الفريق يستأنف تدريباته غداً

النصر يعسكر في جبل علي 18 الجاري

يدخل فريق الكرة بنادي النصر في معسكر تحضيري للمرحلة الثانية من الموسم بمنتجع جبل على من 18 إلى 26 الجاري، بهدف إتاحة الفرصة للمدرب الإسباني الجديد بينات سان خوسيه، للوقوف على إمكانيات اللاعبين وخلق المزيد من الانسجام بينهم للوصول بالفريق إلى قمة الجاهزية قبل استئناف مباريات الدوري ونصف نهائي كأس الخليج العربي أمام شباب الأهلي 7 أو 8 مارس المقبل.

ويستأنف النصر تدريباته غداً بملعب التدريب الأول في النادي، بعد خضوعه لراحة 10 أيام، حيث تم إعداد ممرّ خاص للاعبين والجهاز الفني بعيداً عن البوابات الرئيسة، التي تقع تحت إدارة الاتحاد الآسيوي في الوقت الحالي، بسبب استضافة استاد آل مكتوم جانباً من مباريات نهائيات كأس آسيا.

وأكد هاشم عبيد مدير الفريق أن الإسباني بينات سان خوسيه الذي وصل الأسبوع الماضي، سيقود التدريبات غداً مع جهازه الفني الجديد وستستمر التحضيرات بقلعة «العميد» 10 أيام لحين دخول الفريق المعسكر الداخلي في جبل علي، ويخوض خلاله الفريق تجربة ودية ضد أحد الفرق الزائرة للدولة أو مع فريق من الدرجة الأولى.

وأشار هاشم عبيد إلى أن النتائج، التي أنهى عليها الفريق المرحلة الأولى من الموسم بالتأهل إلى ربع نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة وكأس الخليج العربي، محفزة لمواصلة المشوار بأكثر ثقة، وقال: قمنا بتقسيم المرحلة الأولى إلى قسمين، لم يحالفنا التوفيق في المباريات الأولى في الدوري لكن نجحنا في الـتأهل لأدوار متقدمة في مسابقتين مهمتين، ونحن متفائلون بالمرحلة المقبلة مع الإسباني بينات.

انطباع

وأضاف: الانطباع الأول للمدرب الجديد إيجابي جداً، وهو متشوق لبداية العمل ومتفائل وقمنا بالتشاور معه حول برنامج الإعداد للفترة المقبلة.

وأوضح هاشم عبيد أن الإدارة تبذل جهوداً كبيرة من أجل توفير كل احتياجات الفريق وتجاوز نقائص المرحلة الأولى من أجل أن يكون الفريق على أتمّ الجاهزية للمنافسة على الألقاب التي يراهن عليها، وتحقيق قفزة مهمة في جدول ترتيب الدوري، حيث إن المركز الحالي لا يتماشى وطموحات النصر.

وأنهى العميد الدور الأول في المركز التاسع بـ15 نقطة، محققاً 4 انتصارات و3 تعادلات وتكبد 6 هزائم، حيث عانى كثيراً من ضعف خطه الدفاعي الذي قبل 26 هدفاً.

حلول

تعمل اللجنة الفنية في نادي النصر على إيجاد الحلول المناسبة لتصحيح الأداء الدفاعي للفريق في الفترة الثانية من الموسم خصوصاً أن الفريق مقبل على استحقاقات مهمة في الدوري والكأس ودوري أبطال آسيا، وتبدو حظوظ اللبناني جوان العمري وافرة في الاستمرار مع الفريق، في حال لم يجد النصر البديل المحلي المناسب لتعويض غياب المدافع محمد عايض، الذي تعرض لإصابة تبعده 3 أشهر، ما يعني أن موسمـه انتهى مع الفريق.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات