الإمارات وعجمان.. هدف مشترك - البيان

الإمارات وعجمان.. هدف مشترك

يدخل فريقا الإمارات وعجمان، مباراتهما في الرابعة و40 دقيقة من مساء اليوم، على الملعب الخضراوي برأس الخيمة، ضمن الجولة 12 لدوري الخليج العربي لكرة القدم، بهدف مشترك، يتمثل في حتمية حصد النقاط الثلاث، باعتبارها المطلب الأهم لكلا الفريقين، ويقف فريق الإمارات في المركز 13 في لائحة الترتيب، برصيد 8 نقاط، فيما يحتل عجمان المركز السادس بـ 16 نقطة.

ويخوض «البرتقالي»، المباراة بصفوف مكتملة، بعودة المحترف البرازيلي فاندر فييرا، ولاعب الوسط محمد الشحي بعد انتهاء الإيقاف، واستعد الفريق للمباراة بثلاثة تدريبات يومية، بعد راحة قصيرة أعقبت مباراة الفريق مع الوحدة. وفي المقابل، فإن «الصقور» ما زال يعاني من مسلسل الإصابات التي تطارده منذ بداية الموسم.

حيث يفتقد اليوم إلى خدمات محترفه الأسترالي بيرني، وخالد خميس وأحمد مال الله.

اعتذار

وشدد التونسي جلال القادري مدرب الإمارات، أن مباراة اليوم، تندرج ضمن حزمة المباريات الهامة جداً المتبقية لفريقه من الدور الأول، والتي يجب على الصقور حصد نقاطها، لتأمين وضعه قبل الدخول في معمعة الدور الثاني، واصفاً الهزيمة بالستة أمام الجزيرة في الجولة الماضية، بالمزعجة جداً، مشيراً إلى أن هدف فريقه اليوم، هو الفوز، رغم قوة المنافس وتألقه اللافت في الدوري، واحتلاله مركزاً مميزاً في وسط اللائحة، برصيد مريح.

ونوه القادري بأن فريقه حريص على تحقيق نتيجة إيجابية أمام عجمان، مقدماً اعتذاره لجماهير «الصقور» عن الهزيمة المؤلمة أمام الجزيرة، معتبراً النتيجة الإيجابية في مباراة اليوم، مصدر لرفع معنويات اللاعبين في المباريات القادمة، مشيراً إلى أن فريقه عازم على التعويض لتعديل مساره في الدوري.
ثقة
وأكد أيمن الرمادي، المدير الفني للفريق، على أهمية مباراة اليوم، وحاجة الفريق لمزيد من النقاط، للدخول في المنطقة الآمنة.

مشيراً إلى ثقته في اللاعبين للعودة من رأس الخيمة بنتيجة إيجابية، وقال: الخسارة الكبيرة التي تعرض لها فريق الإمارات في الجولة الماضية، لا تعني سهولة مهمة عجمان، ولا تقلل من منافسه، ولكل مباراة ظروفها، مشيراً إلى فوز الإمارات على الفجيرة وعودته من بعيد، والتعادل مع النصر 3-3، ووصفه بالفريق الجيد.

وأكد الرمادي ضرورة التعامل مع المباراة بمنتهى الجدية، نظراً لتقارب الفوارق بين معظم الفرق، ما يجعل المراكز تتقلب بين مباراة وأخرى.

وأوضح الرمادي أن معرفته بلاعبيه خلال 3 سنوات، تجعله يضع كامل ثقته فيهم، وفي شعورهم بالمسؤولية، وقال: الخسارة الأخيرة أمام الوحدة، عبارة عن كبوة، والفريق قادر على تجاوزها، مؤكداً أن الفترات القصيرة بين مباراة وأخرى، يُعتبر فيها اللاعبون عنصراً أساسياً لتصحيح الأوضاع.

وأشار الرمادي إلى أن الجهاز الفني وضع المعالجات المهمة الخاصة بالحلول الفردية، بهدف الاستفادة من أي فرص، واعتبر فترة التوقف بعد نهاية الدور الأول، فرصة ثمينة لتجهيز الفريق في هذه الناحية بالتحديد، وقال: لا ألوم المهاجمين على إهدار الفرص، وهذا طبيعي في كرة القدم. وأوضح الرمادي أن إصابة المدافع محمد سبيل خفيفة.

تلافي الأخطاء
أكد سعود فرج مهاجم عجمان، أن فريقه لديه الكثير ليقدمه أمام فريق الإمارات، والعودة للنتائج الإيجابية، مشيراً إلى أن زملاءه اللاعبين حريصون على تلافي الأخطاء التي حدثت في مباراة الوحدة، وأوضح أنه جاهز للمباراة، ويقدّر اختيارات المدرب. 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات