جماهير كلباء غاضبة من التحكيم - البيان

«فار» تتجاهل الفصل في ضربة جزاء

جماهير كلباء غاضبة من التحكيم

أشعلت قرارات الصافرة غضب جماهير اتحاد كلباء، وخاصة في المباراة الأخيرة أول من أمس أمام بني ياس، والتي انتهت بالتعادل السلبي 0-0 لحساب الجولة 11 للدوري، وذلك بعد عدم احتساب ضربة الجزاء في الدقيقة 90، إثر عرقلة حارس المرمى فهد الضنحاني المهاجم تومي توبار، ورفض الحكم يحيى الملا الاستعانة بتقنية الفيديو المساعد «فار»، ما أدى إلى احتشاد جماهير «النمور» بعد انتهاء المباراة اعتراضاً على القرار التحكيمي المؤثر.

تقنية الفيديو

وتعليقاً على الحالة، قال فابيو فيفياني مدرب اتحاد كلباء، إنه كان بعيداً عن مشهد الدقيقة 90، ولكن الغريب هو عدم تدخل مساعدي الحكم باعتبارهم كانوا بالقرب من الواقعة، مشيراً إلى أننا بحاجة إلى تطوير تقنية الفيديو المساعد «فار» من أجل المصلحة العامة.

وعن ضياع بعض النقاط بسبب سوء تقدير الحكام في الجولات السابقة، قال إنه يجب عدم تحميل الحكام المسؤولية وعلى سبيل المثال حصل الفريق على 4 فرص محققة أمام بني ياس لم يستثمرها بالشكل الصحيح، لافتاً إلى أن الكثير من المباريات كانت في متناول اليد وكان بالإمكان أفضل مما كان والخروج بنتائج أفضل والأهم هو التفكير في المباريات المقبلة.

وأبدى فيفياني رضاه عن الفريق رغم الخروج بنقطة التعادل، إلا أنه أعرب عن خيبة أمله في الوقت نفسه تجاه ضياع العديد من الفرص.

توازن الفريق

وعن عدم الدفع ببعض العناصر في الشوط الثاني بعد استنفاد بعض اللاعبين طاقتهم، قال فيفياني إنه لعب بـ4 مهاجمين نظراً لتقارب المستوى مع المنافس، وكان من الصعب تغيير بعض اللاعبين مثل منصور البلوشي ووليد المازمي والذين بذلوا مجهوداً كبيراً طوال الـ90 دقيقة في خط الوسط، وفضل عدم التغيير حفاظاً على توازن الفريق، مضيفاً إن وضع بعض المباريات يتطلب تغيير أسلوب اللعب أحياناً، فيما لا يستدعي ذلك في مناسبات أخرى، حيث كان تنظيم الفريق جيداً على أرضية الملعب، مما مهد الطريق نحو صناعة العديد من الفرص ولم ينقص الفريق سوى التسجيل أمام بني ياس.

وعن أثر عدم إجراء التغييرات وانعكاسه السلبي على المباراة المقبلة التي لا تفصلنا عنها سوى أيام قليلة، قال فيفياني إن عملية الاستشفاء للاعبين بدأت بعد نهاية المباراة مباشرة، وسيتضح خلال اليومين المقبلين العناصر الجاهزة.

رضا وفخر

من جهته، أكد كرونوسلاف غوريتش مدرب فريق بني ياس، أنه غير راض عن النتيجة بعد إضاعة العديد من الفرص، ومن بينها ضربة الجزاء التي نفذها اللاعب بيدرو كونتي، معرباً عن فخره بأداء اللاعبين والروح القتالية والاستماتة على الكرة حتى آخر لحظة.

وقال كرونوسلاف إن المنافس قدم عرضاً مميزاً ومباراة قوية، ويستحق الفريقان التهنئة على الأداء، مضيفاً إن الفريق طوى صفحة المباراة والتركيز ينصب الآن على المباراة المقبلة.

وأشار مدرب بني ياس، إلى أنه فضل إعطاء الفرصة لأصحاب الأرض للتحرك بهدف ترك مساحات لفريقه، حيث يمتلك كلباء لاعبين يشكلان خطورة في الشق الهجومي وخاصة في بداية المباراة بسبب ارتفاع معدل اللياقة والطاقة، لافتاً إلى أنه اعتمد في الشوط الثاني أسلوب الضغط العالي على منافسه اتحاد كلباء مما أدى إلى خلق فرص للتسجيل.

تعويض

أكد غوريتش مدرب بني ياس أنه غير راض عن محصلة النقاط التي تم حصادها حتى الآن في دوري الخليج العربي وسيعمل على التعويض.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات