حسن سهيل: الحدث القاري فرصة للجيل الحالي لصنع إنجاز تاريخي

أكد الدكتور حسن سهيل عضو لجنة المنتخبات الوطنية في اتحاد كرة القدم، أن نهائيات كأس آسيا المقبلة، والتي ستقام في ملاعب الإمارات، تعتبر فرصة للجيل الحالي من اللاعبين، لتحقيق إنجاز قاري تاريخي، يحسب لكرة الإمارات ولهم، ويخلد ذكراهم، ويعوض الجماهير عن عدم التأهل لمونديال موسكو 2018.

وقال سهيل: ثقتنا كبيرة في قدرة اللاعبين على الظهور المشرف، وحسن تمثل الوطن خلال البطولة القارية المقبلة، في ظل الروح العالية والإصرار على التميز، الذي نراه في عيونهم خلال التدريبات المحلية الحالية، وهذا يدعونا للتفاؤل، بأن أبناء زايد قادرون على رفع علم واسم وطنهم عالياً خفاقاً في المحفل القاري المقبل.

تصاعد الأداء

وأضاف عضو لجنة المنتخبات الوطنية قائلاً، إن مستوى المنتخب الذي ظهر عليه أمام نظيريه بوليفيا واليمن في الوديات الأخيرة، يشير إلى أن المستوى الفني للمنتخب في تصاعد مستمر، وأنهم اطمأنوا من خلال هذه المباريات على المنتخب.

معتبراً أن ملامح التشكيلة الأساسية بدأت تتضح بنسبة كبيرة لدى الجهاز الفني، بقيادة الإيطالي ألبرتو زاكيروني، وستصل بعد الوديتين المقبلتين للمنتخب أمام المنتخب الأولمبي والكويت إلى 90 %، لافتاً إلى أنهم يطمحون دائماً للأفضل، وصولاً بالمنتخب إلى الجاهزية الكاملة، قبل انطلاقة كأس آسيا في يناير المقبل.

انضباط اللاعبين

وقال حسن سهيل: أشكر اللاعبين على انضباطهم في المعسكر الحالي، ومرانهم القوي، ورغبتهم في التميز، وأتمنى أن يواصل المنتخب مشواره بنفس هذه الروح التي نشاهدها، حتى يصل المنتخب إلى المستوى الذي يرضي طموح الجميع، لا سيما مع اقتراب موعد انطلاقة كأس آسيا.

تألق الزعيم

وأضاف سهيل، أن أداء العين المميز في مونديال الأندية حالياً، إضافة إلى الإقبال الجماهيري الكبير على مباريات الزعيم، ودعم الفريق واللاعبين، يدعو للتفاؤل مرتين، الأولى بسبب المستوى القوي الذي يقدمه لاعبو الزعيم، الذين أحسنوا تشريف الوطن، والثاني بأن جماهيرنا الوفية لن تبخل في دعم وتشجيع المنتخب خلال نهائيات آسيا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات