مبادرة للحد من السلوكيات الخاطئة للنشء

محاكم دبي واتحاد الكرة يتعاونان في التوعية المجتمعية

Ⅶ صورة جماعية لمسؤولي محاكم دبي واتحاد الكرة | البيان

وقعت محاكم دبي واتحاد كرة القدم اتفاقية تعاون، لتحقيق التوعية المجتمعية في مجال الأسرة، والحفاظ على الأجيال الناشئة، وذلك بتقديم منهجية جديدة تتلاءم مع رؤية القيادة العليا في الدولة في مجال التلاحم المجتمعي والتماسك الأسري، وبما يحقق علو المجتمع ورفعة شأنه.

وقام بتوقيع المذكرة طارش عيد المنصوري مدير عام محاكم دبي، والمهندس مروان بن غليطة رئيس اتحاد الكرة بحضور أمل بوشلاخ عضو مجلس الإدارة ومحمد عبد الله هزام الظاهري الأمين العام ومحمد المهيري مدير الإدارة القانونية.

وأوضح طارش المنصوري، أن هدفنا الأساسي من توقيع الاتفاقية هو تحقيق التوعية المجتمعية في مجال الأسرة، وتقوية الأواصر بين أفراد المجتمع، وصولاً إلى رؤية دولة الإمارات 2021 ضمن محور مجتمع متلاحم محافظ على هويته، وذلك بتقديم الدعم المعنوي لهم وإحاطتهم بكافة أوجه الرعاية والاهتمام ضمن ورش تدريبية ومحاضرات هادفة بأسلوب يتناسب مع أعمارهم وظروفهم المعيشية.

اتفاق

كما أشار المنصوري، إلى أن الاتفاق جاء من خلال تقديم الخدمات في المجال الاجتماعي والأسري، وإلقاء محاضرات دورية، واختيار المواضيع المهمة في الوقت الراهن، بحسب الوضع الملاحظ من قبل المشرفين على اللاعبين.

حيث ستقوم فئة مختصة من محاكم دبي بجلسات توعوية أسرية خاصة للاعب معين في حال رغبته، أو الجلوس مع ولي أمره بالتنسيق مع النادي أو الجهة المعنية، بالإضافة إلى تنظيم ورش تدريبية في مجال الطاقة الإيجابية والتحفيز، وتكريم اللاعبين المتفوقين دراسياً، عن طريق تقديم الجوائز لهم وتشجيعهم.

تفاهم

من جهته، قال المهندس مروان بن غليطة، إن توقيع مذكرة التفاهم يأتي من واقع حرص الاتحاد على التنسيق والعمل المشترك مع الجهات الرسمية التي يمكن أن تلعب دوراً مؤثراً في الحد من السلوكيات الخاطئة والظواهر السلبية التي تشهدها منافسات المراحل السنية ما يسهم في تنشئة الأجيال المقبلة لكرة الإمارات بصورة سليمة.

وأضاف بن غليطة، أن محاكم دبي تتمتع بخبرات كبيرة وكوادر متميزة سيمكنها اتحاد الكرة من الوصول إلى ملاعب وأكاديميات كرة القدم التابعة للأندية والمنضوية تحت لوائه وذلك لتقديم المحاضرات التوعوية والتثقيفية للاعبين عبر برنامج عمل موضوع بعناية من قبل فريق (مودة ورحمة) التابع لمحاكم دبي.

مناشداً الأندية بضرورة الاستفادة القصوى من المحاضرات التي ستنظم قريباً في إطار تفعيل مذكرة التفاهم من خلال عرض الحالات السلوكية التي تحتاج للمعالجة ومناقشتها مع المحاضرين أصحاب الخبرات الكبيرة في هذا المجال ليكون العمل متكاملاً مع الجانب الفني لتحقيق الأهداف والغايات التي يتطلع إليها اتحاد الكرة ضمن استراتيجية عمله الشاملة.

وفي ختام الزيارة تمنى بن غليطة أن يستمر التعاون مع محاكم دبي في جميع المجالات سواء الجوانب القانونية ذات الصلة بعمل اللجان القضائية في الاتحاد وغيرها من الجوانب الأخرى.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات