الزعيم قال كلمته والإمبراطور «تايه في سكته» - البيان

تراجع مخيف للوصل في الدوري

الزعيم قال كلمته والإمبراطور «تايه في سكته»

خلال مباراة فريق نادي الوصل مع فريق نادي العين في دوري الخليج العربي | تصوير: سالم خميس

تراجع مخيف يشهده ترتيب الفريق الأول لكرة القدم بنادي الوصل هذا الموسم في دوري الخليج العربي، بعد أن جمع «11» نقطة، حصيلة فوزه في 3 مباريات فحسب.

بينما تلقى الخسارة في 7 مباريات، وحقق تعادلين، وما عمق من جراح الوصل الهزيمة الأخيرة التي تلقاها أول من أمس في معقله بزعبيل من العين بنتيجة 1-3 في الجولة الثانية عشرة من دوري الخليج العربي، ليقول «الزعيم» كلمته ويواصل المنافسة على الصدارة جامعاً 28 نقطة.

بينما «الإمبراطور» ما زال «تائهاً» في مشواره نحو الخروج من عنق الزجاجة، وأصبح مهدداً إذا لم يهتد إلى طريق الإنتصارات والتقدم نحو المنطقة الدافئة.

مقارنة

وبمقارنة بسيطة لما قدمه «الإمبراطور» الموسم الماضي وأدائه الموسم الجاري مع اقتراب نهاية الدور الأول، يتكشف حجم المعاناة، ففي الثامن من ديسمبر الماضي، احتفل الوصل بلقب بطل الشتاء الشرفي برصيد 25 نقطة، محققاً رقماً قياسياً محلياً جديداً، بعدم الخسارة في 26 مباراة متتالية، في كافة المسابقات، ماحياً رقم الجزيرة في 2011 وهو 25 مباراة دون هزيمة.

وحافظ خلال الدور الأول للدوري على سجله خالياً من الخسارة في 11 مباراة، وعلى النقيض تماماً هذا الموسم، يحتل الوصل المركز11 حالياً، ومباريات الأمس التي أقيمت، استكمالاً للجولة قد تكون نتائجها قد حملت المزيد من المعاناة للوصل، والمزيد من التراجع خصوصاً وأن الفارق بينه وبين فرق المؤخرة، بات ضئيلاً بسبب نزيف النقاط المستمر.

تباطؤ اللعب

وعن اللقاء الذي جمع الوصل بنظيره العين أول أمس علق الكرواتي زوران ماميتش المدير الفني لفريق العين على المباراة بالقول: لقد اتسم اللقاء بالصعوبة واستحق العين النقاط الثلاث بعد أن نجحنا في تحقيق الفوز، وأضاف: كان على العين أن ينهي اللقاء من الشوط الأول، نظراً للفرص التي أتيحت أمام اللاعبين.

وكان من الممكن أن نعاقب بسبب تباطؤ لاعبي العين في اللعب مقارنة بلاعبي الوصل في الشوط الثاني الذين لعبوا بصورة جيدة وتحصلوا على العديد من الفرص وهناك قاعدة ذهبية تقول:

«إذا لم تسجل ستتم معاقبتك»، لذا كنا محظوظين بإنهاء هذه المباراة بنتيجة 3-1، وعن المواجهة التي ستجمع العين بالوصل يوم الجمعة المقبل في كأس رئيس الدولة، قال مدرب العين: لا أعرف ماذا سيحدث، ونركز على فريقنا ولدينا أربعة أيام نسعى فيها لتعافي اللاعبين وبالتأكيد ستكون مواجهة صعبة.

اجتماع مع الإدارة

ومن جانبه، قال المدرب الوطني حسن العبدولي المدير الفني لفريق الوصل إن هناك اجتماعاً مع مجلس إدارة النادي لتحديد المراكز التي يحتاجها الفريق عقب فتح باب الانتقالات الشتوية، مشيراً إلى أن الفريقين تقاسما المباراة من حيث الأداء، إلا أن العين نجح في اقتناص الفرص التي تحصل عليها وسجل أهدافه الثلاثة.

وأضاف العبدولي قائلاً: بعد الدقيقة «25» كان اللعب سجالاً بين الفريقين، وبعد هدف العين الأول حدث نوع من الاهتزاز لدى لاعبي الوصل ورغبوا في معادلة النتيجة والعودة للمباراة، إلا أن العين استفاد من الفرص وسجل.

إصابات وغيابات

وقال مدرب الوصل: هناك إصابات في خط الدفاع تشمل فارس خليل وسالم العزيزي وعلي سالمين ومحمد سرور شعر بالألم بين الشوطين ولم يتمكن من إكمال المباراة، مضيفاً: نتمنى أن يعود المصابون قبل مواجهة العين المقبلة في كأس رئيس الدولة، ولن تؤثر علينا الخسارة الأخيرة حيث قدم اللاعبون كل ما لديهم وقدموا أداء طيباً والروح كانت موجودة وكذلك الالتزام والانضباط، ولم يحالفنا التوفيق.

أشعة

يخضع مدافع الوصل محمد سرور للأشعة عقب شعوره بالألم بين شوطي المباراة ما اضطر المدرب لاستبداله، ومن المقرر عودة المصابين فارس خليل وعلي سالمين وسالم العزيزي لقائمة الوصل أمام العين في الكأس.

حماد: واثقون من ظهور مشرّف للزعيم في المونديال

قال محمد عبيد حماد عضو مجلس إدارة شركة نادي العين لكرة القدم، مشرف الفريقين الأول والرديف: كلنا على ثقة أننا سنظهر بصورة طيبة في كأس العالم للأندية الذي تستضيفه أبوظبي خلال أيام، مشيراً إلى أن ضغط المباريات يدفع نحو جاهزية اللاعبين البدنية والتكتيكية، وقال: نحن أبطال دوري.

وكذلك نحمل لقب أغلى البطولات وهو كأس صاحب السمو رئيس الدولة، لذا علينا المنافسة على الألقاب، موضحاً أن لقاء الوصل في كأس رئيس الدولة المقبل سيكون صعباً، وبين فريقين كبيرين ويمتلكان قاعدة جماهيرية كبيرة، نتمنى تواجدها في المباريات، وأضاف: العين لديه الأفضل، حيث ساهم في الإثارة الموجودة حالياً في الدوري، والنقاط التي خسرناها هي التي جعلت المنافسة بهذه الصورة المحتدمة.

خالد عيسى: حققنا فوزاً مهماً على فريق كبير

أكد الدولي خالد عيسى حارس مرمى العين أن فريقه حقق فوزاً مهماً على فريق كبير بحجم الوصل، مشيراً إلى أن ترتيب الامبراطور في الدوري لا يقلل من شأن وقيمة فريق الوصل، وقال: الفوز جعلنا نظل مطاردين للصدارة، وقمنا بطي صفحة الدوري ونلتفت للقاء الكأس أمام الوصل مجدداً، وأضاف: لا أعرف سبب تراجع أداء فريقنا في الشوط الثاني.

وأعتقد أن ذلك بسبب غياب التركيز في بعض اللحظات وهذا دور الجهاز الفني في تنبيه اللاعبين، ومع المباريات ورتمها يكون هناك تصاعد في الأداء، وأوضح حارس العين أن مسابقة الدوري تختلف عن الكأس، والوصل ليس لديه ما يخسره بعد أن ابتعد كثيراً عن المنافسة على الدوري، لذا سيقاتل في لقاء الكأس، وعن المشاركة المرتقبة للزعيم في مونديال الأندية، قال: سنحاول تقديم صورة مشرفة والاستمتاع بأجواء البطولة. العين - البيان الرياضي

طباعة Email
تعليقات

تعليقات