حتا والإمارات.. فرص متكافئة - البيان

حتا والإمارات.. فرص متكافئة

يستضيف استاد اتحاد كلباء في الساعة 7:30 من مساء اليوم مباراة حتا والإمارات ضمن دور الـ 16 من كأس صاحب السمو رئيس الدولة لكرة القدم وتبدو الفرص متكافئة بين الفريقين، حيث يتطلع «الإعصار» إلى تكرار مشهد الموسم قبل الماضي والوصول إلى أبعد نقطة حينما بلغ دور نصف النهائي وتم إقصاؤه من النصر بصعوبة، فيما يخوض «الصقور» اللقاء بطموح كبير نحو خطف بطاقة التأهل، لا سيما وأن الكأس الغالية تحمل ذكريات خاصة بعد تتويجه بلقب 2010.

ويخوض حتا اللقاء بالقميص السماوي والأبيض فيما يرتدي الإمارات القميص باللون الأخضر، وحرصت كتيبة «الإعصار» تحت إشراف الجهاز الفني بقيادة الصربي نيناد فانيج على إجراء المران الأخير على ملعبه وسط معنويات عالية، خاصة وأن الفريق يسعى إلى بلوغ أبعد نقطة وتحقيق مفاجآت جديدة.

صعوبة

شدد التونسي جلال القادري مدرب فريق الإمارات، على أن مباراة فريقه أمام حتا لا تخلو من صعوبة، لافتاً إلى أن المنافس ليس هيناً بأي حال من الأحوال، وبغض النظر عن كونه يلعب في دوري الدرجة الأولى حالياً، والإمارات في دوري المحترفين، منوهاً إلى أن حتا كان أحد فرق المحترفين في الموسم الماضي.

ونوه القادري إلى أن فريق الإمارات سوف يلعب بكامل الجدية والقوة لإحراز الفوز الذي يعد الخيار الأوحد في أدوار مباريات الكأس، مطالباً لاعبيه بحتمية اللعب بتركيز عال طوال المباراة، وعدم ارتكاب الهفوات، والعمل على استثمار الفرص أمام مرمى المنافس.

ضغط

وأشار القادري إلى أن مباراة اليوم تأتي في ظل ضغط واضح ناتج عن خوض مباريات كثيرة في توقيتات متقاربة، مشدداً على أن ذلك يصيب اللاعبين بالإرهاق، ويرفع مستوى التعرض للإصابات، وبالتالي تعدد الغيابات، منوهاً إلى أن فريقه من بين الفرق التي تأثرت كثيراً بضغط المباريات في ظل عدم وجود العدد الكافي من اللاعبين لعمل «التدوير» اللازم عند التعرض لأي ضغوطات ناتجة عن الإصابات تحديداً.

حق مشروع

وأبدى القادري ثقته العالية في مقدرة فريق الإمارات على تجاوز عقبة حتا، وتحقيق الفوز لمواصلة طريقه في البطولة، لافتاً إلى أن المنافسة حق مشروع ومتاح لجميع الفرق طالما أنها تمتلك رغبة الفوز والعبور إلى الأدوار التالية من البطولة، كاشفاً النقاب عن أن فريق الإمارات سوف يفتقد خدمات لاعبه وليد عنبر، مع تواصل غياب محترفه الأسترالي بيرني، مع شكوك كبيرة تحوم حول إمكانية مشاركة الإيفواري بكاري كونيه.

تطلع

وفي المقابل، أكد المدرب نيناد فانيج، إن فريقه يتطلع إلى التأهل على حساب منافسه فريق الإمارات واستثمار النتائج الإيجابية التي حققها في دوري «الهواة»، والعودة من مدينة كلباء بفوز ثمين يعزز طموحات الفريق في المرحلة المقبلة.

مشيراً إلى أن المواجهة صعبة لأنها أمام فريق صعب رغم تراجع مركزه في جدول الترتيب العام بدوري الخليج العربي، وقال: فريق الإمارات يتميز بمجموعة من الخصائص المميزة، وتعد الفرص متكافئة بين الطرفين في الوصول إلى ربع نهائي الكأس الغالية، مشيراً إلى أن جميع الاحتمالات واردة في عالم كرة القدم وسيحرص فريقه على بذل أقصى ما لديه لإسعاد جماهير الإعصار الوفية.

تحضيرات

ورفض فانيج أن يكون الفوز على الإمارات في حال تحقيقه بمثابة مفاجأة، لا سيما وأن الفريق أنهى تحضيراته بقوة استعداداً للمواجهة، مؤكداً ثقته الكبيرة بجميع عناصر الفريق التي يعول عليها الكثير من أجل حصد أفضل النتائج وتقديم أفضل العروض في المرحلة المقبلة.

وشدد مدرب حتا على ضرورة التركيز واحترام المنافس والابتعاد عن الأخطاء قدر المستطاع للخروج بالنتيجة الإيجابية التي يتطلع إليها الجميع، متمنياً أن يحالف التوفيق فريقه في خطف بطاقة التأهل إلى ربع نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات