راموس: هدفنا اللقب ولا مجال لأي خطأ

أعرب سيرجيو راموس قائد ريال مدريد عن سعادته بالعودة مجدداً إلى العاصمة أبوظبي والمشاركة في كأس العالم للأندية التي يطمح «الملكي» فيها للدفاع عن لقبه وتحقيق الكأس للمرة الثالثة على التوالي، مؤكداً أن هدف بطل أوروبا هو الفوز دائماً كون عقلية ريال مدريد النظر للتتويج بالبطولات، والفريق يتطلع للرد على استقبال الجماهير الحار والدعم الذي يحظى به الفريق في أبوظبي.

وقال راموس لموقع فيفا «كأس العالم للأندية هي مكافأة على الموسم الذي قدمناه العام الماضي. فهي تمنحنا الفرصة للدفاع عن لقبنا كأبطال للعالم. إنها تجربة جميلة جداً. لدينا ذكريات جميلة لأننا نجحنا في رفع الكأس في النسختين السابقتين». وأضاف: «إنها بطولة قصيرة وليس هناك هامش للخطأ. سنخوض مباراتي الدور قبل النهائي والنهائي ونريد أن نعود بالكأس».

غياب

وقلل قائد ريال مدريد من تأثير غياب نجم الفريق السابق البرتغالي كريستيانو رونالدو والمدرب الفرنسي زين الدين زيدان بعد رحيلهما عن الفريق، وقال: «أعتقد أنه لن يكون هناك فارق كبير على أرض الملعب. لدينا فريق مشابه للغاية، على الرغم من غياب كريستيانو، الذي كان لاعباً حاسماً جداً بالنسبة لنا. سننافس بنفس الفلسفة التي يؤمن بها النادي دائماً. فالهدف هو الفوز دائماً».

وعن فوزه بجائزة أفضل لاعب في مونديال الأندية في نسخة 2014 في المغرب أوضح: «إنها النسخة الأقرب إلى قلبي ليس فقط بسبب فوزي بالجائزة الفردية، بل أيضاً للطريقة التي سارت بها الأمور. سجلت هدفاً في الدور نصف النهائي، لكنني أصبت في المباراة.

وكان يبدو أنني لن أستطيع خوض المباراة النهائية، وفي الأخير لعبت وسجلت هدفاً آخر، الجوائز الفردية هي دائماً مجزية، ولكن قبل أي مصلحة شخصية هناك دائماً العقلية الجماعية. فأنا أفضّل أن يفوز الفريق». واختتم راموس حديثه قائلاً: «إذا آمن المرء بقدراته، سيحقق مبتغاه. لدينا فريق رائع ويجب أن نثق بأنفسنا، وبالطبع دائماً مع كل الاحترام والتواضع إزاء الخصم».

لقب

من جانبه، قال الويلزي جاريث بيل: «في كل مرة نشارك فيها في هذه البطولة نريد الفوز بها، ولذلك حضرنا من أجل اللقب». وأضاف: «لا أذكر لحظات معينة، لكني أسلط الضوء على المرة الأولى التي فزنا بها بهذه المسابقة. أريد أن أشكر الجماهير لتشجيعنا في كل مكان وسنعمل بجهد للتتويج أبطالاً».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات