رحيل النجوم يثير قلق جماهير العين

الزعيم والعنابي.. كلاسيكو التوتر والمدرجات الصامتة

التوتر سيطر على لقاء العين والوحدة | تصوير: عمران خالد

شهد كلاسيكو العين والوحدة، أول من أمس، على ملعب استاد هزاع بن زايد في مؤجلة الجولة 13 من الدوري مفارقات وأحداثاً مثيرة، قبل أن يتلون بالبنفسج بفوز الزعيم بهدف وحيد حمل توقيع البرازيلي كايو لوكاس، الذي يعيش مع الفريق موسمه الأخير قبل الرحيل عنه إلى الدوري البرتغالي وتحديداً نادي بنفيكا، وتمثلت أبرز المفارقات اللافتة في عزوف الجماهير الواضح على مدرجات الملعب على غير العادة في مباريات الفريقين، وربما كان لتراجع مستوى العين خلال الفترة الأخيرة ورحيل مدربه زوران إضافة لعموري وحسين الشحات أثره في إحجام أنصاره عن الحضور باعتبار أن للأمر علاقة بالتقصير الإداري حسب ما يتم تداوله على مواقعي التواصل الاجتماعي تويتر، وانستغرام.

توتر واحتكاكات

على صعيد المستوى الفني داخل الملعب شهدت المباراة احتكاكات وتوترات بين اللاعبين، الأمر الذي اضطر الحكم لإشهار 7 بطاقات ملونة بمعدل 4 للعين بما فيها بطاقة حمراء لبندر الأحبابي، و3 للوحدة بما في ذلك بطاقة حمراء لمحمد صالح برغش، و كان التكتيك والتحفظ الدفاعي غالباً على أداء الفريقين خصوصاً في شوط اللعب الأول الذي انتهى سلبياً في كل شيء، قبل أن يعود الفريقان في شوط اللعب الثاني أكثر جرأة في محاولاتهما للوصول إلى الشباك، ليتبادلا الهجمات والفرص الضائعة، خصوصاً من جانب العين، الذي حرمه قائم المرمى الوحداوي من هز الشباك في أكثر من مناسبة.

إحباط عام

عن سبب إحجام الجماهير العيناوية عن حضور مباريات الفريق، أكد محمد عبيد حماد عضو مجلس إدارة شركة الكرة بنادي العين، والمشرف العام على الفريق الأول والرديف، أن هذا الأمر ربما يعود لأسباب عدة، ولكن يجب أن يظل الارتباط بفريق الكرة ثابتاً وصامداً لا يتأثر بنتيجة أو مستوى فني أو أي أحداث أخرى كما يحدث في الدول الأوروبية: لأن الارتباط بالفريق هو الانتماء والواجب، وقال: ربما كان لحالة الإحباط العام في الشارع الرياضي بعد خروج المنتخب الوطني من البطولة الآسيوية أثرها في عدم حضور الجماهير لمباريات الدوري، كما هو حال عدد من اللاعبين الذين تأثروا كثيراً بعد ذلك بمن فيهم الحارس خالد عيسى، الذي غاب عن المشاركة مع الفريق مباراة الإمارات لهذا السبب، ولكن عجلة الحياة يجب أن تستمر، لأن كرة القدم تحتمل الفوز والخسارة، وعموماً الجماهير مطالبة بالحضور وتشجيع الفريق ونتمنى في الجولات المقبلة أن تكون الجماهير متواجدة في المدرجات.

سباق الدوري

وعبر حماد عن سعادته بالفوز على الوحدة والحصول على النقاط الثلاث وتقليص الفارق مع الشارقة المتصدر إلى نقطتين، مؤكداً أنه حتى ولو تعثر العين في المباراة فإن الفرصة ستظل قائمة وكبيرة في المنافسة بقوة على لقب الدوري قبل 12 جولة من نهاية المنافسة، لافتاً إلى أن عدداً من الفرق دخلت السباق بعد عودة شباب الأهلي وهناك أيضاً ًالجزيرة والوحدة، فيما يتمسك الشارقة بصدارته بطريقة جيدة حتى الآن وقال: أعتقد أن الدوري سيشهد صداماً قوياً هذا الموسم ولن يكون الحسم إلا في آخر جولتين أو ثلاث جولات.

المدرب القادم

عن مدرب العين القادم خلفاً لزوران، أوضح حماد أن هناك أسماء عدة لمدربين موجودة للنقاش والاختيار من بينها ليتولى أحدهم قيادة الفريق بالمرحلة المقبلة، لافتاً إلى أن القرار النهائي بهذا الشأن سيتم اتخاذه خلال أيام قليلة، أما باستمرار الجهاز الفني الحالي أو اختيار اسم مطروح، ولكن حالياً الجهاز الفني الحالي هو المسؤول الأول.

وعن مصير اللاعب المالي دومبيا، قال حماد، إن اللاعب ربما يحتاج إليه الجهاز الفني الحالي أو المقبل في البطولة الآسيوية لافتاً إلى أن للفريق الحق في الاستبدال قبل بداية المسابقة بأسبوع.

بيرغ: أشعر بالحماس بعد العودة للدوري

قال السويدي ماركوس بيرغ، مهاجم نادي العين، إنه يشعر بالسعادة والحماس بالعودة للعب في الدوري، بعد غياب طويل استمر منذ بطولة كأس العالم للأندية، لافتاً إلى أنه لعب لمدة 90 دقيقة في المباراة بعد كل هذه الفترة الطويلة فهو حتى في كأس العالم لم يتسن له اللعب كل هذه المدة، وأبان أنهم حققوا فوزاً مهماً ، وهم قادرون على متابعة جهودهم لأجل حصد اللقب، فقط يحتاجون لدعم جماهيرهم ومساندتهم خلال الفترة المقبلة.

وأكد بيرغ أنه تراجع للقيام بأدوار دفاعية في ربع الساعة الأخيرة من المباراة للمحافظة على النتيجة، وأوضح أن ذهاب المدرب زوران لم يؤثر على دوافع اللاعبين، لأنهم يفكرون في المستقبل لافتاً إلى أن العين يملك لاعبين محترفين وإدارة رائعة توفر كل سبل النجاح. العين - البيان الرياضي

الكمالي: لم نستفد من الفرص أمام العين

اعترف حمدان الكمالي، مدافع نادي الوحدة، أنهم لم يستفيدوا من الفرص التي تهيأت لهم في المباراة أمام مرمى العين، كما لم يستغلوا النقص العددي للعين قبل طرد محمد برغش، وقال: «في مثل هذه المباريات إذا لم تسجل من الفرص التي تسنح لك فسيتم التسجيل عليك هذا ما يحدث في كرة القدم، يجب أن تستفيد من الفرص التي تحصل عليها، ولكن الفريق قدم مباراة كبيرة، ولا ألوم اللاعبين ولكن الوحدة كان ينقصه من يترجم الفرص في المرمى، وعموماً الفريق في تطوّر خلال الفترة الأخيرة بقيادة المدرب تين كات، وبعد أن ابتعدنا عن المنافسة على اللقب علينا أن نفكر في تحسين وضعنا في ترتيب الدوري». العين - البيان الرياضي

طباعة Email
تعليقات

تعليقات