يوفانوفيتش يرحـل عن العميد بعد 166 مباراة - البيان

يوفانوفيتش يرحـل عن العميد بعد 166 مباراة

قاد المدرب الصربي إيفان يوفانوفيتش، النصر في 166 مباراة، في جميع المسابقات ( دوري الخليج العربي وكأس رئيس الدولة وبطولة الاندية الخليجية ودوري أبطال آسيا) منذ توليه مهمة الإشراف على الفريق في المرة الأولى 2013-2014، قبل إقالته في أكتوبر 2017، ثم عودته من جديد يناير 2018، وبالرغم من الفترة الطويلة التي قضاها، إلا أن حصاده جاء ضعيفاً، من حيث عدد الانتصارات، حيث لم يحقق الفوز إلا في 82 مباراة من أصل 166، مقابل 50 هزيمة و34 تعادلاً، وهي مسيرة أقرب إلى السلبية منها إلى الإيجابية.

تتويج

يحسب للمدرب الصربي أنه ترك إرثاً تاريخياً للعميد، بإعادته الفريق إلى منصات التتويج، بعد غياب استمر ربع قرن، عندما فاز معه بلقب كأس الأندية الخليجية في موسم 2013-2014، الأمر الذي دفع الإدارة النصراوية للتجديد معه موسمين، قبل أن ينجح في الموسم الموالي (2014-2015)، في تحقيق ثنائية كأس الخليج العربي وكأس صاحب السمو رئيس الدولة.

قضية

كما حقق يوفانوفيتش أفضل مسيرة للعميد في دوري أبطال آسيا، عندما قاده إلى ربع النهائي، قبل أن يغادر المسابقة بسبب قضية البرازيلي سانتوس فاندرلي، الذي لعب بجواز سفر غير صحيح.

تعتبر مسيرة يوفانوفيتش مع النصر في دوري الخليج العربي، سلبية ودون المطلوب، حيث قاد الفريق في 103 مباريات، لم يحقق فيها الفوز إلا في 44 مباراة، بنسبة 42 %، مقابل 32 خسارة و27 تعادلاً، وفي الموسم الحالي، قاد الفريق إلى 3 انتصارات و3 تعادلات مقابل 5 هزائم، أمام عجمان والشارقة وشباب الأهلي والعين وكلباء.

كما تعد الفرق الكبيرة عقدة يوفانوفيتش ونقطة ضعفه، حيث واجه شباب الأهلي 9 مرات خلال مشواره مع الفريق، حقق خلالها فوزاً واحداً وخسر 6 مرات وتعادل مرتين، ولعب النصر 9 مباريات ضد الوحدة تحت قيادة المدرب الصربي في دوري الخليج العربي، لم يذق خلالها طعم الفوز، حيث تعادل في مناسبتين، وخسر 7 مباريات، كما خسر أمام العين 6 مرات، وتعادل معه مرتين، وفاز عليه في مناسبة واحـدة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات