00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الجولة الثانية تنطلق غداً بلقاء الأبيض مع أوزبكستان

«الأولمبي» يتصدّر البطولة الدولية.. ومولد نجوم جدد

Ⅶ «الأولمبي» ظهر بمستوى طيب أمام الكويت | البيان

تصدّر الأبيض الأولمبي قمة البطولة الدولية الودية المقامة على ملعب ذياب عوانة في اتحاد الكرة بدبي، في ختام مباريات الجولة الأولى بعد فوزه على شقيقه الكويتي بهدفين مقابل هدف، وتعادل منتخبا اليابان وأوزبكستان بهدفين لكل منهما، ومن المقرر أن تنطلق الجولة الثانية غداً السبت، حيث يتقابل الأبيض الأولمبي مع أوزبكستان، فيما يلاقي الأزرق الكويتي نظيره الياباني.

وخلال المباراة الأولى التي اجتازها الأبيض الأولمبي على نظيره الكويتي بهدفين مقابل هدف، ظهر الفريق بمستوى طيب خاصة في الشوط الأول، وظهر أكثر من لاعب بمستوى يبشر بالخير مثل الحارس خالد عبد الرحمن، وأحمد عامر الذي سجل الهدف الأول، وخلفان النوبي صاحب الهدف الثاني وثنائي الدفاع عبدالله جاسم ومحمد شاكر وعلي صالح، ولكن هذه الأسماء تحتاج إلى عمل دؤوب خلال الفترات المقبلة، كما ظهر الثنائي المصري اللذان يشاركان مع الفريق للمرة الأولى عبدالله رمضان لاعب الجزيرة ويحيى نادر لاعب العين، وهما من اللاعبين المتميزين واللذين سيكون لهما مستقبل كبير في حال الانتهاء من حسم موقفهما القانوني.

إضافة كبيرة

من جهته أشاد المدير الفني لمنتخبنا الأولمبي ماسيج سكورزا بأداء اللاعبين خلال مباراة الكويت، وقال إن هذه المباراة تعتبر الأولى لهذه المجموعة بعد 7 أيام من التدريبات المحلية، وأنا سعيد بهؤلاء اللاعبين وبتلك الأسماء التي تم ضمها، خصوصا العناصر التي دخلت التشكيلة من فريق تحت 19 سنة والذي شارك في نهائيات آسيا للشباب، والتي منحتنا قوة شابة وإضافة كبيرة.

وقال مدرب المنتخب الأولمبي: نحن لن نلعب بالمستوى الذي أسعى للوصول إليه، لأننا نبدأ من جديد ونبحث عن التشكيلة الأمثل والعناصر الأفضل في كل المراكز، لذلك نسعى للتجريب ومنح الفرصة لأكثر من لاعب خلال مباريات تلك البطولة، وأعتقد أن الاستقرار على التشكيلة الأساسية الرسمية لخوض سباق التأهل لكأس آسيا تحت 23 سيكون في يناير المقبل، بعد الانتهاء من تنفيذ برنامج الإعداد وتجربة جميع اللاعبين للوقوف على مستواهم وجاهزيتهم للتصفيات.

نموذج متميز

وأشار ماسيج سكورزا مدرب المنتخب الأولمبي إلى تواجد بعض الأسماء التي لفتت الأنظار خلال مباراة الكويت وقدمت مباراة قوية، وبخاصة عبد الله رمضان ويحيى نادر، وهما لاعبان مميزان بالفعل، وضمهما للمنتخب يشكل إضافة فنية كبيرة حيث إنهما يلعبان في المستوى الأول، أما باقي اللاعبين فمعظمهم عناصر شابة، ولا تحصل على فرصتها كاملة في المستوى الأول بالأندية.

وقال مدرب المنتخب الأولمبي: أنا سعيد بظهور بعض الإيجابيات من التجربة الأولى أمام الكويت، وفي المقابل هناك بعض الملاحظات من أبرزها أن اللاعبين يحتاجون لمزيد من الخبرة، لأنهم لا يلعبون للفرق الأولى في أنديتهم، وأعتقد خطوة بعد أخرى سيحصل اللاعبون على الثقة في اللعب لهذا المستوى.

مجموعة قويةوعن رأيه في المجموعة التي يشارك من خلالها الأبيض الأولمبي في التصفيات الأولمبية، يقول ماسيج سكورزا، لا شك أن مجموعتنا صعبة في التصفيات، حيث سنلعب أمام المنتخب السعودي القوي والمستقر منذ فترة ومستضيف التصفيات، بالإضافة للمنتخب اللبناني الذي يعتبر منتخباً قوياً في مجال المراحل السنية أيضاً، وعموماً سنتابع مباريات المجموعة التي أرى أنها صعبة للغاية، وعلينا أن نقاتل خلال المرحلة المقبلة، لأن هدفنا هو التأهل للنهائيات والمنافسة على بطاقة التأهل للأولمبياد.

وعن مدى رضاه عن الأداء في مباراة الكويت يقول مدرب المنتخب الأولمبي، مستوى الرضا لدي يصل إلى 60%، بينما مازالت هناك 40% علينا تصحيحها، وأعتقد أننا مع يناير المقبل سنكون وصلنا للتوليفة المناسبة، والعناصر القادرة على صناعة الفارق وستكون فترة كافية في تجمع يناير، بالإضافة لتجمع مارس لدخول مشوار التصفيات بقوة وثقة.

فرصة

أوضح مدرب المنتخب أن المباراة المقبلة أمام أوزبكستان ستكون قوية، وأضاف: سنعمل بالتأكيد على تصحيح بعض الأخطاء التي ظهرت في المباراة الأولى، ومنح الفرصة لمزيد من العناصر.

طباعة Email