أكد أن طموحات النصر محددة في الدور الثاني

سهيل: روزا وغابرييل لا ينسجمان مع فكر بينات

صورة

أكد ثابت سهيل عضو مجلس إدارة شركة النصر لكرة القدم مشرف الفريق الأول أن تغيير الأجانب الثلاثة، الفرنسي يوهان كاباي والبرازيليين صامويل روزا وماركينيوس غابرييل جاء بعد تقييم فني للمرحلة الأولى من الموسم، التي جاءت دون التطلعات في مسابقة دوري الخليج العربي، وبعد التشاور مع الجهاز الفني الجديد بقيادة الإسباني بينات سان خوسيه، الذي يعتمد في طريقة لعبه على أسلوب هجومي لا يمكن توفيره باستمرار روزا وغابرييل.

وموضحاً أن استبدال كاباي فرضته الظروف والحاجة إلى مدافع بعد إصابة محمد عايض، الذي ودع الموسم نظراً لغيابه لفترة لن تقل عن 3 أو 4 أشهر، وقال: النتائج لم تكن بشكل عام في مستوى طموحاتنا، ونتطلع إلى تطوير الأداء والظهور بوجه أفضل ومختلف في الدور الثاني، ونحاول استثمار فترة التوقف لإجراء التعديلات الفنية الضرورية.

وأشار ثابت سهيل إلى أن هدف النصر في الدور الثاني من الموسم واضح ومحدد، وهو المنافسة على لقب صاحب السمو رئيس الدولة، وكأس الخليج العربي، والعبور إلى دوري المجموعات في دوري أبطال آسيا ثم التفكير في الذهاب بعيداً في المسابقة القارية، وتحسين مركز الفريق في دوري الخليج العربي.

وعن تعاقد النصر مع البرازيلي جونيور دوترا والتشيلي روني فرنانديز بعقود إعارة قصيرة المدى لا تتجاوز 6 أشهر، أوضح مشرف الفريق الأول أن هذه الطريقة أفضل من الناحيتين المادية والفنية، حيث سيحرص اللاعبان على تقديم أفضل ما لديهما من أجل إثبات جدارتهما للاستمرار مع الفريق في الموسم المقبل، مشيراً إلى أن النصر مستعد لشراء عقودهما في حال نجحا في تقديم مستويات عالية وأسهما في تحقيق الأهداف المخطط لها، وقال: تعاقدنا مع مدرب شاب يملك الطموح لتحقيق المزيد من الإنجازات في مسيرته الرياضية.

صانع ألعاب

وحول عدم تعاقد النصر مع صانع ألعاب وهو المركز الذي افتقده الفريق في الدور الأول، أكد ثابت سهيل أن «العميد» يملك مجموعة من لاعبي الوسط المواطنين الممتازين مثل محمد العكبري وطارق أحمد وحبيب الفردان وعامر مبارك وجاسم يعقوب وغيرهم من اللاعبين وجميعهم دوليون وقادرون على تقديم الإضافة والقيام بالأدوار المطلوبة من الجهاز الفني، وقال: النصر يحتاج إلى لاعب إلى جانب ألفارو نيغريدو في الخط الأمامي، ولهذا قمنا بالتعاقد مع دوترا وفرنانديز، ومن الناحية الدفاعية نحتاج إلى مدافع بعد إصابة محمد عايض، ولذلك قررنا إعادة اللبناني جوان العمري.

انسجام

وقلل ثابت سهيل من تأثير عامل الانسجام على الفريق بعد تغيير 3 لاعبين أجانب، مؤكداً أن التغيير كان ضرورياً للارتقاء بالأداء والاستعداد جيداً للاستحقاقات المقبلة وأن فترة التوقف الطويلة سيستثمرها المدرب في تجهيز اللاعبين الجدد وتعزيز الانسجام بينهم مع بقية اللاعبين، بالنسبة لجوان العمري سبق أن لعب معنا موسماً ونصف الموسم وهو يعرف الفريق جيداً، وفرنانديز قادم من الدوري السعودي وجاهز فنياً وبدنياً، واللاعب الوحيد الذي يحتاج إلى إعداد خاصّ هو دوترا لابتعاده عن المباريات لأكثر من 40 يوماً، وأعتقد أنه أمامنا الوقت لتجهيزه بالشكل المطلـوب.

إعداد

بدأ النصر تحضيراته للمرحلة الثانية من الموسم الأسبوع الماضي بملعب التدريب الفرعي بقلعة العميد على أن يدخل في معسكر داخلي بمنتجع جبل الجمعة المقبل إلى غاية 26 من الشهـر نفسه، وذلك بهدف إتاحة الفرصة للمدرب الإسباني الجديد بينات سان خوسيه للوقوف على إمكانيات اللاعبين وخلق المزيد من الانسجام بينهم للوصول بالفريق إلى قمة الجاهزية قبل مواجهة عجمان 4 فبراير المقبل في الجولة 14 لدوري الخليج العربي ثم نصف نهائي صاحب السمو رئيس الدولة ضد شباب الأهلي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات