عيون شباب الأهلي على الصدارة.. والنصر يتراجع - البيان

عيون شباب الأهلي على الصدارة.. والنصر يتراجع

صورة

كشفت مباراة الديربي بين شباب الأهلي والنصر أن عيون «فرسان دبي» على صراع القمة ومحاولة الدخول فيه، وحافظ الفريق على المركز الرابع بـ 22 نقطة، بفوزه أول من أمس على النصر في الجولة 11 من دوري الخليج العربي، مطارداً ثلاثي القمة الشارقة والجزيرة والعين «25 نقطة» ويعتبر الجهاز الفني بقيادة الأرجنتيني أروابارينا أن فارق النقاط الثلاث يمكن تعويضه في حالة الحفاظ على الانتصارات، بجانب تعثر أحد المنافسين.

وفي المقابل فإن النصر تراجع بخسارته بهدف في الديربي إلى المركز العاشر متجمداً عند النقطة 12.

أعرب الأرجنتيني أروابارينا مدرب فريق شباب الأهلي لكرة القدم، عن سعادته بالفوز، على النصر في الجولة 11 من دوري الخليج العربي، ووصول الفريق إلى 22 نقطة، معززاً وجوده بالمركز الرابع، قريباً من فرق المقدمة، وأشار إلى أنه لا يفكر حالياً في المستقبل، ويتعامل مع كل مباراة على حدة وقال: من الغباء أن نفكر أننا أنجزنا شيئاً، لمجرد الفوز بمباراة أو أكثر، وعلينا العمل، لأن هناك تفاصيل صغيرة تصنع الفوز أو الخسارة.

وتحدث أروابارينا، عن مباراة النصر، قائلاً: المباراة كانت قتالية، وكسبنا 3 نقاط من فريق كبير، بعد جهد كبير لتحقيق الانتصار، ولعبنا أمام فريق قوي قدم مباراة جيدة، بقيادة مدرب مميز يعرف الدوري جيداً، وأنا سعيد بالنقاط الثلاث وبلاعبينا، وتركيزنا الحالي التحضير للمباراة التالية أمام بني ياس.

لا خطورة

في المقابل، اعتبر إيفان يوفانوفيتش مدرب النصر، أن «العميد» لم يكن يستحق الخسارة، وقال: نهنئ شباب الأهلي بالفوز، والمباراة كانت جيدة، والأداء جاء متوازناً بين الفريقين طوال 90 دقيقة، ولم تكن هناك خطورة على المرميين، والأداء جاء قوياً أكثر منه جيداً فنياً، وأعتقد أن لاعبينا كانت لديهم أكثر من فرصة لخلق فرص للتهديف، ومن سوء حظنا كانت هجمة وحيدة لشباب الأهلي، وسجل منها هدف الفوز.

نفى يوفانوفيتش، ما اعتقده البعض بأن النصر دافع أمام شباب الأهلي، وقال: لا أعتقد أننا كنا ندافع، وكانت الرغبة الأساسية لنا، التحكم والحفاظ على الكرة لأطول فترة ممكنة، وكلا الفريقين كانت لديه رغبة الحفاظ على الكرة لأطول فترة ممكنة، والنصر فريق كبير، ولا يلعب للدفاع فقط، ومن دون هدف، ولكن أحياناً المنافس يضغط عليك، ويضطرك للتراجع.

رد يوفانوفيتش، على تساؤل حول توقف رصيد النصر عند 12 نقطة، وتراجعه إلى المركز العاشر، وما يحمله المستقبل للفريق، بقوله: في بداية الموسم، كانت البداية سيئة للغاية لفريقنا، والآن خرجنا من فترة صعبة، ولكننا لا نزال نعاني من تذبذب النتائج، واللاعبون يحاولون كثيراً، والجهاز الفني يعاونهم لتخطي المرحلة الصعبة، وأعتقد أن فترة التوقف المقبلة، تعطينا فترة توازن وأريحية لنستعد بشكل جيد للدور الثاني.

مواصلة الانتصارات

وأعرب وليد عباس مدافع شباب الأهلي، وصاحب هدف الفوز في مرمى النصر، عن سعادته بالاقتراب من ثلاثي القمة الشارقة والجزيرة والعين، وقال: حققنا فوزاً مهماً على فريق النصر الكبير، وفي مباراة ديربي، والمستوى كان متكافئاً، والمهم أن نواصل بالانتصارات نفسها، ونقترب أكثر من المنافسين، والمطلوب التركيز بشكل أكبر أمام بني ياس بعد غد، لأن«السماوي» فريق عنيد، ونتمنى الخروج من أمامه بنتيجة إيجابية.

أوضح عباس، أن شباب الأهلي، لم يبدأ بشكل سيء أمام النصر، وقال: رغم خسارة مباراتين، ولم نكن نلعب كرة سيئة مع المدرب السابق التشيلي سييرا، ولكننا لم نوفق، والآن استطعنا تعديل نتائج الفريق، وقادرون على الاستمرار.

أما مستوى اللاعبين الأجانب في صفوف شباب الأهلي، وعودة أحمد خليل، فقال: اللاعبون الأجانب يفرقون مع الفريق، ولدينا لاعبون أجانب جيدون، وكذلك لاعبون مواطنون على مستوى عال، وأغلبهم دوليون، وكنا نتمنى عودة خليل مبكراً، ولكنه لا يزال يحتاج إلى الوقت، لأنه بدنياً ليس جاهزاً، ومن الجيد قدرته على اللعب 85 دقيقة أمام النصر، ونجاحه في مساعدة الفريق، ونتمنى الاستمرار على الأداء نفسه.

بالنسبة لإمكانية تتويج شباب الأهلي، بطلاً للقب بطل الشتاء، قال: من الصعب الفوز باللقب، لأن هناك فرقاً قوية أمامك، ونتمنى تقليص الفارق أكثر، ونستمر بالأداء نفسه والنتائج الجيدة في المباراتين المتبقيتين من الدور الأول.

سر التغيير

كشف أروابارينا، سر غياب أيوفي، وتغيير إسماعيل الحمادي لاعبي شباب الأهلي، وقال: أيوفي تعرض لبعض المشاكل الصحية في الأسبوع الماضي، وننتظر التقرير الطبي النهائي، والحمادي أدى مستوى جيداً أمام النصر، وركض كثيراً، وبذل جهداً غير عادي، ولكنه شعر ببعض الآلام في نهاية المباراة، وفضلنا تغييره تجنباً للإصابة.

فارق

هاشم عبيد: أداء لاعبي النصر مقنع

أبدى هاشم عبيد مدير الفريق الأول لكرة القدم بنادي النصر، اقتناعه بأداء لاعبي فريقه أمام شباب الأهلي، رغم الخسارة وقال: أداء لاعبينا كان مقنعاً، وقدم شباب الأهلي مباراة جيدة، والهدف كان يمكن أن يسجل في أي اتجاه، وهذه هي مباريات الديربي.

أضاف: المباراة والخسارة انتهت بصافرة النهاية، ونفكر في المباراة المقبلة، والدوري لا يزال مستمراً، وفارق النقاط قليل في منطقة الوسط، بوجود مجموعة كبيرة قريبة من بعضها، بعدما ابتعدت فرق المقدمة بتجاوز 20 نقطة، ونتمنى حصد المزيد من النقاط في المباراتين الأخيرتين في الدور الأول.

عن إمكانية التغيير في صفوف النصر خلال فترة القيد الشتوي، قال عبيد: الفريق لا يحتاج إلى تغييرات كبيرة.

تعثر

عبدالمجيد حسين: المهم عدم إضاعة أي نقطة في المرحلة المقبلة

بارك عبدالمجيد حسين عضو شركة شباب الأهلي لكرة القدم، للاعبي فريقه الفوز على النصر، والاقتراب من ثلاثي القمة، وقال: اقتربنا كثيراً من ثلاثي القمة، والمهم في المرحلة المقبلة ألا نضيع أي نقطة لنظل في المنافسة، ونتمنى تعثر المنافسين وإذا حققنا النقاط كاملة، ستكون حظوظنا قوية للفوز بالدوري وأضاف: أبارك للاعبين والجماهير، والكل استمتع بالديربي.

وعن عدم اكتمال اللاعبين الأجانب في المباريات الأخيرة، قال: ظروف الإصابات والإيقاف، لم تسمح بمشاركة كل الأجانب واعتمدنا على العناصر المتوافرة، وقدموا مباراة كبيرة ولم يقصر أحد سواء من الاحتياط أو من الأساسيين، ومستقبل اللاعبين الأجانب في يد الجهاز الفني،.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات