسؤولية مدربي حراس المرمى

تفاوت أداء حراس المرمى في الجولة 15 | البيان

أكد حسن جعفر حارس المرمى السابق أن الأهداف 22 التي شهدتها الجولة 15 كانت من أخطاء مشتركة بين حراس المرمى والمدافعين من كرات عرضية وأمامية، والخروج غير السليم من المرمى أثناء المباريات خاصة من حارسي الفجيرة ودبا الفجيرة، وكل الأخطاء التي تحدث في المباريات قابلة للعلاج من خلال التدريبات والتركيز والانتباه عليها، ويجب على مدربي حراس المرمى تصحيح الأخطاء التي يقع فيها حراس المرمى ويشرحون لهم كيفية التعامل مع الكرات الصعبة حتى لا تتكرر مرة أخرى، وأيضاً لا ننسى دور المدافعين في تسهيل مهمة الحارس لأنهم شريك أساسي في تأمين منطقة المرمى، وأضاف جعفر: تحية خاصة لعلي الحوسني حارس عجمان لشجاعته وتألقه في الدفاع عن عرينه، ودعواتنا له بالشفاء العاجل، ولعل ما حدث له يدعو الحراس إلى الوقوع على الأرض بطريقة لا تعرضهم للخطر على صحتهم.

تألق السناني

وأكد حسن جعفر مدرب ، أن تألق خالد السناني حارس الظفرة أمام العين في الجولة 15 للدوري، يرجع إلى ثبات مستواه وشدة التركيز لديه، ليتمكن من الدفاع عن مرماه بفضل دعم فريقه بالكامل، ليساهم في فوز فريقه 3/‏‏‏‏‏0، وأيضاً يتألق السناني في إنقاذ مرماه من أهداف مؤكدة، خاصة تسديدات مهاجمي العين ليكون السد المنيع لفرقته ويستحق الحارس 9 درجات،.

وأضاف جعفر أن ضعف المنظومة الدفاعية في بعض الفرق في هذه الجولة تسببت في أهداف مؤثرة على حراس المرمى، وغيّرت كثيراً من نتائج بعض الفرق، إن من المهم جداً أن يعرف مدرب الفريق كيفية التصرف الإيجابي للكرات المختلفة، والتي تتسبب في أهداف من كرات عرضية وأمامية، ولابد للمدرب من أن يركز على التصرف الإيجابي للاعبيه، وخاصة في المنظومة الدفاعية، والمقصود بالتصرف الإيجابي هو سرعة البديهة وحسن التقدير للمواقف المختلفة أثناء المباريات.

تميز

تركيز وتألق فهد محمد الضنحاني حارس بني ياس، منح فريقه الفوز على الوصل، خاصة تعامله مع جميع الكرات التي وصلته بثقة وثبات، لينقذ فريقه من أهداف محققة، وأصيب مرماه بهدف من ضربة جزاء، وكان ودفاعه من أسباب الفوز ويستحق 8 درجات.

مسؤولية

تسبب اهتزاز مستوى عبدالله سلطان حارس دبا الفجيرة في قبول 3 أمام الوحدة، يتحمل مسؤولية الهدف الأول لسقوط الكرة من يده بعد الارتماء عليها، والهدف الثالث للخروج من مرماه في توقيت غير سليم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات