الإمارات في قلوب أجانب دورينا

خطفت الإمارات قلوب زائريها وقاطنيها، فكل من رآها وقع في غرامها، وتذخر حسابات اللاعبين الأجانب في دوري الخليج العربي على وسائل التواصل الاجتماعي «تويتر» و"انستغرام" و"الفيس بوك"، بعبارات الغزل في إمارات الدولة، والصور الفوتوغرافية التي تجمع اللاعبين بأحبابهم وزملائهم في أماكن سياحية خلابة، بأماكن متفرقة بالدولة، حرصوا على التقاط الصور فيها، تخليداً لذكرى وجودهم في الإمارات، ممهورة بعبارات الثناء والمديح لتلك الأماكن السياحية التي تمتلئ بها الإمارات.

لم يتوقف حب الإمارات عند التقاط الصور ونشرها على وسائل التواصل الاجتماعي للاعبين، لكن البعض أظهر حبه للبلد، من خلال ارتداء الزي الإماراتي "الكندورة"، ومحاولة نطق بعض الكلمات باللهجة المحلية، وتصويرها في لقطات فيديو قصيرة.

وينشط حساب لاعبي الوصل البرازيليين فابيو دي ليما وكايو كانيدو على شبكات التواصل، حيث نشر الأخير عدة صور لأماكن قام بزياراتها في دبي، ومنها صورة له تجمعه بزوجته في اسكاي دبي، وغيرها من الأماكن، أرفقها بعبارات المديح والحب للإمارات، كما قام بدعوة زملائه من اللاعبين، ممن لم يزوروا تلك الأماكن، القيام بزياراتها.

ولم يكن حساب مواطنه فابيو دي ليما النجم البرازيلي البارز في دورينا، أقل من حساب كايو، حيث يحرص ليما من حين لآخر على نشر الصور على حسابه في "انستغرام" لأماكن قام بزيارتها في الدولة، مثل فندق برج العرب بدبي، لحظة غروب الشمس، حيث المناظر الطبيعية الخلابة، وكذلك صورة تجمعه بوالدته في حديقة الزهور في دبي، وصورة أخرى أمام برج خليفة، لا سيما في الاحتفالات المبهرة التي تشهدها دبي في رأس السنة، وغيرها من الصور التي لم ينسَ أن يمهرها بالعبارات التي تتغزل في الإمارات.

وأظهر البرازيلي لوفانور مهاجم شباب الأهلي، حبه الكبير للإمارات، في فيديو قصير مصور، عبر حسابات زملائه الشخصية على «انستغرام»، وهو يقود سيارته، ويرتدي «كندورة» بيضاء، ويتحدث بلغة عربية، قائلاً: «السلام عليكم.. صباح الخير شباب»، ويتفاعل لوفانور مع الحياة في الإمارات، التي تعجبه كثيراً، حيث أبدى سعادته بالإقامة بالدولة في مناسبات عدة.

وكشف النجم البرازيلي لنادي الشارقة، إيجور كورونادو، عن سعادته بالحياة في الشارقة، بعد انضمامه إلى نادي الشارقة الرياضي، حيث قال: «قضينا وقتاً رائعاً في الشارقة، التي أحبتها زوجتي كثيراً، لأنها تجد فيها كل ما تحتاجه، حتى بعض المنتجات البرازيلية متوفرة، وكنت استضفت أيضاً والديّ في الإمارة، حيث أقاما معنا خلال أول شهرين من الموسم».

اعجاب نجوم اللاعبين الأجانب في دورينا، لا يقتصر على كايو وليما ولوفانور وإيجور، لكنه يشمل اغلب الأجانب في دورينا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات